النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11724 الجمعة 14 مايو 2021 الموافق 2 شوال 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:24AM
  • الظهر
    11:34AM
  • العصر
    3:03PM
  • المغرب
    6:16PM
  • العشاء
    7:46PM

كتاب الايام

مع الناس

جليل عمر في بانوراما رمضان!

رابط مختصر
العدد 10284 الإثنين 5 يونيو 2017 الموافق 10 رمضان 1438

يوم أن تطل علينا مجلة بانوراما بروعة جاذبية اخراج متناسق الافكار والألوان: يتشكل أمامي زميلنا العزيز الاستاذ جليل عمر الذي استوى عمرًا مهنيًا جميلاً في عمر جريدة (الأيام) وفي اصداراتها المتنوعة في المناسبات (...) هكذا أراه في مهنية صحافية صامتة هادئة متواضعة ولكنها ماضية جميلة في غمار نقائها ووفاء مبدئيتها في حرية الكلمة... فالمهنية الصحافية عند جليل عمر ترتبط بالوطنية والصحافي المنزوع الوطنية الغارق في الطائفية هو لا يستحق بأي حال من الأحوال ان يحمل شرف المهنية الصحافية... ومعلوم ان وجهات النظر الفكرية والايدلوجية متنوعة عند هذا الصحافي وذاك الا ان الهاجس الوطني عليه ان يكون في عمق هذه الانشطة الثقافية والفكرية والصحافية (!) ولا يخفى ان هناك خلافات ايدلوجية وفكرية بين الكتاب والمثقفين والصحافيين في وجهات النظر تجاه المسألة الوطنية ذلك في تطييف وجهات النظر تجاه إيران وحزب الله في المسألة الوطنية (!) وهو ما سنأتي عليه لاحقا ونعود إلى حيث ما بدأناه (بانوراميا) مع زميلنا العزيز الاستاذ الجليل (جليل عمر) وكان جمالية مجلة (بانوراما) في واجهة هذا العدد الرمضاني الجميل طفل يعلق فانوس رمضان على القمر تحت عنوان (هل هلالك يا رمضان) كأن حلم الطفولة البحرينية تتجلى آمالاً حالمة للنهوض بالبحرين حتى أعالي هلال رمضان أنها فكرة رائعة ومعبرة يدفع بها زميلنا المتألق جليل عمر على غلاف مجلة (بانوراما) الرائعة لكي نغرق في التأمل ونستجلي طموح الطفولة البحرينية نهوضًا بالوطن البحريني (!) وتستحوذ مجلة بانوراما على ما هو جميل وجذاب في اعلانات البضائع التجارية يومًا بعد يوم من أيامه المباركة وحتى مغادرته صيامًا ثلاثين يوما من رمضان (!) ويسجل جليل عمر في افتتاحية بانوراما «ان شهر رمضان المبارك يساهم في تقوية الروابط الاجتماعية ويعزز التعايش بين أفراد المجتمع من خلال صلاة التراويح أو حضور الدروس الدينية وحلقات الذكر أو حضور المجالس المسائية» وترى الزميلة النابهة فاطمة سلمان نقلاً عن الدكتورة أمل الغانم استشارية طب العائلة واخصائية أمراض السكري على ان شهر رمضان يعد فرصة ثمينة لمرضى السكري ذلك لما للصيام من دور في تنظيم السكر بالدم وخاصة مرضى السكري المعتمدين على الحمية أو الأدوية (الاقراص) في علاج السكر وتقول الزميلة الواثقة (سكينة الطواش) في بانوراما رمضان:«يتميز شهر رمضان الكريم بنفحاته الروحانية والانسانية فتبرز قيم الايثار والشعور بالآخر، وذلك يتجسد في عدة مظاهر كالشعور بألم الفقير ومحاولة التقليل من ألمه وعوزه وحاجته» ويسهم الزميل حسين مرزوق قائلاً: «مع اقتراب الشهر الفضيل يزداد إقبال الناس على شراء مختلف المنتجات لإعداد أطباق شعبية شهية يتميز بها هذا الشهر عن سائر اشهر العام» و«يختم المسحر شهر رمضان الكريم بليالي الوداع، حيث تكون هذه الليالي حافلة فيخرج ومعه مجموعة من اصحابه كما يشاركهم الكثير من الشباب وحتى النسوة والصبية من اجل وداع شهر رمضان».
ويقول مقيمون عرب طيبة البحرينيين تشعرنا بأننا في اوطاننا... حقًا طيبة البحرين في أهلها شكرًا أيها البحريني الطيب (جليل عمر) ما أوفاك للبحرين وأهل البحرين (!).

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها