النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11726 الأحد 16 مايو 2021 الموافق 4 شوال 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:23AM
  • الظهر
    11:34AM
  • العصر
    3:02PM
  • المغرب
    6:17PM
  • العشاء
    7:47PM

كتاب الايام

محمد منصور فردان!

رابط مختصر
العدد 10242 الإثنين 24 ابريل 2017 الموافق 27 رجب 1438

موظف الكهرباء: محمد منصور فردان استوى في البحرين مواطنًا بحرينيًا أبًا عن جد فتشكلت البحرين فيه وطنًا وتشكل فيها مواطنًا بحرينيًا صادقًا لا يرضى سواها وطنًا (!) هذ البحريني الستراوي الأسمر المربوع والمفتول العضلات الذي قضى اكثر من ثلاثين عاما يعمل في دائرة الكهرباء: انظر في عينيه فتتراقص نظراته البحرينية الواثقة ببحرينيتها في نظراتي: أقول له أنت بخير يقول بثقة اذا كانت البحرين بخير فأنا بخير (!) أقول له أهي بخير (؟) يقول عليها ان تكون بخير لنكون كلنا بخير (!) اقول له أراض أنت عليها (؟) يقول كلنا في رضاها فان رضيت رضينا وان سخطت سخطنا معها وفيها (!)

ابتسم في وجهه ويبتسم في وجهي أقول له رضى الناس غاية لا تدرك (...) يقول بلى رضى الناس تدرك في رضى الوطن.. اذا رضى الوطن على الناس رضى الناس على الوطن (!) اقول له: لا تزال مقولة رضى الناس غاية لا تدرك تأخذ صحة (مداها) في الوطن وفي الناس... عدم رضى الوطن في الناس وعدم رضى الناس في الوطن ذلك ما هو شائع في كل مكان (!)

صحيح ان القانون استوى ليدير رضى الناس في الوطن ويدير رضى الوطن في الناس... يقول شيء من الخطأ في الناس وشيء من الخطأ في القانون... أقول له اذا أصطفى القانون في الوطن جميع الناس انتفى شيء من الخطأ في الوطن وفي الناس (!) يقول: انت تعنون ما تكتبته في (الأيام) مع الناس أأنت مع الناس (؟) احاول ان اكون في الوطن مع الناس (!) وما يوما على طول حياتي الصحفية التي بلغت فيها السبعين من عمري كتبت شيئا ضد الناس فالكتابة ضد الناس كتابة ضد الوطن والكتابة ضد الوطن كتابة ضد الناس (!) يبتسم في وجهي وابتسم في وجهه يقول زوجتي مدينة حسن علي سعودية الجنسية وانا واولادي وبناتي بحرينيون وقد تقدمنا الى الجهة المعنية في وزارة الداخلية بطلب تجنيس زوجتي الجنسية البحرينية برقم المعاملة 9437 وتاريخ 17 – 2 – 2009 ضمن تاريخ المراجعة فالقانون ينص على خمس سنوات وقد مضى علينا سبع سنوات ونحن ننتظر تجنيس زوجتي الجنسية البحرينية هذا الستراوي الجميل الذي تخضب وجدانيا في البحرين كأنه يريد ان يصبح كل شيء فيه ومنه يحمل شرف لقب البحرين (!)

للناس أحاسيسها المتباينة أما احاسيس هذا الستراوي الموقر بستراويته: فان أحاسيسه ما خرجت وطنيا يوما في مداراتها عن البحرين الوطن المغمور عشقا وطنيا بابنائه وبناته (!)

إلى من يهمه الأمر عجلوا باسباغ الجنسية البحرينية على السيدة الفاضلة (مدينة) فقد قضى القانون بخمس سنوات وقد قضت سبع سنوات (!)

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها