النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11931 الثلاثاء 7 ديسمبر 2021 الموافق 2 جمادى الأولى 1443
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:47AM
  • الظهر
    11:29PM
  • العصر
    2:26PM
  • المغرب
    4:46PM
  • العشاء
    6:16PM

كتاب الايام

في نهب موازنة الدولة الإيرانية !

رابط مختصر
العدد 10196 الخميس 9 مارس 2017 الموافق 10 جمادى الآخرة 1438

أمور «خرافية» كثيرة لا يصدقها العقل لماذا يصدقونها أو يلزموا الصمت تجاهها (...) أعني بعض الكتاب عندنا (...) والا أيمكن للعقل ان يصدق: أن مرشد الثورة الايرانية آية الله علي خامنئي يقوم بخلوة «مناجاة» ايمانية مع المهدي المنتظر ومن خلال خصوصية هذه المناجاة الفريدة لمرشد الثورة الايرانية يتخلق آية الله علي خامنئي في ادارة وقيادة الجمهورية الاسلامية الايرانية وأمام ما يعرف بمرجعية ولاية الفقيه تتهاوى بعض الأقلام عندنا في صمت الأموات بحيث ولا تنبت ببنت شفة تجاه خرافة «المناجاة» الايمانية الفريدة لمرشد الثورة الايرانية علي خامنئي (!) والحديث هنا بالتحديد عن بعض الكتاب والمثقفين المحسوبين على الليبرالية والتقدمية ليس في البحرين فقط وانما في منطقة الخليج والجزيرة العربية وكنت أجهد التفكير في التحليل والتقييم لأجد في ذلك منطقا يمكن ان أرسو عليه (!) غير أن شيئا له تنابت وجداني ناعم رقيق في هذا الكاتب أو ذاك دون ادراك هذا الهاجس الوجداني (الطائفي) الرقيق الناعم في وجدانية هذا الكاتب أو ذاك: أنه البؤس بعينه أن لا يدري هذا الكاتب او ذاك ببؤس وجدانية طائفية بؤسه (!)

ان الدولة الثيوقراطية الايرانية تشهر تدخلاتها العدوانية في الشأن الداخلي البحريني وهي لا تخفي وقاحة تدخلاتها اعلاميا: أيمكن لكاتب وطني بحريني مخلص للوطن البحريني أن يلزم الصمت امام هذا الفجور الايراني في تدريب وتأهيل الارهابيين البحرينيين وتفخيخ الأماكن الآمنة بالمتفجرات وقتل الأبرياء من المواطنين والشرطة ورجال الأمن (!)

ولا أرى احدا فيمن لديه ذرة من الوطنية أن يراهن على الدولة الثيوقراطية الايرانية هذه الدولة الدينية الطائفية المأخوذة في كرِّها وفرِّها بدكتاتورية ولاية الفقيه في شخص مرشدها علي خامنئي صاحب الطاعة العمياء والارادة البلهاء: وتأتي فضائح هذه الدولة الدينية الطائفية في تخصيص (75) مليون دولار من الموازنة الايرانية لأشقاء مرشد الثورة علي خامنئي وهما (محمد خامنئي) و(هادي خامنئي) وقد سلطت بعض المواقع الايرانية على تخصيص مبالغ طائلة من الموازنة وبحسب موقع (ايران واير) أظهرت الأرقام المنشورة حول الموازنة السنوية كما ورد في صحيفتنا الأيام الموقرة انه تم تخصيص الجزء الاكبر من هذه المبالغ من خزينة الدولة الى مؤسسات عديدة يشرف عليها اشخاص مقربون من المرشد الأعلى وعلى رأسها مؤسستا «حكمت صدرا» و«معهد تاريخ الاسلام» اللتان تداران من قبل محمد خامنئي وهادي خامنئي شقيقي المرشد الايراني آية الله علي خامنئي ويتم تخصيص هذه المبالغ الى 60 مؤسسة غير حكومية لكن جزءا كبيرا من المبلغ الاجمالي يصل الى مؤسستي شقيقي المرشد والمؤسسات المقربة من مكتب خامنئي. 

واحتجاجا على تخصيص هذه المبالغ الضخمة لمؤسسات غير حكومية والتي لا دور لها في الدولة او المجتمع طالب بعض نواب مجلس الشورى (البرلمان) بالغاء هذه المبالغ من الموازنة لكنهم لم يتجاوب معهم احد (!).

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها