النسخة الورقية
العدد 11059 السبت 20 يوليو 2019 الموافق 17 ذو القعدة 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:27AM
  • الظهر
    11:44AM
  • العصر
    3:12PM
  • المغرب
    6:31PM
  • العشاء
    8:01PM

كتاب الايام

علاقة إيران بالقاعدة ليست دعابة

رابط مختصر
العدد 9984 الثلاثاء 9 أغسطس 2016 الموافق 6 ذي القعدة 1437

لقد بادر القنصل العام الإيراني في بلجيكا في مداخلته السمجة بمحاضرة لوزير الخارجية السعودي (عادل الجبير) بالقول: (إن علاقة إيران بالقاعدة ليست دعابة)، وهي العبارة التي أدهشت الحضور لما يملكونه من أدلة وبراهين على هذا التورط منذ قيام الثورة الإيرانية في عام 1979م حين أعلن الخميني عن مشروعه التوسعي (تصدير الثورة).
إشكالية القيادة الإيرانية الحالية أنها تكذب وتكذب وتكذب ثم تصدقها دون سائر البشر، بل وتطالب من يسير في فلك مشروعها التدميري بالمنطقة أن يصدق كل ما تطرحه في الساحة من أكاذيب وأراجيف وإدعاءات باطلة، والغريب أن العالم بأسره يعلم مستوى الكذب الذي بلغته القيادة الإيرانية وهي آخر من يعلم بأن العالم يعلم!!.
في مركز (إيغمونت) التابع لوزارة الخارجية البلجيكية في بروكسل ألقى وزير الخارجية السعودي عادل الجبير محاضرة عن دور السعودية في قضايا المنطقة، فكانت مداخلة للقنصل العام الإيراني في بلجيكا ليفضح النظام الإيراني أمام المجتمع الدولي وليشكف تورطه في الأعمال الإرهابية، فرغم التهكم والازدراء التي في المداخلة إلا أن وزير الخارجية السعودي (الجبير) كان هادئًا في رده، وجاء الرد السعودي صاعقة ومدويًا بخلاف ما اعتقده القنصل الإيراني، فما علم بأن الجبير هو صورة أخرى للوزير السابق سعود الفيصل -رحمه الله- الذي ختم حياته برد سريع وقوي على الخطاب الروسي في القمة العربية بالقاهرة!.
قال القنصل العام الإيراني في مداخلته: بأن (القول بأن للقاعدة علاقة بإيران يعد بمثابة الدعابة)، وذلك ليتبرأ من الأعمال الإرهابية التي وقعت في الشرق الأوسط والولايات المتحدة، لقد قدم وزير الخارجية السعودي (الجبير) الأدلة والبراهين على تورط النظام الإيراني في تلك الأعمال، وأبرزها الدستور الإيراني الذي يعلنها صراحة بتبنيه (تصدير الثورة الإيرانية)، والاهتمام بالمحرومين الشيعة! وبتأسيسها لحزب الله اللبناني الذي تورط وبشكل مباشر في قتل السوريين بعد أن اجتاح أراضيهم، وغيرها من تدريبات ومعسكرات ومتفجرات ساهمت إيران في تصديرها للمنطقة!.
بل أكد وزير الخارجية السعودي (الجبير) على تورط إيران في الأعمال الإرهابية على أراضيها بمهاجمة أكثر من 12 سفارة وقنصلية، وآخرها السفارة والقنصلية السعودية في طهران ومشهد، وهي جميعها مخالفة للقوانين الدولية، بل كشف عن تورط إيران في الهجمات الإرهابية ضد القوات الأمريكية بمدينة الخبر سنة 1996م، وتورط حزب الله اللبناني في ذلك الهجوم، وقد هرب المنفذون إلى إيران حيث المكان الآمن، وغيرها من العمليات الإرهابية التي تؤكد تورط إيران في الأحداث الدموية بالمنطقة!.
لقد جاء جواب وزير الخارجية السعودي (الجبير) قويًا ورادعًا للتهور الإيراني، فقد قال للقنصل العام الإيراني وبشكل واضح وصريح: (وإلى الآن فقد كان تاريخكم حافلاً بالموت والدمار، وعدم الاكتراث بالقانون الدولي والمبادئ الموجودة منذ ظهور الأمم خصوصًا تلك المتعلقة بالجوار الحسن، وعدم التدخل في شؤون الآخرين).
إن الكذب الإيراني ليس بجديد على المجتمع الدولي، فإيران تحاول خلط الأوراق، حتى القضايا التي فصل فيها المجتمع الدولي تحاول إعادتها واجترارها، فالقنصل العام الإيراني حاول نبش هجمات الحادي عشر من سبتمبر من أجل استعطاف المجتمع الدولي، وحاول تصوير الهجمات بأنها صناعة سعودية، ولكن الحقائق قد كشفت بأن السعودية ليس لها علاقة بهذه الهجمات حتى وإن كان بعض المشتركين فيها سعوديين، فالجميع يعلم بأن هناك الكثير من الشباب قد تم التغرير والدفع بهم في أتون تلك الصراعات، وهذا هو ما يحصل اليوم مع تنظيم داعش الذي ترعاه إيران!!.
لقد أثار رد وزير الخارجية السعودي (الجبير) غضب القيادة الإيرانية التي لم تتوقع أن تسمع ردًا بهذه القوة والحجة، فصرح المساعد السياسي لمكتب الرئيس الإيراني حميد أبو طالبي: (الوقت كفيل بإخضاعكم)، وهذا هو أسلوب إيران في التهديد والوعيد، فهي لا تتقبل من المجتمع الدولي الجلوس ومعالجة القضايا بالحوار المباشر، ولكنها تستخدم الإرهاب والعنف وتدريب المليشيات والتنظيمات، فإيران إما أنها تكذب حتى يصدق العالم كذبتها، أو أنها تمارس العنف والتخريب والتدمير لإخضاع العالم، ولكن كما قيل قديمًا: حبل الكذب قصير!!.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها