النسخة الورقية
العدد 11000 الأربعاء 22 مايو 2019 الموافق 17 رمضان 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:18AM
  • الظهر
    11:34AM
  • العصر
    3:02PM
  • المغرب
    6:21PM
  • العشاء
    7:51PM

كتاب الايام

حركة القوميين العرب في البحرين وعقد من الانبعاث والتلاشي (63)

رابط مختصر
العدد 9916 الخميس 2 يونيو 2016 الموافق 26 شعبان 1437

نجحت جبهة التحرير في بناء خلايا تنظيمية في دائرة الكهرباء «بل وكان القسم العمالي في قسم الباورهوز هو الاهم والحيوي في التحرك والتحريك» فيما لم تكن يومها لا حلقات وتنظيم حركة القوميين العرب متواجدة ولا التنظيم الجديد «الحركة الثورية الشعبية» تبلورت وترسخت بشكل نهائي. وقد اشار عبدعلي محمد احمد في كراسه قائلا: «اعتقلت في 4 فبراير 1968 الى 19 من نفس الشهر، ثم قام اضراب عمال الكهرباء، وكان رفاقنا المشاركين الاساسيين فيه، ومع هؤلاء جرى اعتقالي رغم أني لا اعمل في الكهرباء، ص66.


في هذا المشهد الاضرابي الظاهر والمخفي، المعلن وغير المعلن، كانت هناك حوارات وجدل ساخن بين المضربين ومن خلفهم تنظيمات في حالة وهن سياسي مما يجعل القرارات العمالية تجاه الاضراب مشتتة، هكذا كان عبدالرحمن النعيمي في الاجتماع المغلق في شقة عمارة، التمرة، في ابوصرة اختلف مع المجتمعين من امثال انجنير وحسن ناصر وابراهيم سند وسالم سطان ويدي، فقد كان الثلاثة على خلاف مع النعيمي في عملية الاضراب والمواصلة فيه حتى النهاية ما عدا انجنير، كان يومها ابراهيم سند على التصاق وثيق بجبهة التحرير وعناصرها كجاسم االحبيشي وعبدالله فاضل من النعيم وهما عضوان في جبهة التحرير ويعملان في الكهرباء، في حينها اختلف اعضاء التحرير، فمن كانوا في الباورهوز رافضين لفكرة الاضراب لزملائهم في الاقسام الاخرى، ومع حالة التصعيد والدفع وجد الجميع انفسهم يركبون قاربا واحدا لا خيار فيه وهو استكمال الاضراب والاستمرار فيه حتى النهاية.


كان بسبب موقعه المهني وموقفه الفكري المؤيد للعمال والمضربين برز دور ومكانة النعيمي وسط بيئة عمالية تسيطر عليها جبهة التحرير، فكان النعيمي رأس الجليد كما بدا للاضراب هو محوره المحاور والبارز ابو امل، فيما القاعدة الاساسية لتلك الحيوية العمالية خلايا جبهة التحرير المنتشرة في دائرة الكهرباء، وكان هندرسون يضع الميكروسكوب الامني على التنظيم الذي سينقض عليه بالكامل.


لذا لم يكن اعتقال عبدعلي من خارج الكهرباء عشوائيا وبالصدفة وانما لوجود معلومات امنية مهمة حول دور عبدعلي حينذاك، وبأنه كادر شبابي نشط في الجبهة، ويومها هندرسون كان يعد جرافته لاجتثاث التنظيم بكل مستوياته التنظيمية. فيما كان عبدالرحمن النعيمي المشاكس الامني (trouble maker) بمفهوم الامن والقادم من بيروت بات يشكل مصدر ازعاج ولا بد ايضا من التفكير في قرار حول وضعه السياسي، هل يتركه يلملم الحلقات المتشظية من بقايا حركة القوميين العرب في تنظيم سياسي جديد هو امتداد قومي يساري طبيعي للحركة ؟ أم من الافضل ابعاده ونفيه من البحرين ؟.
لم يفكر هندرسون باعتقال النعيمي لمدة طويلة ضمن بعض المعتقلين من جبهة التحرير الذين امضوا وقتا طويلا، وانما فضل نفي النعيمي الى أبوظبي، وهناك التقيت الاخ ابو امل لساعات برفقة جاسم محمد الشروقي في حجرة ضيقة كان يعيش فيها عيسى بو شليبي جاري من الحورة وصديق الشروقي في الغربة. كان لقاء عابرا وسريعا بيننا بكلمات مقتضبة لا اذكرها، حيث جمعتنا شهور متقاربة من النفي معا في ابوظبي عام 1969.


لقد كان اجتثاث عبدالرحمن من تربة البحرين ونفيه مقصودا به اضعاف جسم التنظيم الجديد وهو في حالة تشكله وخلخلته ومتاهاته. دون شك قطع عبدالرحمن النعيمي شوطا لا بأس به من يونيو 67 حتى لحظة نفيه من البحرين في اواخر عام 1968 (حيث اشار في الحلقة 4 من مذكراته بقوله، تم اعتقالي في بداية اكتوبر 1968 وتم التركيز على المؤتمر الاستثنائي وعلى الوضع التنظيمي في قطر بالدرجة الاساسية. تم الافراج عني بعد ثمانية ايام وبعد لقاء دام ساعة واحدة مع ايان هندرسون في تلك الفترة).


لم يستوعب النعيمي ابعاد التحقيق ولم يقل لنا جوهر ما دار خلال الساعة في تلك المذكرات المقتضبة، ولماذا تم التركيز على نقاط محددة، وهل شم النعيمي رائحة اختراق لسرية المؤتمر الاستثنائي؟.
كان النعيمي منشغلا في محاولاته الدؤوبة في الساحة البحرينية في اقناع العناصر والتجمعات الحلقية الصغيرة، ودعوتها للتوحد والتحرك من اجل بناء تنظيم جديد، اكثر ثورية ويسارية وبمشروع قومي استراتيجي اقليمي، تكون الثورة المسلحة والعنيفة طريقه ونهجه. في هذه الحقبة العالمية من منتصف الستينات كانت الثورات المسلحة تحتل مكانة بارزة، حيث زعماء جدد في القارات الثلاث آسيا وافريقيا وامريكا اللاتينية تفرض وتفرز ايقوناتها الثورية، حيث كاسترو وجيفارا عنوان لمشروع البؤرة الثورية فيما هوشي منه تجربة غنية لثورات ريفية وحرب مدن، فيما كانت الجزائر وانغولا والكونغو وغيرها حروبا جديدة في غابات افريقيا المشتعلة.


من هذه التربة الثورية العالمية الجديدة سيعمل الماركسيون، الجدد، بمنزعهم وبوصلتهم الصينية نقل تلك المحصلات من (الكوكتيل) الثوري، حيث شكلت الثورة الظفارية نموذجا لتلك التخبطات الخليطـة بما فيها النزعات التروتسكية والافكار الاكثر تطرفا يوم ذاك في الحركة الثورية العالمية.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها