النسخة الورقية
العدد 11120 الخميس 19 سبتمبر 2019 الموافق 20 محرم 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:05AM
  • الظهر
    11:32AM
  • العصر
    2:59PM
  • المغرب
    5:38PM
  • العشاء
    7:08PM

كتاب الايام

سعيد الشهابي يروي تفصيلاً حكاية حزب الدعوة فرع البحرين

رابط مختصر
العدد 9857 الإثنين 4 ابريل 2016 الموافق 26 جمادى الأخرى 1437

لماذا وفي هذا التوقيت بالذات اختار سعيد الشهابي أن يقدم شهادته التفصيلية فيروي حكاية حزب الدعوة فرع البحرين؟؟ ولماذا تركز الحديث والشهادة في 12 حلقة عن حزب الدعوة فرع البحرين؟؟ ومن اختار من؟؟ عباس بوصفوان اختار الشهابي للحديث ام الشهابي اختار بوصفوان دونا عن الآخرين ليدلي له بهذه الشهادات التي تمحورت او كادت حول سيرة الشهابي وحزب الدعوة فرع البحرين وحزب الدعوة فرع لندن؟؟
ولماذا لم تبث هذه الحلقات من قناة اللؤلؤة الوفاقية وتم تسجيلها وبثها من قناة النبأ لصاحبها فؤاد ابراهيم من التيار الشيرازي المتشدد؟؟ ولماذا لم تتعرض لها المرآة الصحيفة الالكترونية الوفاقية في الخارج؟؟
أسئلة كثيرة وعلامات استفهام كبيرة أثارتها الحلقات «12» التي سرد فيها الشهابي سيرته الذاتية وسيرة حزب الدعوة فرع البحرين بما يشي أنها ستصدر في كتاب يتولى مهمة تحريره عباس بو صفوان الذي يتولى مركز دراسات هناك يصدر مطبوعات في ذات السياق وذات التوجه المعروف عن الجماعة.
الشهابي وبوصفوان يتقاطعان ويلتقيان على خط خطاب التشدد والتطرف ويلعبان في فريق الصقور ضمن لعبة توزيع الأدوار التي نعرفها تفصيلا ولا داعي للخوض فيها.
بوصفوان اكثر احترافية في الكتابة والصحافة من الشهابي والشهابي قيادي متقدم في المركز السياسي الحزبي على صفوان فمن يكمل الآخر على الخط؟؟
ليس هذا هو السؤال في «سالفة» الحلقات التي اعترف فيها الشهابي أن حزب الدعوة فرع البحرين نشط كان المنشأ وكان الأصل والأساس الذي خرجت من عباءته حركة احرار البحرين وبالنتيجة لاعترافه خرجت منها الوفاق التي أسستها كجمعية علنية أسماء وشخصيات بعضها كان من أنشط نشطاء حزب الدعوة فرع البحرين منذ منتصف السبعينات حتى وجهت الضربة الأمنية للحزب مطلع الثمانينات من القرن الماضي.
واثر تلك الضربة أعلن حزب الدعوة فرع البحرين حل الحزب والتنظيم «هكذا قال» وهكذا أعلنوا، فيما الحقيقة تظل محل سؤال اكبر وأعمق عن حقيقة الحل وانهاء الحزب.
الشهابي في الحلقات ذكر اسماء وتحفظ عن ذكر بقية الأسماء فهل كان يوجه رسالة «مسج» للجميع بأنه سيذكر الأسماء والتواريخ والارقام والحكايات والروايات والوقائع إذا ظل البعض منهم وهم كثيرون بما فيهم قيادات وفاقية ومرجعية نكران علاقتهم بحزب الدعوة وبالأخص حزب الدعوة «الأم» في العراق؟؟
ربما.. وربما سيذكرهم في الحلقات القادمة إذ اطلق ما يمكن أن نسميه تحذيرا وجس نبض لردود افعالهم على ما أدلى به من اعترافات «غير منتزعة» طبعا كما اعتادوا تبرير اعترافات «ربعهم» بعد كل محاكة تدينهم باعترافاتهم.
وبحسب مصطلحهم نقول إن «جماعة الدراز وجماعة جد حفص» أنكروا علاقتهم جملة وتفصيلا بحزب الدعوة بشكل عام وإن لم ينكروا علاقتهم العضوية بجمعية التوعية التي قال الشهابي في حلقاته إن عددا من قيادتها وأعضائها الناشطين كانوا اعضاء فاعلين وقياديين في حزب الدعوة فرع البحرين.
وعندما نقول «فرع البحرين» فهذا يعني في عمل التنظيم ان الفرع يعمل بحسب توجيهات وتعليمات وموافقة الحزب الأم، وهو هنا حزب الدعوة في العراق، فالفروع تتبع الأصول، وأصل التنظيم هو هناك في العراق.
سنترك ما قاله وأدلى به الشهاب لأعمدة قادمة نعيد قراءتها بتمهل تحليلي سياسي قادم حيث إن عددا من قادة حزب الدعوة فرع البحرين انتقلوا منذ خروجهم من السجن الى تنظيمات أخرى وما زالوا ناشطين فيها، فيما البعض اختفى في زحمة الحياة بعد ان تعلم من الضربة الأمنية التي أجهضت الحزب وقتها فتبدد اعضاؤه، ولهذا حكاية سنتناولها فيما بعد ونحن نقرأ سرديات وروايات الشهابي.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها