النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11927 الجمعة 3 ديسمبر 2021 الموافق 28 ربيع الآخر 1443
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:45AM
  • الظهر
    11:27AM
  • العصر
    2:26PM
  • المغرب
    4:45PM
  • العشاء
    6:15PM

كتاب الايام

المرأة والبحر!

رابط مختصر
العدد 9692 الخميس 22 اكتوبر 2015 الموافق 9 محرم 1437

إن كل الاعمال التي قام بها الرجال عبر التاريخ طراً: قامت بها النساء (...) فالنساء والرجال يتقاسمون الحياة سعياً للحياة ولحياة أفضل!
وفي تاريخ الخليج فيما يتناقله أهل البحر: كانت (موزه) ابنة (راشد) تركب البحر بجانب الرجال سعيا للحياة وكانت تتكسر ايقاعا باهيا على صوت (النهام) الشجي وعلى ايقاع كفوف بحارة والدها (راشد) فالبحر مسرة ايقاع الرجال والنساء في وهج حرية الماء وكان (راشد) والد (موزه) يصفق بكفيه مطروبا في مسرة لا تجارى وعلى ايقاع تماوج (موزه) في سكرات الطرب والبحارة يتحوطونها وهم يصفقون بأكفهم «ونهيم النهام» يلعو شجيا على ايقاع الطبل و«المراويس» فالبحر بطبعه طروب واهل البحر بطبع البحر يطربون ويطربون واعجب من اهل البحر يضعون مواقع واسماء للبحر والبحر متشابه في زرقة امتداده على طول الخليج وعرضه وهم بحواسهم البحرية النابهة لا يخطئون الوصول اليها بسفنهم التي تمخر عباب البحر وتشق امواجه!
وان من مواقع اسماء البحر هناك مثل: خور اليارم وخور المعترض وخور الجارح وخور المدعي وخور فكان وكشان وفشت الديبل وغيرها.. وغيرها والخور يعني البحر العميق واعجب ان هناك موقع في البحر يدعى (غمسه) في بحر الجبيل من المنطقة الشرقية حيث ان هناك منبع مياه عذبة في عمق البحر يغوص اليه الغواصون ويملؤون قربهم مياها عذبة ويعودون بها الى سفنهم فوق البحر!
لا اليابسة ولا البحر حكراً على الرجال فالنساء يشاركون الرجال على قدر المساواة في العمل بحراً وبراً وكانت (موزه) تركب البحر وتبيع وتشتري في اموال والدها (راشد) وفي التاريخ فيما ينقل عن اهل البحر ان عواصف وامطار غزيرة وصواعق ضربت سفينة (راشد) في خور المدعي وكان راشد وموزه وجميع البحارة ذهبوا نهبا لتناهش اسماك البحر!
وراك اتغرق موزه
ياخور المدعي
موزه في مال ابوها
تبيع وتشتري
وفي التاريخ ركوب البحر ليس حكراً على احد.. ويذكر ان الملك الفرعوني (خوفو) عندما كان يستخدم سفينته التي تقودها اربعون امرأة فقدت زعيمتهم احدى مصوغاتها فبكت، وعلى الاثر قام كبير الكهنة باستخدام السحر من اجل تصفية مياه البحيرة حتى تستطيع المرأة ان تجد حليتها وهو ما يذكره لنا الدكتور عبدالستار البدري في مقال تحت عنوان (فرعونيات).
اقول لاحد المناهضين المناوئين للمرأة في الحرية والمساواة اليس حضور (موزه) في تاريخ أهل البحر عندنا في الخليج وما يتوثق ذكره فيما يتغنى به أهل البحر:
وراك اتغرق موزه
يا خور المدعي
موزه في مال ابوها
تبيع وتشتري
ما يشير ان (موزه) كانت تركب البحر كالرجال بل واشد بأساً من الرجال في مواجهة مخاطر البحر وكان يمسح بيده المتوضئة على لحيته ويقول: هذا غضب من الله في الرياح والعواصف والصواعق التي اغرقت سفينة (راشد) وابنته (موزه) ومن معه في خور المدعي اقول له اتق الله أرأيت الله غاضبا؟ لتقول هذا غضب الله وهو (الرحمن الرحيم).

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها