النسخة الورقية
العدد 11149 الجمعة 18 أكتوبر 2019 الموافق 18 صفر 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:19AM
  • الظهر
    11:23AM
  • العصر
    2:40PM
  • المغرب
    5:07PM
  • العشاء
    6:37PM

كتاب الايام

جامع موزة بنت حمد.. جامع الوصل والتآلف..

رابط مختصر
العدد 9585 الثلاثاء 7 يوليو 2015 الموافق 20 رمضان 1436

من الخطوات المباركة التي تزامنت مع أيام رمضان المبارك، أبرك أيام أشهر العام، تدشين وافتتاح جامع المغفور لها بإذن الله الشيخة موزة بنت حمد آل خليفة قرينة حاكم البحرين الأسبق المغفور له بإذن الله الشيخ سلمان بن حمد آل خليفة، والتي يروق لي أن أطلق عليها أو أنعتها بأم الصقور، ليكون هذا الجامع صرحا إسلاميا يضاف إلى الصروح الإسلامية الأخرى في مملكة البحرين، بل «معلما مميزا ضمن الجوامع والمساجد التي تمثل رايات للعلم والتنوير» كما أكد على ذلك سمو الشيخ علي بن خليفة آل خليفة نائب رئيس الوزراء في كلمته الإنسانية الرفيعة أثناء افتتاح الجامع.
فما أحوجنا اليوم لمثل هذه الجوامع التي من شأنها أن تكون مراكز إسلامية للوعي الإسلامي المستنير الذي يرمي إلى الاعتدال والتوازن والتسامح والتعايش وتلاقي الرؤى الإنسانية والدينية من مختلف الأديان والمذاهب والأعراق، فرحم الله أم الصقور التي كان قصر إقامتها بالرفاع الغربي بهوا واسعا ورحبا لكل نساء وأطفال أبناء هذا الوطن بمختلف مشاربهم واتجاهاتهم، هذا البهو الذي كان أنموذجا حقيقيا لبحرين الحضارة التي عرفناها وعشناها واحتذينا بها من خلال حكامها من آل خليفة، ومن خلال صقورهم وبالذات صقور سلمان بن حمد آل خليفة وقرينته موزة بنت حمد آل خليفة، هؤلاء الصقور الذين دشنوا البحرين الحديثة، بحرين التطور والتقدم والمستقبل، وقربوا كل القلوب بمختلف اتجاهاتها لتمضي في مركب واحد وترى من خلال رؤية واحدة وتعبُر كل البحار من خلال بوصلة واحدة.
إن قلبا فُطر على الحب والتسامح كقلب أم الصقور موزة بنت حمد آل خليفة، يستحق أن يكون جامعا للجميع، وأن يكون مركزا إسلاميا، به تُدرس أمور الدين على وعي ومسؤولية بعيدين عن التطرف والتزمت، كما يحدث في مساجد وجوامع أخرى، كما يستحق أن تخصص باسم من أطلق الجامع عليها، جائزة كبرى في شأن أو شؤون من علوم الإسلام، فيكفينا من أم الصقور أنها أنجبت فارس الحكمة والحنكة ورائد النهضة الحديثة في البحرين ورمزا من رموز الإنسانية والسلام والتنمية في العالم، خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر حفظه الله ورعاه، ويكبر اعتزازنا بأن من افتتح جامع أم الصقور، حفيدها الصقر، صاحب فكرة هذا المشروع الإسلامي التنويري، سمو الشيخ علي بن خليفة آل خليفة نائب رئيس الوزراء الذي يترسم بوقار هدوئه وثاقب بصيرته خطى والده المباركة.
وما أروع الأحفاد حين يصلون الرحم بالبر والود والعرفان، هكذا هو سليل الصقور سمو الشيخ خليفة بن علي آل خليفة بارك الله خطاه ومساعيه، الذي على نهج والده وجده القويم والأصيل سار، فذكر وثمن لأم الصقور وأم الجميع أثناء افتتاح الجامع دورها العطر وخيرها الذي عم الجميع ونبل مواقفها المشرفة في مساعدة الناس..
ونتمنى على أهل البر من نساء هذا الوطن، أن يذكرن في دروسهن وجلساتهن، الأدوار الكريمة والإنسانية التي قامت بها أم الصقور خلال حياتها المليئة بالمزايا الحسنة والمواقف النبيلة، خاصة متى ما أتيحت لهن فرصة للتواجد في هذا الجامع أو المركز الإسلامي، ذلك أن في سيرتها الحسنة نموذجا مشرفا لنساء وبنات هذا الوطن ينبغي أن يحتذينه ويسرن على منواله ويعلمن على ضوئه بناتهن وأبنائهن أيضا.
ولن أنسى ما حييت، حين كنت طفلا، تجرني خطاي الطرية المتعثرة نحو القصر الذي يحتوي بدفئه أم الصقور موزة بنت حمد آل خليفة، لتقديم التهنئة لها ولأهل القصر بمناسبة العيد، كيف كانت كثافة النسوة والأطفال وهن يتجهن صوب هذا القصر لتقديم التهنئة، الأمر الذي يؤكد مدى محبة الناس واعتزازهم لأم الصقور، ومدى ما تتحلى به أم الصقور من صفات ملؤها الخلق الحسن وطيب المعشر، وهو الأمر الذي فُطر عليه فارس الحكمة والحنكة نجلها أبا علي الذي ترتوي مجالسه بماء حب الناس له ولكريم خصاله وفعاله.
من هنا تأتي أهمية افتتاح هذا الجامع الذي حين تتقدم بقدمك اليمنى للدخول فيه، تتذكر جميل صفات أم الصقور أم الجميع وجميل صفات من احتذى بجميل صفاتها..
اللهم اجعل جامع موزة بنت حمد آل خليفة بيت وصل ومودة وألفة ومحبة للناس أجمعين..
اللهم بارك لنا فيه يا رب ..
وبارك أيمان من جمعنا في محرابه وبهوه ..

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها