النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11722 الأربعاء 12 مايو 2021 الموافق 30 رمضان 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:26AM
  • الظهر
    11:34AM
  • العصر
    3:03PM
  • المغرب
    6:15PM
  • العشاء
    7:45PM

كتاب الايام

الجنوبي الشامخ منصور!

رابط مختصر
العدد 9566 الخميس 18 يونيو 2015 الموافق غرة رمضان 1436

يقترب اليّ هامسا اقول له لماذا الهمس (...) قلها ومت يقول رحم الله الشاعر الفلسطيني «معين بسيسو».
يفرك شحمتي اذنيه بابهاميه وسبابتيه ويتنهد قائلا: كيف يمكن ان نتحدث عن الوطن وبنية الوطن التحتية أبيدت عن بكرة ابيها (...) اقول له من ابادها؟! يقول دكت دكا عن بكرة ابيها لم يبق لنا شيء من بنية اليمن التحتية أيمكن ان نتصور وطنا بدون بنية تحتية؟ اصبحنا بدون بنية تحتية اي بدون وطن (...) اقول لمنصور الجنوبي الشامخ في ذاكرة الجنوب! الانسان في البنية التحتية وليست البنية التحتية في الانسان! يقول الجنوبي منصور متحسراً لقد بلغت خسائر الحرب ما يقارب 950 دبابة وأكثر من 8 آلاف جندي وأكثر من 40 طائرة اليمن يعيش حربا أهلية قذرة والاموال الايرانية المشبوهة وراء اشعال هذه الحرب اليمنية القذرة، لقد اصبح الجيش اليمني اطرافا ممزقة ومقسمأ الى عدة اتجاهات متباينة وذلك يعود الى دعم وزير الدفاع اليمني اللواء محمد احمد سالم الصبيحي في سيطرة الحوثيين على الجيش، واليمن مجتمع قبلي يقول منصور ولكن الوطن لا يكون ضمن القبيلة وانما القبيلة ضمن الوطن والعمليات العسكرية توزع على المحافظات، فكل محافظة يتحكم فيها شيخ قبيلة والقبائل هي العنصر الرئيسي المتحكم في مستقبل اليمن والقبائل هم أكثر من الف قبيلة ولكل قييلة لها اتجاهات سياسية معروفة وشيخ القبيلة لديه اسلحة وذخائر عسكرية خاصة!
ان اليمنيين معروفون بوطنيتهم ولا يهمهم سوى مصلحة الوطن اقول لمنصور بوطنيتهم أم بقبيلتهم يرفع منصور رأسه فتتلاصف عيونه في تلاصف عيوني ويقول وهو يشير باصبعية: القبيلة والوطن اقول لمنصور القبيلة أم الوطن؟!
يصمت منصور رافضا الاجابة على السؤال وهو يدري وانا ادري ان القبيلة تشكل «الوطن» والوطن لا يشكل القبيلة! وهذا اشكال يجسد اليمن المأزوم في وعي القبيلة وليس في وعي الوطن!
يبادر منصور قائلا: الشعب اليمني يرفض الحوثيين ويرفض الايرانيين ويرفض الحرب (...) ويتلفت منصور متلعثما وهو يكرر يرفض الحرب.. يرفض الحرب!
يسأل منصور قائلا: الحياة في قرار التاريخ أم التاريخ في قرار الحياة؟! اقول لمنصور أدير السؤال اليك يقول منصور: الحياة تتشكل جدلا ماديا وفكريا في التاريخ والتاريخ يتشكل جدلا ماديا وفكريا في الحياة الحياة مسار تاريخ والتاريخ مسار حياة (...) الحياة تاريخ والتاريخ حياة وان حركة التاريخ في الحياة المادية والفكرية في الجنوب العربي (...) البتة خلاف حركة التاريخ المادية والفكرية في اليمن المغلول بأغلال الوعي القبلي: هناك في الشمال وعي قبلي تاريخي وهنا عندنا في الجنوب وعي وطني مدني تاريخي ان قوى الانتاج تتجلى في الحياة المادية والفكرية والانسان الجنوبي يستميت وطنيا من اجل الدفاع عن ارض الجنوب متوثبا في وعي الحراك الوطني في اعادة بناء دولة الجمهورية الديمقراطية الشعبية.
ان حركة التاريخ لا تفعل بالوعي القبلي بقدر ما تفعل بالوعي الوطني ولا يمكن تسييد ما هو قبلي على ما هو وطني ومدني، ان قوى شمالية وجنوبية تعمل عبثا في اتجاه معاكس لحركة التاريخ المادية والفكرية وضمن خلط اوراق الجنوب بأوراق الشمال وهو ما يشكل واقعا سياسياً مهزوما لا يمكن ان يحل لا قضية الشمال ولا قضية الجنوب! يرفع يده منصور قائلا: كفانا سيلا من الدماء وعلى الحرب ان تتوقف وعلى النداء للحوار ان يرتفع في الاخذ بجدية الحسبان في استفتاء شعب الجنوب في الاستقلال وحق تقرير المصير في فك الارتباط وهو ما يشكل واقعا مهما في الوصول الى اتفاق يرضي كل الاطراف المتنازعة في قضيتي شعب الشمال اليمني وقضية شعب الجنوب العربي وكفى الشعبين شر الاقتتال!

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها