النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11726 الأحد 16 مايو 2021 الموافق 4 شوال 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:23AM
  • الظهر
    11:34AM
  • العصر
    3:02PM
  • المغرب
    6:17PM
  • العشاء
    7:47PM

كتاب الايام

أبو شـــــــروق!

رابط مختصر
العدد 9552 الخميس 4 يونيو 2015 الموافق 16 شعبان 1436

اكثر من نصف قرن كنت واياه وآخرين (...) على مقاعد المدرسة العليا نتلقى اصول «الفقه» الماركسي وكان هو من العراق وكنت انا من السعودية وكان هو غَيْرَ اسمه وكنت انا غير اسمي وكان يناديني «الحجي» وكنا جميعاً نناديه «أبو حقي» لأنه يقول الحق ولو على نفسه وكان هو دون غيره الأقرب الى قلبي وكان التجاذب الكيميائي يُجاذب نفسينا وكان لهذا التجاذب دور على ما اظن في تجذير الصداقة بيننا على مدار اكثر من سنة بعدها غادرت وغادر فتقطعت سبل علاقة صداقتا على مدار اكثر من نصف قرن الا ان ذاكرتي لسبب او بدون سبب ما اكثر ما تنبش جماليّة وحميمية ذكراه (...) وكنا خليط دول عربية فالبعض منا مات موتة ربه والبعض منا مات موتة سياسية والبعض منا استشهد في خضم الصراع السياسي (!).
نصف قرن لا أدريه ولا يدريني في خضم غمرة العمل السياسي الذي انغمرنا فيه... وقد تجشم عن حق مخاطر العمل السياسي وانغمر فيه بجدارة فائقة وعزيمة شجاعة متوثبة متمردة وهو من الكوادر السياسية الحزبية العراقية الفاعلة الذي يجعل العاصفة تنحي ولا ينحني لها (!).
وكنت اقرأ له احيانا في الصحف ولا ادريه وكان يقرأ لي ايضا في الصحف ولا يدريني (!).
وكانت هواجسي تقلب المقالات السياسية والفكرية هنا وهناك عيني تقع على صورته لأدريه فقد حُفرت تقاطيع وجهه في ذاكرتي حفراً واصبحت ذاكرته تعاودني بمناسبة وبدون مناسبة وبعد اكثر من خمسين عاماً رنّ هاتفي رنينا مميزاً فزّ قلبي في ذات الرنين رفعت مقبض الهاتف قرّبته الى اذني وكان الصوت يأتيني من بعيد قائلا أنت «الحجي» انا «أبو حقي» فراح شريط الذاكرة يأخذني اخذاً الي ايام الدراسة وفي تفاصيل علاقات تضج بالفكر والسياسة والفلسفة (...) وكم توهجنا بهجة عارمة التألق كوننا بعد هذا العمر لم نزل نغذ السير على ذات الطريق وعلى ذات الافكار والمبادئ الانسانية، وعندما بعث اليّ كتابه «الحقيقة كما عشتها» تناهبته «نعيمة» والاولاد والبنات وكلهم يريدون ان يعرفوا شيئا بشغف عن صديق والدهم التراثي الذي كان يُحدثهم عنه (...) حقاً ان سيرة جاسم الحلوائي زاخرة بالنضال والتفاني من اجل انتصار الانسانيّة الراقية على الظلم والكراهية وان تغمر المحبة والسلم وجه الارض (...) واني اجده في سيرته الذاتية كما عرفته صادقاً مخلصا موضوعيا أمينا على معتقداته السياسية والحزبية وفي ذات طبيعته ودوداً محبا عاشقا للحياة، يغضب ضاحكاً ويضحك غاضباً، ويكاد احيانا ان ينقلب علي ظهره من شدة الضحك (!).
جاسم الحلوائي في سيرته الذاتية «الحقيقة كما عشتها» يتشكل في نشاطه السياسي والفكري وتفانيه المنقطع النظير في الالتزام بارادة العمل التنظيمي وتكريسها تفانيا في ارادة الحزب مُقدما نموذج نوعية المثقف العضوي في حزب الطبقة العاملة (...) واحسب ان كتاب «الحقيقة كما عشتها» للمثقف العضوي جاسم الحلوائي جدير بان يكون منهلا فكريا وثقافيا وتنظيميا للشبيبة العراقية التي يتجدد بها حزب الطبقة العاملة «الحزب الشيوعي العراقي» ضمن مسيرته النضالية من أجل وطن حر وشعب سعيد (!)
ان كتاب «الحقيقة كما عشتها» للصديق الفاضل جاسم الحلوائي يشكل ملحمة نضالية متميزة المصداقية والأمانة في العمل المتفاني من اجل الحرية والديمقراطية والانتصار على الجهل والظلم والتخلف وفي تحقيق اماني وطموحات كادحي الوطن العراقي في حياة حرة ابية كريمة (!)

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها