النسخة الورقية
العدد 11148 الخميس 17 أكتوبر 2019 الموافق 17 صفر 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:18AM
  • الظهر
    11:23AM
  • العصر
    2:41PM
  • المغرب
    5:08PM
  • العشاء
    6:38PM

كتاب الايام

أول التواصل

تكافؤ الفرص

رابط مختصر
العدد 8853 السبت 6 يوليو 2013 الموافق 27 شعبان 1434

خلال السنوات الماضية، بذلت المزيد من الجهود لإصلاح النظام التعليمي وتطويره لتمكين الناشئة من التفتح على الحداثة واستيعاب جانب هام من مكوناتها في سياق المحافظة على ثوابت الأصالة، وتدعّم هذا النهج بإجراءات داعمة لإلزامية التعليم ومجانيته، حيث أن السياسة المنتهجة لضمان الحق في التعليم، تتجاوز ما جاءت به المواثيق الدولية، فقد نص قانون التعليم على أن الدولة تضمن حق التعليم مجانا لكل الذين هم في سن الدراسة، وتوفّر لجميع الطلاب والطالبات فرصا متكافئة للتمتع بهذا الحق حتى نهاية المرحلة الثانوية، في حين نجد أن الفقرة الثانية من المادة 28 من الاتفاقية الدولية لحقوق الطفل تكتفي بجعل المجانية مقتصرة على التعليم الابتدائي، ولم يوسّعها الإعلان العالمي لحقوق الإنسان إلا إلى التعليم الأساسي (الفقرة الأولى من المادة 26)..أما في ما يتعلق بالإلزامية فقد أوجبها القانون من “سن السادسة إلى سن السادسة عشرة”، وفي المقابل اكتفت المنظومة الدولية بحصر هذه الإلزاميةٍ في التعليم الابتدائي. الحق في التعليم جعلت منه البحرين حقا أساسيا، مضمونا لكل البحرينيين، لا تمييز فيه على أساس الجنس، أو الأصل الاجتماعي، أو اللون، أو الدين، فقد أرادت الدولة أن يكون التعليم مفتاحا للحداثة، يستلهم المثل الإنسانية العليا، والمبادئ الكونية في الحرية والديمقراطية وحقوق الإنسان. أما على صعيد الأهداف فهي تركز على تمكين المتعلم من حق بناء شخصيته على النحو الذي ينمي فيه ملكة النقد والإرادة الفاعلة لينشأ على التبصر في الحكم، والثقة بالنفس، وروح المبادرة، والإبداع، والطموح إلى التفوق والتألق.. على صعيد القيم يقوم التعليم في البحرين على عدة قيم تنعقد على تثمين العلم والعمل والتضامن والتسامح والاعتدال والتفتح، كما ضمنت التشريعات مبادئ الإنصاف وتكافؤ الفرص لكل الأطفال دون استثناء، إذ حققت تكافؤ فرص التمدرس للجميع، حيث أكد تقرير اليونسكو الأخير حول التعليم للجميع ان البحرين صنفت بين 47 دولة في العالم ذات الأداء العالي في تحقيق هذا الهدف. لقد حققت السياسة التعليمية نتائج ايجابية على صعيد الكم فتم تحقيق تكافؤ فرص النجاح، بعد أن حققت تكافؤ فرص التعليم... ويتم حاليا العمل على تحقيق نفس النتائج على صعيد نوعية التعليم.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها