النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10937 الأربعاء 20 مارس 2019 الموافق 13 رجب 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:27AM
  • الظهر
    11:46AM
  • العصر
    3:12PM
  • المغرب
    5:48PM
  • العشاء
    7:18PM

كتاب الايام

فنان بارت تايم!

رابط مختصر
العدد 8739 الخميس 14 مارس 2013 الموافق 2 جمادي الأولى 1434

عندما كنت أجد فنانة تفتح بسطة لتبيع بعض المنتجات والسلع أو عندما أجد فنانا بحرينيا يعاني من أجل حصوله على وظيفة أفضل!، لا أخفيكم حينها أنني كنت أشعر بالضيق لأنني متحيزة جدا للفن كونه عالما بذاته لا يمكن أن يتقاسمه عالم آخر. فالفنانون يجب أن ينغمسوا ويعيشوا الشخصيات التي يجسدونها، ولأنني أشعر أن مهنة الفن بالذات مهنة لا يمكن أن تشاركها أي مهنة أخرى أو أي هم آخر، فمن ينذر نفسه له لابد أن يكون قربانا له بالنتيجة. وقد يلومني البعض على هذا التشبيه أو يصفه بالمبالغة حين أقول أن الفنان لابد أن يكون قربانا لفنه فهو يأخذ منه وقتا، جهدا، حياة اجتماعية، صحة، وسمعة في مجتمعاتنا. ففي هذه الحالة ألا يمكننا أن نعتبر ما يقدمه قربانا؟. تغيرت نظرتي إلى الفن عندما وجدت فنانين يصارعون الموت كل ليلة وما من معين وما من مغيث، أتوقع حدوث أي مكروه لهم كل يوم. حينها فقط تغيرت نظرتي أو على الأقل صنفت البحرين على أنها حالة خاصة، ففي البحرين على وجه الخصوص أصبح من السهل ومن الطبيعي أن تجد الفنان يعمل صباحا ويخصص فترة بعد الظهر لأداء دورا في أحد الأعمال الدرامية جاء له بعد سنوات من الانتظار والترقب نظرا لشح الأعمال التي تنتج في البحرين، أو أنه يبحث عن عمل بنظام «البارت تايم» ليسد احتياجاته واحتياجات عائلته. ولعل الفنان البحريني القدير محمد البهدهي أقوى دافع لكي يعمل الفنان البحريني بنظام «البارت تايم»، فلا أريد أن أخفي أن الفنان القدير صرف كل ما يملك في العلاج، ولا أعلم ماذا أصابني عندما رأيت صورته وهو محاصر بالأجهزة الطبية في إحدى مستشفيات تايلند حيث يتلقى علاجه هناك، لم أتمالك نفسي عندما وجدت حملة للتبرع والمساعدة من قبل جمهوره. مرض البهدهي يجب ألا يمر مرور الكرام، يجب أن يكون دافعا لسن قوانين تحمي حقوق الفنانين وتضمن لهم حياة كريمة، وتأمينا صحيا خاصا ليتجنبوا مذلة المرض وشقاءه بعد سنوات من العطاء. فإن لم تكن هناك نية لإنشاء نقابة فنية أسوة بدول العالم العربي، فما المانع من إنشاء صندوق لدعم الفنانين المحتاجين والذين يعيشون ما يعيشونه ولكنهم يلتزمون الصمت لأن الشكوى لغير الله مذلة. أتمنى الشفاء العاجل لوالدنا الفنان محمد البهدهي وأن يمن الله عليه بالصحة والعافية عسى أن يكون وضعه درسا أو جرس إنذار لمن يهمه أمر الفن والفنان في البحرين فهل من مغيث؟

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها