النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 12176 الثلاثاء 9 أغسطس 2022 الموافق 11 محرم 1444
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:42AM
  • الظهر
    11:43AM
  • العصر
    3:13PM
  • المغرب
    6:19PM
  • العشاء
    7:49PM

كتاب الايام

تغريدة

أمّي والديمقراطية

رابط مختصر
العدد 8326 الخميس 26 يناير 2012 الموافق 3 ربيع الأول 1432

الجزر لونه أخضر. نعم هو أخضر. هكذا قال أبي، وهكذا قلنا نحن الإخوة الخمسة في البيت. ولم تُفلح محاولات أمّي لإقناعنا بأنّ الجزر لونه برتقالي. فنحن أسرة اتخذنا الديمقراطية شعاراً وطريقاً ومسلكاً لاتخاذ القرارات والاتفاق على ما نختلف فيه. فإذا ما اختلفنا حول أمر نُجري تصويتاً، والرأي الذي يكسب أكثر الأصوات هو الذي نأخذ به. ولذلك كانت النخلة التي في بيتنا تُخرج عنباً، هكذا قال أبي، وهكذا صوّتنا نحن الإخوة الخمسة. واستماتت أمي لإقناعنا بأنّ النخلة تُخرج رطباً، وقامت بقطف الرطب من نخلتنا ووضعه في صحن، وطلبت منا أن نراه ونأكل منه، فما ازددنا إلا يقينا بأنّ الرّطب الذي جاءت به أمي لنا هو عنب، لأن أبي قال ذلك، ولأننا صوّتنا بناءً على ما قاله أبي. هل بقي في رأس أمّي شعر؟ لا أظنّ ذلك. فقد شدّت شعرها مرّات ومرّات وهي تريد أن تُقنعنا بأنّنا ندخل إلى البيت من الباب، ولكنّ أبي قال بأننا ندخل البيت من النافذة، وبذلك جرى التصويت وفقاً للأسس الديمقراطية، وأجمع قاطنو البيت على أنّنا ندخل البيت من النافذة. ولم تنجح أمّي بصراخها وشّدها لشعرها وعرض صورنا ونحن ندخل البيت من الباب من إقناعنا بالتخلّي عن فكرة دخولنا من النافذة. وكادت أمي ذات مرّة تلم أغراضها وتغادر البيت حينما قال أبي بأنّ المطر لا يسقط من السماء وإنما ينبع من الأرض. فقد كان المطر يتساقط خارجاً، وأخرجتنا أمّي في الفناء ونظرنا إلى السماء وكاد المطر يُغرقنا، وحين جرى التصويت قال أبي بأنّ المطر ينبع من الأرض، وهكذا قلنا نحن الإخوان الخمسة، وكانت أمّي كعادتها هي التي صوّتت لوحدها على أنّ المطر ينزل من السماء. قالت أمي بعد أن اعتزمت الخروج إلى البيت وعدم العودة مرّة أخرى له: «إنّ ديمقراطيتكم فاشلة وستقودكم إلى الهلاك». قال لها أبي: بل أنت المتخلّفة والرّجعية. أليست الديمقراطية قراراً يتّخذه الأغلبية؟ فلماذا تنزعجين حينما تجدين أغلبية المنزل تصوّت ضدّ رؤاك وتصوّراتك ومقترحاتك؟». ردّت أمّي وهي تغادر البيت: «بل هي ديمقراطية مفصّلة على مقاسك. فلا تتعب نفسك وتُجرِ تصويتاً. فأنت من تقرّر والبقيّة تبع لك، وتلك بئس الديمقراطية».

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها