النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10973 الخميس 25 أبريل 2019 الموافق 20 شعبان 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:44AM
  • الظهر
    11:36AM
  • العصر
    3:06PM
  • المغرب
    6:06PM
  • العشاء
    6:36PM

كتاب الايام

بوادر الخير لعام 2012 بدأت تظهر

رابط مختصر
العدد 8302 الأثنين2 يناير 2012 الموافق 8 صفر 1432

على مدى سنوات مضت كنا ننظر إلى مدينة دبي الحبيبة على أنها الوحيدة التي تكتسح السوق الإعلامية، لما تتميز به من انفتاح على دول الغرب بالإضافة إلى الحرية في التعبير عن الرأي والرأي الآخر، ولما تمتلكه من طاقات جبارة من كافة البلدان، وكأنما الفرد يعيش هناك لكي يعمل وينتج فقط! ونسينا أن البحرين تمتلك أيضاً من الطاقات وأصحاب الفكر والعلم ما لا يقل عن أولئك الذين تولوا مناصب قيادية في مجال الصحافة، وأصبحت لديهم أسماء رنانة في مجال الإعلام العربي. لا شك أن انطلاق قناة العرب التي أعلن عنها قبل أيام قليلة ستشكل بصمة تاريخية على خارطة دول مجلس التعاون الإعلامية، حيث سيساهم تأسيس هذة القناة على أرض مملكة البحرين في العديد من المجالات التي ستدعم الاقتصاد البحريني.. ثقة صاحب السمو الملكي سمو الأمير الوليد بن طلال لاختيار مملكة البحرين كمقر رئيسي لقناة العرب يُبَروز الصورة الحقيقة للأوضاع في البلاد بعد الأزمة التي تعرضت لها قبل أشهر، ويعطي الإجابة الصحيحة لجميع وسائل الإعلام العربية والغربية على التساؤلات والأكاذيب التي ترويها قنوات الكذب والإفتراء، فمشروع ضخم كتأسيس قناة إخبارية سياسية واقتصادية بالتعاون مع شركة بلومبيرغ العالمية يملكها مستثمرون عالميون لن تكون بمثابة مقامرة في بلد غير مستقر أمنياً أو سياسياً مثلما يُروج له البعض! يأتي إطلاق قناة العرب الإخبارية مع حصول تحولات مهمة في العالم العربي، تقدمت فيها مطالب الشعوب بالحرية والتنمية، وبالتالي ستعمل على تلبية توقعات المشاهد العربي حيال هذه التحولات بتقديم تغطية إخبارية مختلفة من كل العالم، ومن خلال شبكات مراسلين وخبراء يعبرون عن تطلعات الأمة العربية، مع الحرص على نقل أخبار العالم كله من الزاوية التي تؤثر وتهم المشاهد العربي دون التمييز أو التحيز لجهة معينة.. فكل الشكر وكل التقدير للقائمين على هذة القناة.. آخر كلمة: أمنيات عديدة في هذة السنة أتمنى أن تتحقق على جميع الأصعدة، فالتوقعات عديدة ومتنوعة وأبرزها كانت للمتنبئة ماغي فرح حول الأبراج الفلكية والتي تطرق إليها الكاتب الزميل محميد المحميد في مقاله يوم السبت، حيث أثارت انتباه العديد من القراء، إلا أنني أود أن أخص أحد صديقاتي العزيزات إلى قلبي بأمنية التوفيق دائماً وأن لا يطول غيابها.. وكل عام والبحرين وأهلها بخير.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها