النسخة الورقية
العدد 11118 الثلاثاء 17 سبتمبر 2019 الموافق 18 محرم 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:04AM
  • الظهر
    11:33AM
  • العصر
    3:01PM
  • المغرب
    5:41PM
  • العشاء
    7:11PM

كتاب الايام

انفسنا نفكك مؤسسات

ليس دفاعا عن الوزير

رابط مختصر

ليس دفاعا عن وزير التربية والتعليم فلست في وارد الترافع والدفاع عن الاشخاص وليس الوزير بحاجة لدفاعي عنه.. ولكنني مدفوع بمنطق المؤسسة مقابل النزوع الفوضوي، اجدني اقف معارضا وبقوة للدعوة في تحشيد الدوار لتدشين عريضة تطالب باقالة الوزير كما جاء في المسجات المرسلة والمتداولة والتي لو استجابت لها الجهات المعنية لوجدنا انفسنا نفكك مؤسسات الدولة في لحظة اختلط فيها حابل التسييس الضاغط بنابل تصفية الحسابات والثارات الشخصية والانتقائية المزاجية المحكومة برعونة ونشوة السيطرة في مشهد .... يسعى البعض لتصعيد انفلاتاته وخلق حالة من الفوضى لاعادتنا للمربع الاول بعد ان بدأت مساعي التهدئة تلعب دورها وبعد ان بدأت الامور تذهب لشيء من الاستقرار، لاشك انه يربك اجندة التصعيديين الذين يريدون لنا الصدام بل والذين يجدون في الصدام سانحتهم وفرصتهم لتأزيم الوضع بشكل خطير. ولعل تفكيك مؤسسات الدولة وسيلة من وسائل تصعيد المحنة البحرينية بافتعال قضايا خلافية بين مكونات مجتمعنا واطيافه، فالدعوة التي وزعها اصحاب هذا النهج على نطاق واسع بين المدرسين والمدرسات وفي المدارس وبين المعلمين واولياء الامور الذين يشكلون في النهاية خليطا كبيرا من مكونات المجتمع البحريني، ستحدث نوعا من التصدعات والانشقاقات، وستفتح وتهيئ لنزاعات بين المعلمين والمدرسين واولياء الامور وسيدخل الطلاب والطالبات طرفا في نزاع مقصود من اصحاب الدعوة لتصعيد جديد وتوتير المناخ بين مؤيد وبين معارض ربما يقود الى اشتباكات متوقعة بين الاطراف داخل معاهد العلم فتتحول ساحتها من جديد الى ميدان معارك كما حدث قبل ايام حين شحنت الدعوات والمسجات وهي صادرة من نفس الجهة التي تدعو لعريضة اقالة الوزير الجو الطلابي والدارسي وخرجت حتى عن حدود السيطرة داخل المدارس وطالت شظاياها الشارع الذي تقف مكوناته الاجتماعية في ذورة توتراتها نتيجة استفزازات مقصودة شبيهة بالاستفزازات التي اثارتها دعوة تدشين العريضة لاقالة الوزير التي حركت شرائح مجتمعية لمناهضتها بذات الحدة في اللهجة والاسلوب الذي جاء في مسجات الدعوة وتم توزيعه على نطاق واسع، بالتأكيد لم يقبل به اخرون هم شركاء في الوطن وشركاء في الخيار والقرار ويرفضون بقوة ان تصادر خياراتهم ب... تهميشهم. وعلى خلفية نظرتنا التي تضع الوطن والمصلحة الوطنية في قلب اهتماماتها في لحظة بحرينية لاتحتمل مزيدا من التصعيد والتأزيم واختلاق المشاكل بين الاطراف الشريكة في الوطن نكتب هذه السطور متمنين ان يكف التصعيديون عن تصعيدهم، فالقضية قضية وطن وليست قضية وزير او مدرس مشحون تدفعه ثارات لتصفية حسابات معينة او حتى للبروز والصعود والبحث عن بطولة كثر فيها الابطال وتنازعوا صولجان النجومية الى درجة افتعال واختلاق الازمات التصعيدية دون احساس بحجم المسؤولية الوطنية والتاريخية في هذا المفصل البحريني الدقيق البالغ الخطورة الذي يحتاج منا ان نتعالى على مشاكل الذات لنساهم في حل مشكلة الوطن.. لكن ما اخطر الكارثة حين تتضخم الذات لدى صاحبها فتبدو اكبر من الوطن واهم!! فليتخيل معنا اصحاب دعوة تدشين عريضة اقالة الوزير لو ان كل جمعية دشنت عريضة حماسية في هذه الايام المتوترة البالغة التوتر وقابلتها جماعة اخرى بدعوة مضادة ترفض عريضتها ماذا سيحدث بين فرقاء وابناء الوطن الواحد بل بين ابناء الوزارة او المؤسسة او حتى المدرسة الواحدة. اسألهم بربكم الا يكفينا مافينا من توتر فتضاعفوه علينا الضغط، هل تسعون الى تفجير اخر ماتبقى من جسور مهزوزة ومهترئة بين مكونات المجتمع فتدعون الى تدشين عريضة مثل هذه وكأنكم تدعون الاخر الى تدشين عريضة مضادة لتبدء الفتنة وليفتح التطاحن اشداقه فليتهمنا في حرب العرائض الشعبوية الحماسية لنصحو غدا على المأساة وقد اكتملت فصولها السوداء وعلى الدولة وقد تفككت مؤسساتها؟ ثم الستم الفائلين بالامس بان اقالة وزير لاترضيكم فكيف تدعون اليوم لاقالة وزير وكأن اقالته هي الحل السحري المنتظر للازمة الطاحنة والمحنة المؤلمة؟!. انها تصفية حسابات وافتعال ازمات وصب الزيت على النار واللعب في اخطر ميدان تربوي يحتضن ابناءنا وصغارنا وشبابنا فلا توظفوه ورقة مسيسة ولاتجعلوه جزءا من جردة حساباتكم الشخصية وليتدارك العقلاء منكم مايرتكب الجاهلون يجهلهم .. انها امانة وطن.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها