النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 12143 الخميس 7 يوليو 2022 الموافق 8 ذو الحجة 1443
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:20AM
  • الظهر
    11:44AM
  • العصر
    3:09PM
  • المغرب
    6:34PM
  • العشاء
    8:03PM

كتاب الايام

.. مع خالص الشكر والامتنان

رابط مختصر
العدد 12021 الاثنين 7 مارس 2022 الموافق 4 شعبان 1443

يصادف اليوم الذكرى الـ33 لصدور العدد الأول من صحيفة «الأيام»، والذي صدر في 7 مارس 1989م، واستمرت الصحيفة في الصدور في كل الأوضاع والظروف وبلا توقف ولا ليوم واحد حتى اليوم 7 مارس 2022م.

وبهذه المناسبة، نود أن نرفع جزيل الشكر والتقدير والامتنان إلى حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، حفظه الله ورعاه، على دعمه ومساندته للصحافة الوطنية التي تعيش في عهد جلالته معزّزة مكرّمة ومطمئنة، في ظل ما تشهده من حرية وتعدّد في الاتجاهات والآراء.

ففي عهد حمد بن عيسى آل خليفة شهدت صحافتنا الوطنية من التطورات ما لم تشهده في تاريخها، وذلك بفضل ما أتاحه المشروع الإصلاحي لجلالة الملك المفدى، حفظه الله ورعاه، من حريات وما رسّخه من نظم وقوانين تكفل حرية الرأي والتعبير.

وفي عهد جلالته، حفظه الله ورعاه، مارس الصحفيون مهامهم بكل حرية وحرفية وأمانة وصدق، وفي أجواء من الثقة والطمأنينة والتقدير لرسالة الصحافة النبيلة باعتبارها منبرًا عاليًا للتنوير ودرعًا صلبة للوطنية، ورافدًا مهمًا في مسيرتنا التنموية وأداة في متناول الجميع تعكس همومهم وتطلعاتهم وأمانيهم.

وكل الشكر والامتنان لصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء على ما يفسحه سموه من مكانة للصحافة، وعلى ما يظهره من تقدير دائم لها، فسموه يعتبر الصحافة عونًا وعيونًا له في إدارته للدولة، ولا يدخر وسعًا ولا جهدًا في تمكين الصحافة من أداء واجبها بكل يسر وسهولة وعلى أكمل وجه.

وهنا لا بد أيضًا أن نتوجّه إلى القرّاء الأعزاء بالتحية الخالصة؛ على ما أظهروه دائمًا من ولاء وانتماء إلى صحيفتهم «الأيام» التي ستُحاول بكل جهدها أن تكون عند حُسن ظنهم، وتواصل أداء دورها وتلبية رغباتهم وطموحاتهم وتطلعاتهم.

شكرًا صاحب الجلالة الملك المفدى.. شكرًا صاحب السمو ولي العهد رئيس مجلس الوزراء.. شكرًا لجميع القرّاء الأعزاء.. وستبقى «الأيام» كما هي منذ اليوم الأول لصدورها.. متجددة.. ومتميزة دائمًا.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها