النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11974 الأربعاء 19 يناير 2022 الموافق 16 جمادى الآخر 1443
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    5:03AM
  • الظهر
    11:48AM
  • العصر
    2:50PM
  • المغرب
    5:11PM
  • العشاء
    6:41PM

كتاب الايام

الدكتور عبدالمجيد مفيز

رابط مختصر
العدد 11922 الأحد 28 نوفمبر 2021 الموافق 23 ربيع الآخر 1443

عندما فكرتُ أن أكتب عن الدكتور عبدالمجيد مفيز كانت أمامي عدة أبواب للولوج فيها لسبر خوافيها المتعددة كالسمات الشخصية أو محطات العمل أو الأدوار الاجتماعية والثقافية وغيرها من الأمور التي تُثري موضوعنا هذا، وحتى لا يطغى أمر على آخر أو سمة على أخرى قررتُ أن أجمع حصيلة هذه الأمور في سياق واحد مع القناعة التامة إنها لا تفِ بالمطلوب لتنوع مشاربها المعرفية والثقافية والتربوية والاجتماعية، فمن خلال معرفتي بالدكتور عبدالمجيد مفيز التي تعود إلى بدايات ثمانينيات القرن الماضي وتحديدًا عندما نُقِلتُ إلى إدارة المناهج بوزارة التربية والتعليم واقترابي من هذه الشخصية من خلال اجتماعاتنا ولقاءاتنا العامة وإدارته للمناهج زاد اقترابي من هذه الشخصية العصامية الهامة، إذ وجدتُ فيه الاتقان في العمل وتأصيله، وقد زاد هذه الأمور عندما عملنا سويًا في الشؤون الثقافية والبعثات عندما كان رئيسًا لقسم الشؤون الثقافية، إذ كان نعم الرجل الذي يُعتمد عليه في كل صغيرة وكبيرة، فكان رفيق الدرب في العمل بوزارة التربية والتعليم وزميل السفر فأنعم به صديقًا ورفيقًا، فقد وجدتُ الساحة خصبة أمامي لهذه الشخصية.

ولد الدكتور عبد المجيد محمد مفيز عام 1952م في مستشفى الإرسالية الأمريكية، وكانت تربيته الأولى في المنامة منطقة القضيبية، حيث تشرَّب من عادات وثقافات هذه المنطقة، وفي عام 1958م التحق بمدرسة القضيبية الابتدائية للبنين عندما كان مدير المدرسة الأستاذ عبدعلي عباس أديبي، وكان معظم المعلمين من مدينة الحد إلى جانب بعض المعلمين المصريين والفلسطينيين أمثال الأستاذ إسحاق خنجي رحمه الله، الأستاذ محمد مخيمر، ومجموعة أخرى من الأساتذة الأفاضل.

وفي عام 1963م التحق الدكتور عبد المجيد مفيز بمدرسة الحورة الإعدادية للبنين عندما كان مدير المدرسة خير الدين الأتاسي رحمه الله، ومجموعة من المعلمين المصريين والفلسطينيين منهم الأستاذ أيوب علي هليل، الأستاذ عبدالرحمن الفاضل (سكرتير المدرسة)، الأستاذ مسلم الصفار رحمه الله، ومجموعة كبيرة من الأساتذة الأفاضل، وبناءً على التوسع بمدرسة الحورة تم إضافة المرحلة الثانوية تدريجيًا حتى أصبحت مدرسة الحورة الإعدادية الثانوية للبنين.

 

 

بدأ الدكتور عبد المجيد مفيز تعلميه للمرحلة الثانوية في نفس المدرسة عام 1965م، إذ كان من المعلمين البحرينيين الأستاذ ناصر الموسوي، والأستاذ عبدالمجيد الرقراق رحمه الله، فكانت مناهج المرحلة الثانوية آنذاك مصرية المنبت، وعليه كانت أسئلة الامتحانات العامة توضع وتُصحح في الجهورية العربية المتحدة (مصر)، وتعلن النتائج بعد ذلك في إذاعة البحرين.

بعد تخرج الدكتور عبد المجيد مفيز من المرحلة الثانوية عام 1968/‏1969م وتقدم بأوراقه إلى نادي الخريجين للحصول على بعثة جامعية بجامعة الكويت، إذ تمّ قبوله في جامعة الكويت كمبتعث من البحرين مع مجموعة من الطلبة البحرينيين، فقد درس الدكتور عبد المجيد محمد مفيز بكلية الآداب تخصص تاريخ، وكانت جامعة الكويت تضم مجموعة كبيرة من الطلاب والطالبات البحرينيين من زملاء الدراسة منهم فؤاد درويش، يوسف الخاجة، فؤاد المطوع، محمد الشروقي، محمد الجميري، ومجموعة كبيرة من البحرينيين.

وفي عام 1973م حصل الدكتور عبد المجيد مفيز على الليسانس ليُعيّن معلمًا للمواد الاجتماعية بمدرسة مدينة عيسى الإعدادية الثانوية للبنين عندما كان مدير المدرسة الأستاذ مصطفى جعفر رحمه الله، ومن المعلمين في هذه المدرسة الاستاذ أيوب علي هليل، الأستاذ عدنان أيوب، الأستاذ جليل حميدان، الأستاذ عبد الرزاق محمد الخاجة.

وفي عام 1979م حصل الدكتور عبد المجيد مفيز على ترقية بوظيفة معلم أول للمواد الاجتماعية بمدرسة الحورة الثانوية للبنين، وذلك بعد أن حصل على الدبلوم العام والدبلوم الخاص في التربية من جامعة عين شمس بجمهورية مصر العربية، إذ كان مبتعثًا من وزارة التربية والتعليم في مشروع تأهيل المعلمين البحرينيين في الخارج.

وفي عام 1982م رُقي الدكتور عبد المجيد مفيز إلى وظيفة موجه للمواد الاجتماعية بإدارة التعليم العام، وبعد عام نُقِلَ إلى إدارة المناهج بعد أن تم ضم مجموعة الموجهين إلى إدارة المناهج.

وفي إطار تطوير موظفي إدارة المناهج للحصول على مؤهلات عليا، تمّ ابتعاث الدكتور عبد المجيد مفيز عام 1987م إلى جامعة عين شمس بجمهورية مصر العربية للحصول على درجة الماجستير.

وفي عام 1990م عُيّن الدكتور عبد المجيد مفيز بوظيفة اختصاصي مناهج أول للمواد الاجتماعية بإدارة المناهج، ومن زملائه في العمل الدكتور إبراهيم يوسف العبدالله مدير إدارة المناهج، وكاتب هذه السطور، الأستاذ محمد فخر، الأستاذ جاسم بونوفل، الأستاذ خالد الخاجة، الأستاذ أحمد مرزوق، الأستاذة نعيمة مطر، والأستاذة أنيسة مخيزيم.

وقد أكمل الدكتور عبد المجيد مفيز دراسته وحصل على درجة الدكتوراه في المناهج وتخطيطها من جامعة عين شمس بجمهورية مصر العربية في العام الدراسي 1992/‏1993م.

ومن عام 1996م حتى 1999م عُيّن الدكتور عبد المجيد مفيز كقائم بأعمال مدير إدارة المناهج، وفي عام 1999م عُيّن الدكتور عبد المجيد محمد مفيز بوظيفة رئيس العلاقات الثقافية والملحقيات بالخارج.

وفي عام 2006م عُيّن الدكتور عبد المجيد مفيز بوظيفة مدير إدارة التعليم المستمر حتى تقاعده عن العمل في العام الدراسي 2013/‏2014م.

وطوال عمل الدكتور عبد المجيد مفيز بوزارة التربية والتعليم، كانت له لمسات واضحة في تأليف مجموعة من الكتب الدراسية في المواد الاجتماعية في جميع المراحل (الابتدائية والإعدادية والثانوية)، كما قاد حلقات تدريبية في جميع مفاصل العملية التربوية للمعلمين، وراجع العديد من الكتب المدرسة، كما كان المشرف العام على مشروع تأليف وطباعة كتب المواد الاجتماعية والإنسانية المطورة، بالإضافة إلى تكليفه بالأشراف ومتابعة الجامعات الخاصة في بداية تأسيسها وتكوينها عندما كان في إدارة الشؤون الثقافية والبعثات، وذلك بتكليف من وزير التربية والتعليم.

وقد شارك الدكتور عبد المجيد مفيز بالعديد من المؤتمرات والندوات التعليمية بتكليف من وزارة التربية والتعليم ومثّل الوزارة في أغلب الاجتماعات الرسمية كممثل لوزارة التربية والتعليم بالمنظمات العربية والاسلامية، وكذلك أسهم الدكتور عبد المجيد مفيز في تأليف الكتب العلمية ومنها كتاب البحرين السياحي وكتاب اتجاهات حديثة في تدريس المواد الاجتماعية وكتاب 37 عام لتأسيس نادي البحرين للتنس، وقد تم تكريم الدكتور عبدالمجيد محمد مفيز في عيد العلم عام 1974م على درجة الليسانس في الآداب للتفوق، وكذلك في عيد العلم عام 1986م على درجة الماجستير، وكذلك في عيد العلم 1992/‏1993م على درجة الدكتوراه في التربية.

وإلى جانب ذلك ساهم الدكتور عبد المجيد مفيز في العمل الاجتماعي والتطوعي والرياضي ويعتبر أحد المؤسسين لنادي البحرين للتنس الأرضي عام 1973م، وكذلك فهو عضو جمعية تاريخ وآثار البحرين، وحاليًا هو أمين عام الجمعية البحرينية للرواد الرياضيين.

وأمام هذه المساحة المتميزة ذات الجوانب المتعددة (التربوية والثقافية والرياضية والاجتماعية) يمكن القول بأن الدكتور عبد المجيد مفيز لبنة أساسية من لبنات مئوية التعليم في مملكة البحرين.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها