النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11860 الإثنين 27 سبتمبر 2021 الموافق 20 صفر 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:09AM
  • الظهر
    11:29AM
  • العصر
    2:55PM
  • المغرب
    5:30PM
  • العشاء
    7:00PM

كتاب الايام

مذكرات رجل من حالة ابن أنس 2

رابط مختصر
العدد 11794 الجمعة 23 يوليو 2021 الموافق 13 ذو الحجة 1442

 

شاع خبر شراء سيارة من قبل بوحمزة كالصاعقة على أهالي الفريج، الخبر مادة تناقلتها الأهالي، البعض منهم من يتسلى ويضحك مستهزئًا أو مستغربًا، والبعض منهم ينظر ويفسر كيف استطاع بوحمزة شراء السيارة؟ البعض منهم من قال حصل بوحمزة على إرث من والديه! والبعض منهم فسر حصول بوحمزة على المبلغ الذي اشترى به السيارة من لعب القمار، إلا أن جميعهم لم يتوصلوا إلى نتيجة، وحتى بقي سر شراء السيارة غامضا لسنوات عديدة.

بعد انتشار خبر شراء السيارة تجمع الأهالي بقرب مجلس علي صليبيخ يتقدمهم خلوف الذي أسعده الخبر وجعله

لا ينام تلك الليلة التي سمع فيها أن والده قد اشترى سيارة.

كان أسعد الحاضرين ممن اهتم بهذا الموضوع، كانت سعادته لا توصف! إلى أن توقف قلبه عندما شاهد شاحنة كبيرة بقرب المجلس وسائقها يصرخ على المتواجدين أفسحوا المكان؟

أفسحوا المكان حتى أنزل الصندوق! كان خلوف منبهرًا من حجم الصندوق الكبير الذي لم يرَ في حياته صندوقا بهذا

الحجم! أنزل صاحب الشاحنة الصندوق الخشبي من أعلى السيارة ووضعه على الأرض وعيون جميع الحاضرين معلقة ومندهشة بما تراه وأولهم بوحمزة الذي لم تنزل يديه من على قلبه يطلب من الله أن تتم العملية بدون أن يحدث أي مكروه للسيارة، أنزلت السيارة وصفق الجميع لصاحب الشاحنة الذي ترأس عملية النقل وقادها باقتدار.

بعد أن غادرت الشاحنة قام بوحمزة وأبناؤه بتفكيك الصندوق وكأنهم يبحثون عن كنز قد أخفي في الصندوق إلى أن خرجت عليهم سيارة جديدة وكأنها عروس قد زفّت على عريسها، كان خلوف في هذا الأثناء يتنقل كالفأر من مكان إلى آخر يشاهد والده وإخوانه وهم يفكون السيارة بالمطارق والفؤوس من قيودها، وهو غير قادر على المساعدة بسبب صغر سنه الذي لم يتجاوز خمس أو ست سنوات، ولكنه استطاع أن يصعد على الصندوق قبل تفكيكه بسبب خفّة حركته التي ساعدته على تلك الرغبة التي شعر بها وكأنه أحد طيور النورس المنتشرة في سماء الحورة، كان يشعر بأنه في الجو بينما البقية في الأرض.

بعد أن زوّدت السيارة بالنزين قادها بوحمزة وخلوف الصغير وبقية الأطفال تصفّق لبطلها القادم الذي تنتظر منه مساعدة أهل الحي في تنقلاتهم.

بوحمزة جعل من سيارته سيارة أجرة بعد أن حصل على إجازة من المرور، وهو الأخير في أسطول سيارات الأجرة

التي كانت تمتلكها حالة ابن أنس وبأسماء أصحابها.

أحمد ت، وصديق، وإبراهيم ص، وبوحمزة، وراشد د، ويوسف د، ومحمد علي ص، وجاسم ذ، كانت هذه المهنة من المهن المهمة في تلك الحقبة لحاجة المواطنين للتنقل وبالذات في حالات الطوارئ كحالة الوضع (الولادة) أو الحوادث والإصابات التي تستدعي نقلهم إلى المستشفيات، حتى مناسبات الزواج تنتقل العوائل بسيارات الأجرة، إذ كان بوحمزة يأخذ معه خلوف في السيارة معتقدًا أنه جاذب للحظ.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها