النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11857 الجمعة 24 سبتمبر 2021 الموافق 17 صفر 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:07AM
  • الظهر
    11:30AM
  • العصر
    2:56PM
  • المغرب
    5:33PM
  • العشاء
    7:03PM

كتاب الايام

شريفة العطاوي

رابط مختصر
العدد 11775 الأحد 4 يوليو 2021 الموافق 24 ذو القعدة 1442

من الكوادر التعليمية والتربوية، متميزة في أدائها ومتمكنة في مادتها ومتعاونة مع معلماتها، فضلاً عن إدارتها للمدرسة، تعود معرفتي بها عندما كانت ضمن فريق البحث في عدد من الأبحاث التي يعدها مركز البحوث التربوية والتطوير بوزارة التربية والتعليم، إذ كانت متواضعة ومتعاونة تفرض احترام الآخرين لها، وكانت دقيقة في إصدار الأحكام والتحليل، إنها الأستاذة شريفة يعقوب العطاوي.

ولدت الأستاذة شريفة العطاوي في محافظة المحرق، وعاشت مع أسرتها في بيت قرب سوق المحرق وتحديدًا فريق الزياينة، وتعلمت من أسرتها البساطة والقناعة والصبر، فاكتسبت هذه القيم من المحيط التي عاشت فيه، فقد كانت محطة درستها الأولى مدرسة مريم بنت عمران الابتدائية للبنات عندما كانت مديرة المدرسة الأستاذة فاطمة الفايز، أما المرحلة الإعدادية وأول ثانوي كانت بمدرسة المحرق الإعدادية الثانوية للبنات في عهد مديرة المدرسة الأستاذ نادية الصفار، بعدها أتمت المرحلة الثانوية القسم العلمي بمدرسة المنامة الثانوية عندما كانت مديرة المدرسة الأستاذة شيخة أبل.

وفي عام 1970م تخرجت الأستاذة شريفة العطاوي من المرحلة الثانوية بتفوق وبترتيب السابعة على طلبة القسم العلمي، مما أهلها للحصول على منحة من جامعة الكويت قسم التجارة وإدارة الأعمال في العام نفسه.

 

 

وبعد أربع سنوات أي في عام 1974م تخرجت الأستاذة شريفة العطاوي من الجامعة بتفوق وعُيّنت معلمة بمدرسة المحرق الثانوية للبنات في نفس العام قسم التجارة.

وفي عام 1978م رُقّيت الأستاذة شريفة العطاوي إلى معلمة أولى للقسم التجاري لتكون أول معلمة أولى بحرينية بالقسم التجاري.

وفي عام 1980م رُقّيت الأستاذة شريفة العطاوي إلى مديرة مساعدة وقائمة بأعمال المديرة لمدة عام في مدرسة المحرق التجارية.

وفي عام 1990م رُقّيت الأستاذة شريفة العطاوي إلى مديرة مدرسة بمدرسة أم القرى الابتدائية الإعدادية، ثم نقلت إلى مدرسة عراد الابتدائية الإعدادية، ثم إلى مدرسة عراد الإعدادية.

وفي عام 1994م تم انتداب الأستاذة شريفة العطاوي إلى مركز البحوث التربوية لمدة يومين في الأسبوع بالإضافة على عملها لإجراء الدراسات الميدانية والبحوث العلمية، وقد شاركت في إعداد البحوث العلمية.

وفي أثناء عملها درست دبلوم التربية عام 1976م في كلية الخليج الصناعية ببرنامج خاص لمعلمي القسم التجاري، كما درست دبلوم الإدارة المدرسية من جامعة البحرين بالتعاون مع الجامعة الأمريكية ببيروت ضمن البرنامج الذي أعدته وزارة التربية والتعليم عام 1988م.

بالإضافة إلى ذلك حضرت الأستاذة شريفة العطاوي العديد من الدورات التدريبية في التعليم والتدريس والإدارة كما حضرت العديد من دورات المجتمع المحلي.

قدمت الأستاذة شريفة العطاوي العديد من المحاضرات في المدارس وشاركت في المؤتمرات التي تعدها وزارة التربية والتعليم، كما قدمت أوراق عمل المؤتمرات المنظمة من قبل وزارة التربية والتعليم للمرحلة الإعدادية، وكذلك ترأست العديد من اللجان بوزارة التربية والتعليم منها لجنة جائزة حمدان من دولة الإمارات العربية المتحدة، وقدمت العديد من الاقتراحات لإدارة التعليم لتحسين جودة العمل ورفع كفاءة العاملين فيها، كما أعدت دراسات ميدانية بتكليف من لجنة الوكلاء في وزارة التربية والتعليم في مقارنة تحصيل طلبة معلم الفصل وطلبة النظام العادي، وإعداد البرامج التدريبية بحسب احتياجات المديرين والمديرين المساعدين .

تم تكريم الأستاذة شريفة العطاوي من قبل جامعة الكويت للطلبة المتفوقين، ثم تم تكريمها من قبل صاحب السمو الشيخ عيسى بن سلمان آل خليفة طيب الله ثراه في أحد أعياد العلم بعد تخرجها من الجامعة وبعد حصولها على دبلوم الإدارة المدرسية، بالإضافة إلى تكريمها من قبل وزارة التربية والتعليم بعد إكمالها عشر سنوات من العمل في الوزارة.

وفي عام 2003م تقاعدت الأستاذة شريفة العطاوي والتحقت بالعمل الجزئي في إدارة التدريب لمدة خمس سنوات بتقديم برامج لتدريب المعلمين الأوائل، هذا التميز قادها إلى أن تُعيّن مديرة بمدرسة الفلاح الخاصة حتى عام 2012م، وبعد ذلك التحقت بعدد من الدورات في دراسة الشريعة الإسلامية والتجويد وحفظ القرآن.

وأمام هذا التميز يمكن القول إن الأستاذة شريفة يعقوب العطاوي وضعت بصماتها التربوية والتعليمية لتؤسس لبنة من لبنات مئوية التعليم في مملكة البحرين.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها