النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11857 الجمعة 24 سبتمبر 2021 الموافق 17 صفر 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:07AM
  • الظهر
    11:30AM
  • العصر
    2:56PM
  • المغرب
    5:33PM
  • العشاء
    7:03PM

كتاب الايام

ادع لي

رابط مختصر
العدد 11712 الأحد 2 مايو 2021 الموافق 20 رمضان 1442

 

يشتكي الكثير من الأزواج أنه مع تقدم السنوات يبدأ الحب بالانعدام بينهم ويصبح الزوجان لا يطيقان مجالسة بعضهما.

بل هناك بعض الدراسات تقول إن الحوار أصبح مفقودا في كثير من البيوت للأسف وأصبحت الحوارات بين الأزواج لا تتجاوز مسؤوليات البيت. 

أما أن يحدث حوار ونقاش فهذا أبعد ما يكون، والخطأ هنا مشترك بين الرجل والمرأة على حد سواء؛ فكلاهما مقصر ويتحمل جزءا من هذه المشكلة..

كان النبي يحب زوجته السيدة عائشة ويعبر لها أحيانا بالقول وأحيانا بالفعل وأحيانا بالإشارة وأحيانا بالنظرة وأحيانا بالمودة. 

ذكر الألباني في «السلسلة الصحيحة» 5/‏ 324 عن أمنا عائشة رضي الله عنها أنها قالت: لما رأيت من النبي صلى الله عليه وسلم طيب النفس قلت: يا رسول الله ادع الله لي قال: اللهم اغفر لعائشة ما تقدم من ذنبها وما تأخر وما أسرت وما أعلنت، فضحكت عائشة حتى سقط رأسها في حجر رسول الله صلى الله عليه وسلم من الضحك فقال: أيسرك دعائي فقالت: ومالي لا يسرني دعاؤك فقال: والله إنها لدعوتي لأمتي في كل صلاة. 

الدعاء للأزواج وإسماع بعض هذي الدعوات تصرف بسيط قليل ما نراه هذه الأيام.

لما رأيت من النبي طيب نفس، هذا لا يكون إلا لأن النبي كان كثير الجلوس مع زوجاته

وقع رأسها في حجر النبي، أين كانت جالسة؟ 

نوع من التودد أن تطلب الزوجة دعاء زوجها لها. 

عدم الاستهزاء بطلبات الزوجة، لأن هذا يؤثر في نفسيتها. 

الحب بين الأزواج يحتاج إلى رعاية واهتمام، ومتى ما قل الاهتمام يبدأ الحب بالذبول.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها