النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11729 الاربعاء 19 مايو 2021 الموافق 7 شوال 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:20AM
  • الظهر
    11:34AM
  • العصر
    3:02PM
  • المغرب
    6:19PM
  • العشاء
    7:49PM

كتاب الايام

«السارية».. قيم وطنية بهوية بحرينية

رابط مختصر
العدد 11697 السبت 17 ابريل 2021 الموافق 5 رمضان 1442

تشدني المسابقات والمبادرات والأنشطة والبرامج والفعاليات التي تغرس روح الوطنية والاعتـزاز بالتاريخ العريق لمملكة البحرين وتراثها الوطني والحضاري في نفوس الناشئة والشباب والأجيال المقبلة، وما أحلى البرامج التي تحيي الموروث البحريني الشعبي بكافة أشكاله، كونها تحقق حالة من الاندماج الوطني وتشكيل الهوية البحرينية الأصيلة في مدركات الجمهور.

وفي هذا الصدد نشيد ببرنامج (السارية) الذي يعرض من القرية التراثية بمنطقة عسكر، خصوصًا وأنه يقدم معلومات مفصلة عن تاريخ مملكة البحرين، والأسرة المالكة الكريمة، وتاريخ الموروث الشعبي من خلال مسابقات مشوقة.

وتأتي توجيهات سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة بإطلاق برنامج (السارية) ضمن مبادرات سموه بالاهتمام بالموروث الشعبي البحريني وإحياء التراث الوطني العريق، بهدف المساهمة في غرس وتثبيت الهوية الوطنية البحرينية وتعزيز المفاهيم والقيم والعادات والتقاليد الأصيلة المعروفة عن المجتمع البحريني منذ القدم.

ويحرص سموه على إطلاق هذه المبادرات النوعية الرامية إلى استغلال ما تزخر به مملكة البحرين من غنى وتنوع في الثقافات الشعبية لزرع هذه الثقافات لدى الأجيال المتعاقبة مما يساهم في ترسيخ قيم المواطنة، وللترويج عن تاريخ وتراث مملكة البحرين، وتسليط الضوء على أهم الملامح التاريخية والقصص التي تبرز تراث وحضارة المملكة على مر السنين.

هذا البرنامج يتسق مع أهداف الخطة الوطنية لتعزيز الانتماء الوطني وترسيخ قيم المواطنة «بحريننا»، التي أطلقها الفريق أول معالي الشيخ راشد بن عبدالله آل خليفة وزير الداخلية، وهي خطة وطنية تمثل نموذجا استثنائيًا لقيم المواطنة، وحققت الكثير من النجاحات والأهداف المرجوة.

إن الجهود والمبادرات الوطنية تساند بعضها بعضا، وتساهم في تحقيق الأهداف المشتركة، لذلك نقول شكرًا لسمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة.. شكرًا لوزارة شؤون الإعلام.. شكرًا للجنة رياضات الموروث الشعبي بقيادة الأخ خليفة القعود.. شكرًا لطاقم البرنامج الذين اثبتوا أن البحرين دائما الأولى بشبابها.. شكرًا للثلاثي الفنانة القديرة سلوى بخيت (أم هلال) والفنان والإعلامي حسن محمد، والإعلامية نيلة جناحي.. وشكرًا لجميع الشركات الداعمة.

نعم.. تراثنا في مملكة البحرين باقٍ فينا وخالدٍ، ورثناه من الآباء والأجداد واكتسبنا منهم سلوكهم وأقوالهم المأثورة وحكمهم، وأمثالهم، وأخلاقهم.. وستظل (ساريتنا) عالية، مرفوعة، خفاقة، شامخة، تحمل علم مملكة البحرين إلى أبد الآبدين.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها