النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11754 الأحد 13 يونيو 2021 الموافق 2 ذو القعدة 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:11AM
  • الظهر
    11:38AM
  • العصر
    3:03PM
  • المغرب
    6:30PM
  • العشاء
    8:00PM

كتاب الايام

كلمة بحلول شهر رمضان المبارك

رابط مختصر
العدد 11693 الثلاثاء 13 ابريل 2021 الموافق غرة رمضان 1442

يشرّفني أن أتقدم نیابة عن سفارة جمهوریة الصین الشعبیة لدى مملكة البحرين وأنا شخصيًا لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عیسى آل خلیفة، وصاحب السمو الملكي الأمیر ولي العهد رئیس الوزراء سلمان بن حمد آل خلیفة وللشعب البحریني بأصدق التهاني

وأطیب التمنیات بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك. 

رمضان كریم! إن شهر رمضان المبارك له معانٍ مهمة للمسلمین، حیث یقوم المسلمون بالصيام والصلاة والإحسان والمساهمة، ما یظهر القیم والثقافة الإسلامیة التقلیدیة. یبلغ عدد المسلمین في الصین أكثر من 20 ملیونًا ونصفهم یعیشون في منطقة شینجیانغ الویغوریة الذاتیة الحكم، تعتقد عشر قومیات دین الإسلام في شینجیانغ وهي الویغور والقازاق وهوى والقرغیز والاوزبك والتتار والطاجیك ودونغشیانغ وسلار وباوان. كما یقوم المسلمون في شینجیانغ مثل جمیع المسلمين في الصین وأنحاء العالم بالصیام وممارسة الإحسان، مدركین الأخلاق  الإسلامیة المتمثلة في الوطنیة والوسطیة والسلام والوحدة، ویقضون رمضان بأسالیبهم.

ولكن في هذا الأوان السلمي، لا تدخر بعض الدول الغربیة جهدًا في إثارة القضية المتعلقة بشینجیانغ واختلاق العدید من الأكاذیب والافتراءات عن شینجیانغ بدوافع سیاسیة خفیّة وإیدیولیجیة دائمة، حتى تصنع التناقضات باستغلال القضیة الدینیة، وتختلق ما یسمى بـ«الإبادة الجماعیة» و«العمل الإجباري» و«الاضطهاد الدیني» وغیرها من الافتراضات المزیفة لأجندتها في خداع المجتمع الدولي وتقویض استقرار شینجیانغ واحتواء تنمیة الصین. ولكن الحقیقة هي أنه على مدار الأربعین عامًا الماضیة، تضاعف عدد الویغور في شینجیانغ من 5.55 ملیون إلى 11.68 ملیون، وتضاعف متوسط ​​العمر المتوقع للفرد في شینجیانغ من 30 إلى 72 عامًا. تحمي شینجیانغ حریة الاعتقاد الدیني لكل القومیات وفق القانون حیث یوجد أكثر من 24 ألف مسجد في شینجیانغ، هذا یعني أن هناك مسجدًا لكل 530 مسلمًا في شینجیانغ. تستفید الإنجازات الاقتصادیة والاجتماعیة في شینجیانغ من التدابیر الفعالة لمكافحة الإرهاب ونزع التطرف، وشهد الأمن العام في شینجیانغ تحسّنًا ملحوظًا، إذ لم تشهد شینجیانغ أي حدث إرهابي عنیف لأربعة أعوام على التوالي. لا ترید بعض الدول الغربیة أن ترى تنمیة شینجیانغ وتقدّمها. ادعت بعض الشركات بأنها لم تعد استخدام القطن التي تم إنتاجه في شینجیانغ بذریعة «العمل الإجباري»، وحتى ادعت بأنها تتخذ هذا القرار من أجل حمایة الحقوق لأهالي شینجیانغ. ولكن الحقیقة هي أنه على مدار الأربعین عاما الماضیة، نما إجمالي الناتج المحلي في شینجیانغ بأكثر من 200 مرة، إذ ارتفع هذا الرقم من قرابة 138 ملیار دولار أمریكي في عام 2014 إلى قرابة 204 ملیار دولار أمریكي في عام 2019، بنسبة النمو سنویًا 7.2 %، وزاد متوسط النمو السنوي للدخل المتاح للفرد 9.1 ‎%‎، وتم انتشال جمیع الفقراء البالغ عددهم قرابة 3.09 ملیون من الفقر. یمكن لأهالي شینجیانغ من مختلف القومیات اختیار المهن حسب رغباتهم الخاصة، ویتمتعون بجمیع الحقوق المتعلقة بالعمل، ولم تتعرض حریتهم الشخصیة لأي تقیّد أبدًا. أود أن  أسأل: كیف ربط تحقیق أفضل حیاة عن طریق العمل الاختیاري لأهالي شینجیانغ بـ«العمل الإجباري»؟ من هو بالضبط یمنع أهالي شینجیانغ عن العمل في مجال القطن؟ وقد ترجع هذه الفكرة الغربیة إلى تاریخها الاستعماري الممتد إلى مئة سنة. ولقد ثبت أن الجهود التي بذلتها الحكومة الصینیة لم توفر فقط الأمن لأهالي شینجیانغ، بل أسهمت أیضا في حمایة حقوق الحریة الدینیة، وبالتالي قدّمت مساهمات مهمة لقضیة

مكافحة الإرهاب العالمیة ووفرت تجربة مفیدة للجهود العالمیة للقضاء على التطرف. كما یقال: «یحظى صاحب الحق بدعم كبیر بینما لا یجد صاحب الباطل إلا القلیل»، حظي موقف الصین وإجراءاتها في القضیة المتعلقة بشینجیانغ على الدعم من الكثیر من الدول الصدیقة، خصوصًا أن الدول العربیة والإسلامیة والدول النامیة بما فیها البحرین الصدیقة، تتمسك بالموقف الموضوعي والعادل، وتقدم الدعم للصین مرات في مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة وغیره من المنظمات الدولیة. في أواخر الشهر الماضي، قام مستشار الدولة وزیر الخارجیة الصیني وانغ یي بالزیارة الرسمیة لمملكة البحرین، وخلال

لقائه مع قادة البحرین، أكد الجانبان الرفض الكامل للتدخل في شؤون الدول الأخرى. في الوقت الحاضر، تواجه دول العالم من ضمنها الصین والبحرین تحدیات خطیرة ناتجة عن جائحة فیروس كورونا، ستواصل الصین والبحرین الصدیقة الدعم المتبادل في مواجهة الجائحة بقدر استطاعتهما، بما یدفع سویًا إقامة مجتمع الأمن الصحي المشترك للبشریة. وأثق بأنه طالما عملت دول العالم یدًا بید، سنفوز بالمعركة ضد الجائحة في وقت قریب. أجدّد أطیب التهاني بحلول شهر رمضان المبارك، متمنیًا للجمیع موفور الصحة والعافیة والبركة والسعادة وكل عام وأنتم بخیر.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها