النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11755 الإثنين 14 يونيو 2021 الموافق 3 ذو القعدة 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:11AM
  • الظهر
    11:38AM
  • العصر
    3:03PM
  • المغرب
    6:31PM
  • العشاء
    8:01PM

كتاب الايام

محمد الجودر

رابط مختصر
العدد 11656 الأحد 7 مارس 2021 الموافق 23 رجب 1442

 

أحد كوادر التعليم في مملكة البحرين، ذو شخصية هادئة، جاد ومتقن في عمله، تدرج في وظائف عدة حتى وصل إلى وكيل مساعد، تربى في بيت أُسس على التقوى، نور الإيمان يسطع من جبينه، والوقار يغلف هيئته، إنه الأستاذ محمد بن حسين الجودر، عرفته عندما كنت باحثًا في مركز البحوث التربوية والتطوير التابع لقطاع التخطيط، فكان نعم الشخص المتعاون المثابر في عمله، والذي يفرض احترام الآخرين له وأنا منهم.

الأستاذ محمد الجودر من مواليد المحرق، حيث درس في مدارسها وتربى في حواريها أو فرجانها وتشرَّب من عاداتها وتقاليدها، إذ درس المرحلة الابتدائية في المدرسة الجنوبية بالمحرق عندما كان مديرها الأستاذ محمد سالم الكواري رحمه الله، بعدها انتقل إلى مدرسة الهداية الخليفية عندما كان مديرها الأستاذ عبدالله الفرج رحمه الله، ثم الأستاذ حسن النصف رحمه الله، أما الدراسة الإعدادية والثانوية فكانت في مدرسة الهداية الخليفية أيضًا، حيث حصل على الثانوية العامة قسم المعلمين في العام الدراسي 1962/‏‏1963م، بعدها عُيّن معلمًا للمرحلة الابتدائية في العام نفسه، وكان ذلك في مدرسة عمر بن عبدالعزيز عندما كان مديرها الأستاذ مبارك سيار.

بعد ذلك واصل الأستاذ محمد الجودر دراسته في جامعة عين شمس في الجمهورية العربية المتحدة، ليحصل على الليسانس في علم النفس في العام الدراسي 1969/‏‏1970م، بعد عودته عُيّن معلمًا للمرحلة الإعدادية لمدة عام أي في العام الدراسي 1971/‏‏1972م بمدرسة عمر بن الخطاب الإعدادية للبنين عندما كان مديرها الأستاذ عبدالرحيم بوعلاي.

وفي العام الدراسي 1972/‏‏1973م نُقِلَ الأستاذ محمد الجودر ليُعيّن معلمًا في مدرسة الهداية الخليفية الثانوية للبنين، وبعد عام عُيّن مشرفًا اجتماعيًا وإداريًا في المدرسة نفسها لمدة عام واحد أي في العام الدراسي 1973/‏‏1974م عندما كان مدير المدرسة الأستاذ حسن المحري ومساعده الأستاذ إبراهيم الخثلان رحمه الله، وفي هذه الأثناء حصل الأستاذ محمد الجودر على دبلوم في الدراسات الإسلامية من معهد الدراسات الإسلامية في القاهرة.

وفي العام الدراسي 1974/‏‏1975م نُقِلَ الأستاذ محمد الجودر إلى ديوان وزارة التربية والتعليم ليُعيّن مشرفًا للتخطيط التربوي في إدارة التخطيط التربوي في العام 1975/‏‏1976م، وفي هذه الأثناء ابتعث إلى باريس بفرنسا ليحصل على دراسات متقدمة في التخطيط والإدارة عام 1977م.

وبعد ذلك بعام عُيّن الأستاذ محمد الجودر مراقبًا للتخطيط التربوي بإدارة التخطيط التربوي حتى عام 1978م، ومن عام 1978م حتى عام 1982م انتدب لمكتب التربية لدول الخليج العربي بالرياض ليتولى وظيفة رئيس تخطيط المكتب، وفي عام 1983م عُيّن الأستاذ محمد الجودر مديرًا لإدارة التخطيط والبرمجة وبقي في هذا المنصب حتى عام 1995م، وبعد ذلك عُيّن الأستاذ محمد الجودر مديرًا للشؤون الثقافية والبعثات من عام 1995م حتى عام 2006م، بعدها عُيّن وكيلاً مساعدًا للتخطيط والمعلومات التربوية.

هذا وقد التحق الأستاذ محمد الجودر بدورات تدريبية على سبيل المثال دورة تدريبية لتأهيل المشرفين الاجتماعيين عام 1974م نظمتها المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم بالتعاون مع المعهد العالي للخدمة الاجتماعية في القاهرة، ودورة مكثفة في اللغة الإنجليزية ببريطانيا عام 1976م، كما حضر الحلقة الدراسية للتخطيط والدراسات الديموغرافية عام 1975م، ودورة المعهد العربي للدراسات الاقتصادية والاجتماعية في الأردن، وبرنامج للإدارة التربوية الفعالة عام 1981م، ودورة في المركز العربي للأنماط الاجتماعية والتربوية في تونس، كما حصل الأستاذ محمد الجودر على إجازة في القراءة والترتيل عام 1991م من مسجد فاطمة بمملكة البحرين، ودورة في النحو عام 1993م من مسجد فاطمة بمملكة البحرين، ودورة في علم الفرائض عام 1992م من مسجد فاطمة بمملكة البحرين، بالإضافة إلى دورة في اللغة الفرنسية من عام 1983م حتى عام 1985 في السفارة الفرنسية بمملكة البحرين.

وقد كان الأستاذ محمد الجودر عضوًا في المجلس التنفيذي للمنظمة الإسلامية للتربية والثقافة والعلوم الآيسيسكو، وعضوًا في مجلس إدارة المعهد العربي للتخطيط في الكويت، وعضوًا في مجلس إدارة مركز البحوث التربوية في الكويت، ونائبًا لرئيس الكشافة والمرشدات في مملكة البحرين، ورئيس مجلس إدارة رواد الكشافة والمرشدات، كما شارك الأستاذ محمد الجودر في مؤتمرات التعليم العالي في سلطنة عمان، ودولة الكويت، ودولة قطر، والمملكة العربية السعودية، ومؤتمر الكشافة والمرشدات في اليونان، ومؤتمر الكشافة في الرياض، ومؤتمر رواد الكشافة والمرشدات في أستراليا، ومؤتمر دمج المكفوفين في التعليم العام في مملكة البحرين، ورئيس مجلس إدارة رواد الخليج للكشافة والمرشدات، ورئيس جمعية أمينة الخيرية، ورئيس المعهد السعودي للمكفوفين، والإشراف على التعليم الخاص بوزارة التربية والتعليم، كما شارك في المؤتمر العام للكشافة ومؤتمر رواد الكشافة والمرشدات.

هذا التميز أدى إلى حصول الأستاذ محمد الجودر على العديد من التكريمات في المجالات والجهات التي عمل بها، وقد توّج هذه التكريمات حصوله على وسام الكفاءة من قبل جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة حفظه الله ورعاه في احتفالات المملكة بالعيد الوطني، وحصوله على ميدالية بمناسبة اتمامه ثلاثين عامًا من الخدمة.

هذه الإضاءات التي مررنا بها في سيرة الأستاذ محمد بن حسين الجودر يشهد لها التاريخ التربوي والتعليمي في مملكة البحرين، نرجو من الله العلي القدير أن يمن على استاذنا الجليل بالصحة والعافية والعمر المديد.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها