النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11691 الأحد 11 ابريل 2021 الموافق 28 شعبان 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:58AM
  • الظهر
    11:39AM
  • العصر
    3:09PM
  • المغرب
    5:59PM
  • العشاء
    7:29PM

كتاب الايام

رؤية ومبادرة

رابط مختصر
العدد 11646 الخميس 25 فبراير 2021 الموافق 13 رجب 1442

أن تمتلك رؤية واضحة وواثقة تأخذ في الاعتبار جميع المعطيات والاعتبارات، خاصّة ما يتعلق منها بالواقع الراهن أو بقادم الأيام، وأن تمتلك خريطة عمل، لا بد أن تتحلّى بروح المبادرة الوثابة التي لا تخضع لردة الفعل، وإنما لصناعة الفعل، فالرؤية لا بد أن تترادف مع المبادرة في نسق واحد يجسّد أفكارًا نيّرة ومتقدة وإرادة فاعلة، كما هي لدى صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء.

ولأن الصحافة تأخذ حيزًا مناسبًا ومهمًا في هذا الفكر المتقد والنيّر، فقد تشرّفنا يوم أمس بلقاء صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة، في ديوان سموه في القصر الزاهر، هذا اللقاء الذي جاء تقديرًا من سمو ولي العهد رئيس مجلس الوزراء لدور الصحافة في مسيرة التنمية والبناء ومواقفها الوطنية المشهودة.

وأن يأتي اللقاء في هذا الوقت بالذات، وفي ظل هذه الظروف، وفي وسط جدول الأعمال اليومي المزدحم لسموه، وأن يخصّ سموه الصحافة الوطنية بأول حديث صحفي بعد تسلّمه رئاسة مجلس الوزراء، فهو مدعاة للشرف والاعتزاز من قبل كامل الأسرة الصحفية في البحرين، والذي يشكّل لها هذا اللقاء حافزًا ودافعًا إلى المزيد من العطاء من أجل الوطن.

إن مهارات القيادة والمبادرة التي يتحلّى بها سمو ولي العهد رئيس مجلس الوزراء اتسمت بوضوح خلال اللقاء، عندما أتى الحديث سلسًا ومتدفقًا وصريحًا وعفويًا، والأهم أنه انطلق من قلب دافئ وعامر بحب هذا الوطن ورفعة شأنه، وتحقيق الخير والازدهار لكل أبناء الشعب.

إن حجم الهموم والتطلعات والآمال التي يحملها سمو ولي العهد رئيس مجلس الوزراء في فكره وقلبه تجاه الوطن وأبنائه ليست بيسيرة، فهي تحتاج إلى عمل وجهد مضنٍ ومتواصل تلمّسناه، نحن صحافة ومواطنين، في سلسلة التحرّكات الميدانية والاجتماعات التي يعقدها سموه بشكل يومي، لتوجيه المسؤولين والوقوف على كل المستجدّات، وهذا من خصائص القيادة الناجحة.

وبروح المبادرة استطاع صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة أن يدير بكل نجاح وكفاءة العديد من الملفات الشائكة والصعبة، في مختلف الأوقات وتحت شتى الظروف، وحقق من خلالها نتائج أبهرت الأوساط العالمية التي اعتبرتها نموذجًا يُقتدى به.

إن التحديات لم تقف يومًا عائقًا أمام طموحات سمو ولي العهد رئيس مجلس الوزراء، فهو من يحب التحدي ويعشق الإنجاز، لذلك فقد استطاع بجدارة أن يتخطّى جميع التحديات التي واجهته خلال مسيرته، بل واستطاع أن يحقق منها إنجازات كبيرة، إنجازات مشهودة يسعى من خلالها سموه إلى نهضة وطنية جديدة تنطلق من صلب فريق البحرين.

إننا مع سمو ولي العهد رئيس مجلس الوزراء نتطلع بثقة وتفاؤل إلى المستقبل، وإلى أيام مبشرة بمزيد من العطاء والخير، وإلى العمل والإنتاج وفق مستويات عالية تعود بالنفع على كل أبناء البلاد، فهناك الكثير من المشاريع التي يعود الفضل إلى سموه في تأسيسها، والتي نجني اليوم فوائدها وثمارها، وخيرها يعمّ الجميع.

شكرًا صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس الوزراء؛ على هذا التقدير الكبير للصحافة الوطنية التي تعاهدكم على أن تكون عونًا وساعدًا وصوتًا لكم في كل مساعيكم الخيّرة؛ من أجل تحقيق صالح هذا الوطن ومواطنية.

عيسى الشايجي

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها