النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11763 الثلاثاء 22 يونيو 2021 الموافق 12 ذو القعدة 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:12AM
  • الظهر
    11:39AM
  • العصر
    3:05PM
  • المغرب
    6:33PM
  • العشاء
    8:03PM

كتاب الايام

قوة دفاع البحرين وأكثر من نصف قرن من الزمان 

رابط مختصر
العدد 11626 الجمعة 5 فبراير 2021 الموافق 23 جمادى الآخرة 1442

 

قوة دفاع البحرين وأكثر من نصف قرن من الزمان تلك القوة الفتية الباسلة تسير نحو التقدم والإزدهار في عامها الثالث والخمسون الذي يطل علينا في الخامس من فبراير، وكل عام تبرز لنا بحلة جديدة هي مؤسسة شامخة تزهو وتتلئلئ بثوب العزة والكرامة مرفوعة الرأس في ذكراها السنوية وبمنتسبيها البواسل المخلصين وبعدتها وبعتادها.

قوة الدفاع هي المنظومة العسكرية المتكاملة والمظلة الكبرى التي تغطي أرض وسماء وبحر الوطن وتحافظ على أمنه ومكتسباته من أي عدوان ومعتدي وممن تسول له نفسه بالعبث في مقدراته، هذه القوة الفتية حافظت على أداء الواجبات المناطة بها منذ بداية تأسيسها حتى وقتنا الحاضر، كانت نواتها قوة برية حصلت على كل الرعاية والدعم من لدن سيدي صاحب الجلالة الملك المفدى القائد الأعلى حفظه الله ورعاه حيث بدأت بالتدريب والتجهيز والتسليح وإعداد الكوادر من القوى البشرية والخطط العسكرية وتطويرها مستفيدتاً من الجيوش التي سبقتها.

ونظرًا لتطور إسلوب المعركة الحديثة والذي يتطلب وجود أسلحة إستراتيجية منها الجوية والبحرية التي تساند القوات البرية العاملة على الأرض، وعليه صدرت أوامر سيدي صاحب الجلالة الملك المفدى القائد الأعلى بتشكيل سلاح الجو الملكي البحريني وسلاح البحرية الملكي البحريني حيث تأسس سلاح الجو الملكي البحريني في الثامن من شهر مايو 1976م بعدد من الطائرات التي كانت تواكب تلك المرحلة حيث تم إبتعاث عدد من الطلبة العسكريين لدراسة الطيران وهندسة الطيران والإدارة ومختلف التخصصات الجوية، كما تم تأسيس سلاح البحرية الملكي البحريني مع تدشين أول سفينة حربية (الزبارة) وذلك في 20 مارس 1979م. 

وأرسلت أول دفعة من الكوادر الوطنية المؤهلة من ضباط ومهندسين وإداريين وفنيين لدراسة مختلف التخصصات البحرينية في العام 1974م، وواصلت تلك القوة شق طريق مسيرتها بالتزود من العلوم العسكرية العالمية والتقنية الحديثة كما نشاهدها وما وصلت إليه اليوم من تقدم ورفعة مواكبةً التطور التقني الحديث الذي يساير كل متطلبات العصر الحديث، وكما قال الله سبحانه وتعالى بعد بسم الله الرحمن الرحيم (وأعدوا لهم ما استطعتم من قوة ومن رباط الخيل ترهبون به عدو الله وعدوكم وآخرين من دونهم لا تعلمونهم الله يعلمهم).. صدق الله العظيم (سورة الأنفال الآية 60).

وبهذه المناسبة العزيزة علينا جميعًا يوم قوة دفاع البحرين يستوجب علينا أن نهنئ سيدي صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى القائد الأعلى لقوة دفاع البحرين وسيدي صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى رئيس الوزراء وسيدي المشير الركن الشيخ خليفة بن أحمد آل خليفة القائد العام لقوة دفاع البحرين وجميع منتسبي قوة دفاع البحرين وشعب البحرين الوفي، كما نشيد بالدور الذي قدموه ويقدمونه من تضحيات جسيمة أسهمت في حفظ أمن وإستقرار الوطن، وكل عام وقوة دفاع البحرين بخير والتي تعجز المفردات في وصفها وقيل عنها ما قيل من إشادة منذ تشكيلها وحتى يومنا هذا.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها