النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11726 الأحد 16 مايو 2021 الموافق 4 شوال 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:23AM
  • الظهر
    11:34AM
  • العصر
    3:02PM
  • المغرب
    6:17PM
  • العشاء
    7:47PM

كتاب الايام

حمد بن عيسى.. (قائد أعلى) لا مثيل له

رابط مختصر
العدد 11613 السبت 23 يناير 2021 الموافق 10 جمادى الآخرة 1442

كمواطن بحريني أشعر باعتزاز وفخر لا حدود لهما وأنا أرى سيدي ووالدي ومليكي حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة حفظه الله ورعاه، وهو يحظى بالتكريم عالي المستوى من قبل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بمنح جلالته وسام الاستحقاق برتبة (قائد أعلى)؛ وذلك تقديرًا من الولايات المتحدة الأمريكية لجهود جلالته المشهودة في تعزيز سبل التعاون ودفع مسيرة العلاقات الثنائية والشراكة بين البلدين الصديقين، وإرساء دعائم الأمن والاستقرار في المنطقة، ودعم مسيرة السلام فيها.

إن هذا الوسام المستحق يعبر عن مكانة جلالة الملك المفدى المرموقة بين قادة العالم، والتقدير لمقام جلالته السامي من جانب الولايات المتحدة، كما أن هذا التكريم المقدر يأتي بمنزلة شهادة دولية لحكمة جلالته وحنكته السياسية في إدارة العلاقات والملفات الدولية التي تكون مملكة البحرين جزءًا منها، والتي تدفع نحو التقدم والازدهار ونشر قيم التسامح والسلام، وتوطيد علاقات الصداقة والشراكة بين المملكة والدول الشقيقة والصديقة.

إن وسام الاستحقاق برتبة (قائد أعلى) تكريم مقدر يضاف إلى أوسمة جلالته الإنسانية والدبلوماسية والسياسية، حيث عمل جلالته جاهدًا من أجل رفع اسم مملكة البحرين عالميًا عبر أعمال خالدة ترجمتها الدول والمنظمات العالمية إلى أوسمة وشهادات وإشادات دولية.

لقد رسم جلالة الملك المفدى منهجًا دبلوماسيًا بحرينيا تحول إلى مدرسة عالمية تقوم على ترسيخ التفاهم والحوار والتقارب بين الدول والشعوب، وإرساء قيم ومبادئ الاستقرار والسلام، والتسامح والتعايش، وما هذا الوسام إلا دليل إضافي على ما يتمتع به جلالته من شخصية سياسية استثنائية تخطت حكمتها وقيادتها محيطها الإقليمي إلى العالمية، لتكون فاعلة في صنع السلم والأمن المجتمعي لدى دول وشعوب العالم أجمع.

وإن كانت الجوائز والاوسمة والنياشين والتقارير العالمية تكرس مكانة جلالة الملك المفدى المرموقة بين قادة العالم، فإن مكانة جلالته لدى أبناء شعبه منسوجة بالمحبة والتقدير والاجلال الوطني من كل فرد واسرة ومدينة وقرية بحرينية، أدام الله جلالته ذخرًا للبلاد والعباد.

نعم.. إن جلالة الملك المفدى (قائد أعلى) لا مثيل له، وجلالته فخر لكل وسام، ولا يسعنا إلا أن نسأل الله تعالى اسمه وجلّت قدرته أن يسبغ عليكم يا سيدي ووالدي ومليكي نعمة الصحة والعافية والعمر المديد، لمواصلة مسيرة الخير والازدهار لمملكة البحرين وشعبها الكريم، إنه سميع مجيب.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها