النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11928 السبت 4 ديسمبر 2021 الموافق 29 ربيع الآخر 1443
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:48AM
  • الظهر
    11:29AM
  • العصر
    2:26PM
  • المغرب
    4:46PM
  • العشاء
    6:06PM

كتاب الايام

ليس مأسوفًا عليك العام 2020

رابط مختصر
العدد 11591 الجمعة 1 يناير 2021 الموافق 17 جمادى الأولى 1442

إن ما مر علينا من عام يعتبر من أقسى ما مررنا به من أعوام سابقة، وتعرض الجميع دون استثناء لضرر في هذا العام، أي عام 2020م، الذي ولد فيه فيروس كورونا، والذي بدوره جعلنا مستسلمين لأمره القاسي، إلا الفريق الوطني لمكافحة الفيروس الذي تقدمهم صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد ورئيس مجلس الوزراء الموقر، وبسبب جهودهم وتضحياتهم استطاعت أن تنقذ الوطن من كارثة وبائية، ولولاهم لأصبح وضعنا لا يسر، ولكننا بخير وجميعنا نثمن ما قاموا به وعلى ما بذلوه من تضحيات. 

لقد قيل سابقًا ولست متأكدًا ممن قاله:

(لو رأيت الفقر رجلاً، لقتلته) وأنا أقول (لو كان عام 2020 رجلاً، لقتلته!!)، والسبب أن في هذا العام لم ينجُ أحد من أزمة، وإن كانت صغيرة أو كبيرة، مادية أم نفسية. في هذا العام أي عام 2020م بمعية الفيروس الملعون الذي جعل منا شبه فاقدين الاتزان والتقدير، والقدرة على إدارة أزمتنا النفسية، حتى حولتنا كهوامش في المجتمع بعد أن كنا نتسابق على أداء الواجب قبل مجيء الفيروس، كنا لا يفوتنا فرح وإلا ونحن أول الحاضرين،، كنا أول من يقدم التعازي في أي مصاب تتعرض له أي عائلة، ونكون في الصفوف الأولى! أما الآن عندما نسمع خبرا سار أو مزعجا نردد بين انفسنا الله يرحمه أو الله يسعده.

في عام 2020م كانت عندي خطط وأحلام كثيرة، تحقق القليل منها، وفشل الكثير منها. ومع هذا، فإنني لست مستاء على الرغم مما مر عليّ من صدمات كدت أن أفقد عقلي، وثقتي بالمحيط الذي أعيش فيه، ولكي أتجنب السقوط، أو فقدان العقل، أستعين بحكاية المدرسة التي أعطت طلابها ورقة بيضاء ووضعت (نقطة سوداء) في وسط الورقة وقالت هذا امتحان، اكتبوا عما تشاهدونه في الورقة! أخذ الطلبة يكتبون ويكتبون الى ان انهوا الامتحان أو السؤال! اخذت المدرسة جميع الأجوبة وقرأتهم، وكانت النتيجة الجميع ركز على النقطة السوداء! قالت لهم جميعكم كان ينظر الى النقطة السوداء، وأهملتم المساحة البيضاء الكبيرة، البيضاء هي المكاسب التي تحيط بنا، كالدراسة التي نتعلمها، الأمن والأمان الذي نعيش فيه، العمل الذي يقوم به أولياؤكم ويوفرون لكم المأكل والملبس، هناك الكثير، الكثير من الأشياء الطيبة في حياتنا ولم تذكروها، أتمنى في المرة الثانية أن تكتبوا عن الأشياء الحسنه دائمًا.

أتمنى في هذا العام 2021 ان يكون عام خير على الجميع، متمنيًا لكم كذلك كل النجاح والتوفيق، وأنتهز هذه الفرصة لأبارك لجميع الكتاب ممن اخلصوا، ونجحوا، في تأليف، أو اعداد كتبهم، وأن ابارك لكل من تحقق حلمه بشكل عام، او أي مشروع في العام الماضي 2020م. كل عام وأنتم بخير.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها