النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11801 الجمعة 30 يوليو 2021 الموافق 20 ذو الحجة 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

كتاب الايام

البحرين والسعودية ومرحلة استراتيجية ونهضة متواصلة

رابط مختصر
العدد 11587 الإثنين 28 ديسمبر 2020 الموافق 13 جمادى الأولى 1442

الاعتزاز بالأوطان هو المكانة العالية في داخل الإنسان، وهذا هو جزء لا يتجزأ من الهوية الوطنية له سمو عالٍ في النفس البشرية، هكذا أبصرنا منذ بداية حياتنا والشقيقة الكبرى المملكة العربية السعودية أمامنا، فهي تكبر ونكبر معها، وهذا هو الدافع الذي جعلنا نكن لها مكنون حب الأم لطفلها، ولها مكانة في قلوبنا، هي عمقنا المتصل بمرحلة استراتيجية قادمة ونهضة عامرة .

المملكة العربية السعودية هي العمق الاستراتيجي للعالم العربي والإسلامي، لها مواقف مشرفة في وحدة الصف ولمّ الشمل وتوحيد الكلمة، تعجز الكلمات عن ذكر محاسنها ولا نستطيع أن نفيها حقها مهما قلنا وتحدثنا عنها.

إن العلاقات وطيدة بين مملكة البحرين والمملكة العربية السعودية، وقربهما الروحي قبل قرب موقعهما الجغرافي الذي أسهم في خلق نسب ومصاهرة وتجارة واستثمارات مشتركة في المملكتين منذ قديم الزمان، وجاء جسر المحبة جسر الملك فهد متمم للعلاقات المبكرة وقرًب المسافات وزاد من الحب والتلاحم وعزز الاقتصاد ورفع من الكفاءات التنموية التي بدأت منذ وقت مبكر، والتي يعود تاريخها للإرث الكبيرالقائم على العلاقات الراسخة الممتدة جذورها عبر الزمن. 

وجاء ذلك اليوم الذي أصدر فيه مجلس الوزراء السعودي قراره على لسان سيدي خادم الحرمين الشريفين حول رفع مستوى التمثيل لرئاسة مجلس التنسيق المشترك بين المملكتين ليصبح على مستوى أولياء العهود، ويأتي هذا القرار الذي سوف يسهم في رسم السياسة والخطط الاستراتيجية لوحدة المصير المشترك لكلا البلدين والتي تتماشى مع الرؤية الاقتصادية 2030؛ وذلك نتيجةً للمنجزات والمكاسب الحضارية التي تحققت في هذا العهد الزاهر للمملكتين، والتي كان لها الأثر الواضح والملموس أمام الجميع. 

وفي يوم الخميس الموافق 24 ديسمبر2020 عُقد عبر الاتصال المرئي الاجتماع الأول لمجلس التنسيق السعودي البحريني، حضره سيدي صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي عهد المملكة العربية السعودية نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، وسيدي صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى رئيس مجلس الوزراء في مملكة البحرين .

وفي ختام الاجتماع صدر بيان مشترك يختص بالعلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين في مختلف المجالات، ومنها السياسية والأمنية والاقتصادية والتجارية والاستثمارية والثقافية والسياحية، كما ستواصل المملكتان بمشيئة الله تعالى مسيرتها في رسم وبناء المستقبل، لتتحقق فيه التنمية والازدهار والمزيد من الإنجازات.

وفي الختام، أتشرف برفع التحية والتقدير إلى مقام سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ملك المملكة العربية السعودية، وإلى أخيه سيدي حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك مملكة البحرين، وإلى سيدي صاحب السمو الملكي الأميرمحمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، وإلى صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء، على نجاح هذا الاجتماع وصدور البيان المشترك الذي سوف يخدم المملكتين. وفق الله الجميع وحفظ مملكة البحرين والمملكة العربية السعودية من كل شر ومكروه، وأدام عليهما نعمة الأمن والأمان. 

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها