النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11522 السبت 24 أكتوبر 2020 الموافق 7 ربيع الأول 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:22AM
  • الظهر
    11:22AM
  • العصر
    2:36PM
  • المغرب
    5:01PM
  • العشاء
    6:31PM

كتاب الايام

وزير الداخلية وأهمية اللقاء

رابط مختصر
العدد 11479 الجمعة 11 سبتمبر 2020 الموافق 23 محرم 1442

 

إن اللقاء التاريخي الذى دعا له مهندس الأمن والأمان وزير الداخلية الفريق أول معالي الشيخ راشد بن عبدالله آل خليفة مع اعضاء هيئة المواكب الحسينية ورؤساء المأتم الذين يمثلون مآتم وحسينيات محافظات مملكة البحرين، بمناسبة نجاح موسم عاشوراء لهذا العام، يتقدمهم رئيس مجلس إدارة الأوقاف الجعفرية الأستاذ يوسف الصالح الذي قال: «لقد تشرفنا بالمشاركة واللقاء مع الفريق اول معالي الشيخ راشد بن عبدالله آل خليفة»، وكان معاليه حريصًا كل الحرص على تأكيد المكانة التي تحظى بها ذكرى عاشوراء في نفوس الجميع وأنها مستمدة من نهج الأولين. 

ويواصل رئيس مجلس الأوقاف الصالح ويقول: «في الحقيقة كانت كلمة معالي الوزير كلمة طيبة وشاملة ومعبرة»، وقدم الشكر إلى الجميع على حسن التنظيم والحرص على الالتزام في إطار المسؤولية الوطنية، وختم مقابلتي معه، إذ قال: «نحن بدورنا ونيابة عن جميع المآتم والحسينيات قدمنا وافر الشكر والامتنان إلى القيادة الرشيدة وإلى معالي وزير الداخلية الموقر، على الدعم اللامحدود الذي حظيت به شعائر موسم عاشوراء لهذا العام. كما اتصلت برئيس مأتم بن سلوم الأستاذ جهاد بن سلوم الذي رحب باللقاء وأسعده، إذ إننا مررنا في هذا العام بظرف قاسٍ جدًا علينا وعلى جميع المسلمين، والعالم بأكمله، وهو جائحة كورونا، وأن هذا الفيروس اقلق الجميع ممن تحمل مسؤولية هيئة المواكب الحسينية ورؤساء المأتم، ولكن حرص الجميع على الالتزام، وبجانب مساعدة وزارة الداخلية، تخطينا معظم الصعاب، ونجحنا في ذلك بشكل مرضٍ، أما عن لقائنا مع معالي وزير الداخلية بعد انتهاء موسم عاشوراء فكان له الصدى الكبير في نفوسنا، ونفوس جماهيرنا التي تنتظر موسم عاشوراء بكل شوق. وكان معالي وزير الداخلية حريص كل الحرص على تأكيد المكانة التي تحظى بها ذكرى عاشوراء في نفوس الجميع».

ويواصل بن سلوم: «أنا بدوري ونيابة عن مأتم بن سلوم والحسينيات نقدم وافر الشكر والامتنان لمعالي الوزير الشيخ راشد بن عبدالله آل خليفة وما بذله من جهد في سبيل راحة وأمن المعزين». كما اتصلت بالسيد محمد بلجيك رئيس مأتم العجم الذي قال: «أشكرك على ما ذكرته عني في الأسبوع الماضي، وهو عن اهتمامي واهتمام مجلس إدارة مأتم العجم في الحرص على دعوة المعزين في التصدي لفيروس كورونا من خلال لبس الكمامات واستخدام المطهرات وابتعاد البعض لمتر على الأقل، ولقد حاولنا وكانت النتيجة مقبولة نسبيًا؛ لأننا في النهاية لا نستطيع ان نتحكم في نفسيتهم العاطفية التي تنفلت في بعض الأحيان. أما سؤالك عن لقائنا مع معالي الفريق أول الشيخ راشد بن عبدالله آل خليفة في نهاية الموسم، فكان له الأثر الكبير على نفوسنا، عندما شكرنا على ما قمنا به من جهد في سبيل نجاح الموسم ولن انسى ما حييت كلمته التي قال فيها: (عاشوراء هذا العام جرى في أجواء آمنة والتزام بالإجراءات الاحترازية المحددة في إطار الجهود الوطنية للحد من انتشار فيروس كورونا) هذه شهادة أعتز بها».

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها