النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11564 السبت 5 ديسمبر 2020 الموافق 20 ربيع الآخر 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:47AM
  • الظهر
    11:28AM
  • العصر
    2:26PM
  • المغرب
    4:46PM
  • العشاء
    6:16PM

كتاب الايام

خلود شويطر

رابط مختصر
العدد 11439 الأحد 2 أغسطس 2020 الموافق 12 ذي الحجة 1441

 

من التربويات المتميزات علمًا وإدارة، المتقنة لعملها والمجدة فيه بكل ما تحمله الكلمة من معنى، تدرجت وظيفيًا في وزارة التربية والتعليم، متعاونة لأبعد الحدود في ما يوكل إليها من أعمال، ترتقي بالطالب والمعلم والإدارة التربوية، فكانت شعلة من النشاط، إنها الأستاذة خلود أحمد علي شويطر.

الأستاذة خلود شويطر من مواليد المحرق العريقة بعلمائها وتراثها الذي تشربت منه، درست في مدارسها، فكانت المرحلة الابتدائية في مدرسة الحالة الابتدائية للبنات عام 1973م عندما كانت مديرة المدرسة الأستاذة فاطمة سليمان، ثم مدرسة مريم بنت عمران عام 1975م عندما كانت مديرة المدرسة الأستاذة فاطمة الفايز، بعدها انتقلت إلى مدرسة الاستقلال الثانوية للبنات عام 1980م عندما كانت مديرة المدرسة الأستاذة لولوة العبيدلي، بعدها انتقلت للدراسة في جامعة قطر، حيث نالت الليسانس في الآداب تخصص اللغة العربية والإسلاميات عام 1984م، وفي هذا العام عُيّنت معلمة في مدرسة البديع الابتدائية للبنات، وبقيت فيها حتى عام 1998م.

ونظرًا لتميز الأستاذة خلود شويطر تمّ نقلها إلى إدارة التعليم الإعدادي في وزارة التربية والتعليم كاختصاصية للتعليم الاعدادي وظلت في هذه الوظيفة حتى عام 2001م، وفي عام 2002م عادت إلى المدارس لتُعيّن مديرة مساعدة بمدرسة الرفاع الغربي الإعدادية للبنات، وفي هذه الأثناء رُشحت للالتحاق بدبلوم الدراسات العليا في التربية من جامعة البحرين من عام 2003م حتى عام 2004م، هذا المؤهل قادها لأن تُرقّى وتُعيّن مديرة في عام 2005م في مدرسة البلاد القديم الابتدائية للبنات حتى عام 2011م، بعدها رُشحت لتكون شريك تحسين في إطار تطوير التعليم حتى عام 2012م، ثم رئيس مدارس عام 2018م، هذا الكم من الخبرة والتميز والنشاط قادها لتكون وهي على رأس العمل مدربة للمديرات على استمارات التقويم الذاتي عام 2008م، وعضو في تقييم وظيفة مدير مساعد عام 2008 أيضًا، وعضو في تقييم مدراء المدارس عام 2016م، ورئيس لجنة المقابلات للمنح والبعثات الدراسية عام 2011م، ورئيس مركز التربية للمواطنة عام 2009م، وعضو في مقابلة الطلبة المتقدمين للبعثات والمنح لعامين متتالين 2014م و2015م، كما أن الأستاذة خلود شويطر عضو في العديد من مؤسسات المجتمع المحلية والإقليمية والدولية، فهي عضو في برنامج القيادة التربوية الدولي عام 2010م، وعضو في لجنة العلوم الطبيعية في مؤتمر اليونسكو بالدورة 37 عام 2013م، والمشاركة في مشاريع لجنة رعاية الطلبة الموهوبين عام 2008م، والمشاركة في مهرجان البحرين أولاً من عام 2005م حتى عام 2018م، والمشاركة في نشر الوعي بين الطلبة في ترشيد استهلاك الكهرباء عام 2007م، ودعم مشاريع إسكان سلماباد الخيري من عام 2006م حتى عام 2010م، وإعداد برنامج التطبيق على الإدارة المدرسية للمدراء المساعدين في برنامج الدبلوم العالي في الإدارة المدرسية لمقرر 540 جامعة البحرين عام 2007م، وعضو في لجنة دراسة القيم عام 2008م، وتقديم ورش الثقافة التنظيمية لمدراء المدارس الابتدائية المجموعة الأولى عام 2008م، وبرنامج تدريبي لطلاب بكالوريوس علم النفس التربوي عام 2008م، وإعداد برنامج تدريبي للمعلمات المستجدات عام 2007م، وإعداد برنامج تدريبي لعضوات لجنة السلامة والصحة في التعليم الابتدائي عام 2009م، وتقويم طلبة تدريب الخدمة الاجتماعية عام 2006م، وعضو في برنامج تدريبي (تعليم المستقبل الاستراتيجيات والتحديات) في المركز العربي للتدريب التربوي لدول الخليج عام 2012م، وعضو في تعليم المعلمين الوافدين عام 2016م، كما أعدت برنامج تطوير المدير المساعد من عام 2005م حتى عام 2006م، وقامت بتأليف كتاب النحو الميسر للمرحلة الإعدادية عام 2005م، كما أعدت استمارة أداء المعلم لجامعة البحرين عام 2003م، بالإضافة إلى الورش التدريبية واللقاءات والمؤتمرات التربوية.

وقد نالت المدارس التي كانت تحت إدارة الأستاذة خلود شويطر العديد من رسائل الشكر والأوسمة والشهادات، فقد حصلت مدرسة الرفاع الغربي الإعدادية للبنات على المركز التاسع في جائزة صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة للمدرسة المتميزة عام 2005م، وحصلت مدرسة البلاد القديم الابتدائية للبنات على المركز الخامس في الجائزة نفسها عام 2010م، والمشاركة في جائزة حمدان بن راشد عام 2010م، بالإضافة إلى العديد من رسائل الشكر والتقدير من داخل مملكة البحرين وخارجها.

وأمام هذا الزخم التربوي المتميز والإضاءات البارزة للأستاذة خلود شويطر تقاعدت عن العمل عام 2018م.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها