النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11452 السبت 15 أغسطس 2020 الموافق 25 ذي الحجة 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:46AM
  • الظهر
    11:42AM
  • العصر
    3:13PM
  • المغرب
    6:14PM
  • العشاء
    7:44PM

كتاب الايام

الشيخ حسن بن سلمان آل خليفة

رابط مختصر
العدد 11334 الأحد 19 ابريل 2020 الموافق 25 شعبان 1441

قامةٌ تربوية وتعليمية نشأ في بيت محافظ، تربى على الجد والصرامة واحترام الآخرين وتوقيرهم، شاعرٌ فذ متمكن من لغة الضاد ومتقن لها، محبٌ للخير وساعٍ له، ناصحٌ سواء أكان في التعليم أو في عمله الآخر في وزارة الإسكان، إنه الشيخ حسن بن سلمان بن حمود آل خليفة.

الشيخ حسن بن سلمان آل خليفة ولد في الثالث والعشرين من شهر أكتوبر في العام الثاني والأربعين وتسعمائة وألف في قلعة الرفاع الشرقي، حيث كانت مقر سكن جده الشيخ حمود بن صباح آل خليفة وأولاده، درس في مدرسة الرفاع الشرقي الابتدائية للبنين الواقعة بالقرب من قلعة الرفاع الشرقي عندما كان مديرها الأستاذ فالح بن محمد العبدالله رحمه الله، حيث أتمّ المرحلة الابتدائية، إذ لم تكن في هذه المنطقة إلا هذه المدرسة، ثم أكمل دراسته في المدرسة الثانوية للبنين في منطقة القضيبية، وسجل في القسم التجاري، حيث سكن في القسم الداخلي التابع للمدرسة مع الطلبة الذين مقار سكنهم خارج حدود المنامة، إذ يمكثون هناك أسبوعًا، وفي نهايته أي يوم الجمعة يرجعون لأهلهم.

تخرج الشيخ حسن بن سلمان آل خليفة من المرحلة الثانوية العامة بنجاح وحصل على منحة دراسية لإكمال دراسته في مصر، لكن لظروف خاصة آثر البقاء في مملكة البحرين، إذ عُيّن في وظيفة معلم عام 1959م.

 

 

ونظرًا لشغف الشيخ حسن بن سلمان آل خليفة بالعلم وطلبه وحبه للقراءة وكتابة الشعر، الأمر الذي جعله أن يدرس اللغة العربية حتى تمكن منها ومن فنونها، إذ له قصائد امتازت بالقوة والجزالة، وأثناء العمل في سلك التدريس تقدم في البرامج التأهيلية في الإدارة المدرسية التي تعدها وزارة التربية والتعليم، الأمر الذي أدى إلى تعيينه مدير مساعد اعتبارًا من عام 1977م.

وفي عام 1981م تمّ ترشيح الشيخ حسن بن سلمان آل خليفة ليُعيّن مديرًا لإدارة التمليك والقروض في وزارة الإسكان، وفي هذه الوزارة عمل بجد وإخلاص ومثابرة، وأنا وغيري شاهدون على هذا الجد والمثابرة، فقد كان متعاونًا مع من يراجعه في أمر ما إلى أبعد الحدود، إذ دائمًا ما يقدم النصح والإرشاد، ومازال الناس يذكرونه بالخير ويثني عليه الكثير من أصحاب المعاملات، رغم تعبه وتأثر صحته إلا أنه آثر الآخرين على نفسه في الفترة التي كان يعمل فيها في وزارة الإسكان حتى عام 2005م، حيث تقاعد عن العمل في شهر يناير من عام 2006م، إذ لم يمكث طويلاً إذ وافاه الأجل ليتوسد الثرى في مقبرة الحنينية في يوم العشرين من شهر فبراير في السنة الثامنة بعد الألفين الميلادية رحمه الله.

وقد زامل الشيخ حسن بن سلمان آل خليفة عددًا من المعلمين من أبناء الرفاع وخارجها، وقد تخرج على يده عدد من أبناء الرفاع سواء أكانوا من مدرستي الرفاع الشرقي الابتدائية للبنين أو من مدرسة أحمد الفاتح الإعدادية للبنين، وهذا يعني أن عمل الشيخ حسن بن سلمان آل خليفة في التدريس لن يتعدى مدارس الرفاع الشرقي.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها