النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11376 الأحد 31 مايو 2020 الموافق 8 شوال 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:14AM
  • الظهر
    11:35AM
  • العصر
    3:02PM
  • المغرب
    6:26PM
  • العشاء
    7:56PM

كتاب الايام

جدتي.. مدرستي الأولى

رابط مختصر
العدد 11234 السبت 11 يناير 2020 الموافق 15 جمادى الأولى 1441

 

اليوم تمر ذكرى مرور عشر سنوات على وفاة جدتي (مريم بنت إبراهيم المطوع)، ولا زلت أتذكر تلك الرجفة التي هزَّت قاع قلبي حين رأيتها بكفن، ولكن في قلوب الأحفاد الأجداد لا يموتون وإن دفنوا.

جدتي.. منذ أن وعيت على هذه الدنيا، ومنذ نعومة أظافري، وجدت نفسي متعلق بك (أحبك) حبًا جمًا، كنتِ دائمًا تستقبليني بابتسامتك الحنونة، الدافئة، فأرتاح، ويصبح فؤادي الذي يتغلغل حبًا لك يرقص فرحًا مستبشرًا برضاك المطمئن.

كنتِ الضحكة الصافية، والقلب الحنون، والعطف الذي بلا نهاية، والحكايات التي لا نمل منها، كنتِ الراعية لي الخائفة عليَّ دومًا، كنتِ (مدرستي الأولى)، وما زلت أذكر تلك الأيام الجميلة أذكرها جيدًا.

اشقت إليكِ بحجم فراغ مكانك الذي تركتيه، اشتقت الى لمسة كفيك الطاهرة، اشتقت لحضنك الغامر، كنتِ باختصار (البركة الحقيقية) داخل البيت.

جدتي.. يا (قلب حفيدك) تذكري أن لك حفيدًا يدعو لك في كل لحظات حياته، فحقًا لك اشتاق واليك أحتاج، يا روحًا لن يطالها أبدًا النسيان، يا من نثرتي حبك وكرمك في كل مكان، أنت لم تفارقي حياتي بعد ولن تفارقيها أبدًا.

وعزاؤنا الوحيد في رحيلك هو أن كل الناس تذكرك بالخير وتحبك ولن تنساك، وعزاؤنا الأكبر هو بالدعاء لك أن يرحمك الله برحمته ويجمعنا بك في الفردوس الأعلى.

يا رب ليس لنا سواك فندعوه، ارحم جدتي عدد ما قالها القائلون، وعدد ما سبَّح الطير وسجد المسلمون، يا رب ارحمها، واغفر لها عدد ما خلقت، وعدد ما وهبت، وعدد ما رحمت، وعدد ما غفرت، وعدد ما أمهلت، اللهم ارحمها إلى يوم يبعثون، يا رب ارحمها عدد من صلى لك، وعدد من طاف لك، وعدد من دعا لك، يا رب اجعلها ممن لا خوف عليهم ولا هم يحزنون. 

اشتقت لمن لم يأتِ مثلها أبدًا ولن يعوض مكانها أحد، رحم الله وجهًا أحن إليه ولم أعد أراه، رحم الله روحًا نقية كسرني غيابها وأوجعني رحيلها، رحم الله ميتة أمات من بعدها جُزءًا من الحياة في عيني، سأظل أدعو لك لعل الدعوة مني تفرحك وانتِ في قبرك.

رحمك الله يا قطعة من القلب فارقتني، وستبقى جدتي الحُب الذي لا يسقط ولا ينتهي حتى وإن رحلت، ولن أنساك أبدًا وستظل صورتك المشرقة بين (أعيني)، وسيظل أثير صوتك في (أذني) وسيظل حبك يتدفق في (قلبي).

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها