النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11272 الثلاثاء 18 فبراير 2020 الموافق 24 جمادى الثاني 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:52AM
  • الظهر
    11:52AM
  • العصر
    3:06PM
  • المغرب
    5:32PM
  • العشاء
    7:02PM

كتاب الايام

شكرًا.. شرطة البحرين

رابط مختصر
العدد 11207 الأحد 15 ديسمبر 2019 الموافق 16 ربيع الثاني 1441

 وسط حالة الفرح والبهجة التي تعم مملكة البحرين، احتفالاً بأعيادها الوطنية؛ وإحياءً لذكرى قيام الدولة البحرينية في عهد المؤسس أحمد الفاتح كدولة عربية مسلمة عام 1783 ميلادية، وذكرى انضمامها إلى الأمم المتحدة كدولة كاملة العضوية، وذكرى تولي حضرة صاحب الجلالة الملك المفدى حفظه الله ورعاه مقاليد الحكم، فإننا نعرب عن فخرنا واعتزازنا بما تعيشه مملكة البحرين من أمن واستقرار، مبعثه الأساسي ما نحياه نحن أبناء الوطن في ظل «ملك عادل» أولى شعبه كل الاهتمام، ووضع احتياجاته في مقدمة الأولويات، وفي المقابل، عبّر الشعب عن خالص الولاء والحب والتقدير لمليكه المفدى حفظه الله ورعاه.

وإن شئنا تشخيص الواقع الميداني، فإن البحرين تنعم بأمان واستقرار منقطع النظير، رغم الأوضاع الاقليمية المضطربة ورغم التحديات التي تزداد يومًا بعد آخر ورغم ما يشهده العالم كله من مشكلات أمنية وأحوال غير مستقرة. رغم كل ذلك، فإن البحرين، ولله الحمد، تستظل براية مليكها المفدى، وتمضي قدمًا في مسيرة التنمية؛ من أجل رخاء الشعب وازدهار الوطن الذي يعتمد بالدرجة الأولى على تحقيق الأمن باعتباره «مظلة التنمية والبناء».

وهنا لابد وأن نسجل خالص الشكر والتقدير لشرطة البحرين، وفي المقدمة، الفريق أول معالي الشيخ راشد بن عبدالله آل خليفة وزير الداخلية، والذي يحرص على أن تظل شرطة البحرين قريبة من الجميع، آخذة بمعايير التحديث والتطوير، ماضية إلى الأمام في تقديم خدماتها تأكيدًا لمفهوم الشرطة الذكية والتوسع في استخدام تطبيقات الذكاء الاصطناعي. إن هذه التحية لشرطة البحرين، واجبة على مدار العام وغير مقتصرة على يوم الرابع عشر من ديسمبر؛ لأنها تحية للرجال الذين يجددون مسيرة تضحيات ممتدة، لا تقف عند مرحلة معينة وإنما تستمر وتتطور، ما دام ذلك يصب في اتجاه تعزيز أمن الوطن... فكل الشكر والامتنان لمن وضعوا أيديهم على أكفهم، وسقط منهم شهداء الواجب والمصابون، وهم يدافعون عن أمن الوطن وسلامة أهله... تحية لأرواح الشهداء البررة الذين استشهدوا من أجل أن نحيا نحن آمنين.

ومن حسن الطالع، أن الاحتفال بيوم شرطة البحرين، يأتي هذا العام متزامنًا مع الاحتفالات الكبرى التي أطلقتها وزارة الداخلية؛ بمناسبة مرور 100 عام على تأسيس شرطة البحرين، والتي جاءت مدروسة ومعبرة عن المحطات التاريخية ومسيرة التطوير وآفاق المستقبل التي تتطلع لها شرطة البحرين... ووسط كل هذه المظاهر الاحتفالية والمناسبات الوطنية العزيزة على قلوبنا، يقف شعب البحرين، فخورًا بشرطته الوطنية ومسيرتها التاريخية والتطويرية التي كان لها الدور البارز في وضع البحرين في مصاف الدول المتقدمة أمنيا، بعدما تبوأت المركز الرابع في مؤشر الأمن العالمي... مرة أخرى كل التحية والتقدير للساهرين على أمننا وكل الاعتزاز بما يقدمونه على مدار الساعة من أجل سلامتنا جميعا... شكرًا شرطة البحرين.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا