النسخة الورقية
العدد 11175 الأربعاء 13 نوفمبر 2019 الموافق 16 ربيع الأولى 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:33AM
  • الظهر
    11:22PM
  • العصر
    2:28PM
  • المغرب
    4:49PM
  • العشاء
    6:19PM

كتاب الايام

صفية العوضي

رابط مختصر
العدد 11172 الأحد 10 نوفمبر 2019 الموافق 13 ربيع الأولى 1441

رائدة من رواد التربية منذ سبعينيات القرن الماضي، تقلدت مناصب متعددة جُلها في التدريس أي تدريس اللغة الإنجليزية، وقد كانت متمكنة من مادتها، الأمر الذي أدى إلى الاستعانة بها في تلفزيون البحرين في الإجازات لترجمة بعض الأفلام الأجنبية، كما قامت بالترجمة عندما زار خبير التقويم التربوي الدكتور بن هارس البحرين في منتصف ثمانينيات القرن الماضي بهدف تقديم مشاغل تربوية لاختصاصي المناهج والمعلمين الأوائل وعدد من المعلمين، فكانت الأستاذة صفية العوضي ضمن فريق الترجمة.

الأستاذة صفية يوسف العوضي خريجة المعهد العالي للمعلمات تخصص لغة انجليزية عام 1971م، حصلت على دبلوم عالٍ في طرائق تدريس اللغة الإنجليزية لغير الناطقين بها من جامعة ليدز في المملكة المتحدة عام 1977م، وقد تدرّجت الأستاذة صفية العوضي في الوظائف، إذ عُيّنت معلمة للغة انجليزية في عام 1971م بمدرسة جدحفص الابتدائية الإعدادية للبنات، ومكثت فيها حتى عام 1973م، وفي عام 1978م عُيّنت معلمة للغة الإنجليزية بمدرسة الحورة التجارية للبنات، وفي عام 1983م عُيّنت معلمة أولى للغة الإنجليزية بمدرسة خولة الثانوية للبنات حتى عام 1985م، إذ انتقلت في نفس العام لمدرسة الحورة الثانوية للبنات بالوظيفة نفسها.

ونظرًا لحاجة وزارة التربية والتعليم إلى مساعد ملحق ثقافي في القاهرة، نُقِلت الأستاذة صفية العوضي في عام 1992م لتُعيّن في هذه الوظيفة حتى عام 1998م، إذ عادت إلى مملكة البحرين لتتولى وظيفة مسؤولة مركز المعلومات الجامعية بإدارة البعثات والعلاقات الثقافية حتى عام 2000م، ولتميّز الأستاذة صفية العوضي في عملها عُيّنت مستشارة ثقافية لدى سفارة مملكة البحرين في العاصمة البريطانية لندن حتى عام 2008م، وكان آخر محطات عملها بوزارة التربية والتعليم أن عُيّنت في عام 2009م رئيسة الشؤون والملحقيات بإدارة البعثات والشؤون الثقافية.

لقد زاملتني الأستاذة صفية العوضي في العمل عندما كنتُ مديرًا لإدارة البعثات والشؤون الثقافية، وكانت من الموظفات المخلصات في عملها، المتابعة والمتقنة له، وخاصة متابعة الطلاب الذين يدرسون في المملكة المتحدة، حيث كانت لهم نعم الأم الحنون على أولادها، لدرجة أنها كانت تزورهم في سكنهم وفي مواقع متعددة بالمملكة المتحدة، بالإضافة إلى استضافتها لهم في بيتها في حال تعطلهم في أمر ما، هذه الأمور الإنسانية يسجلها التاريخ التربوي والتعليمي بمملكة البحرين لهذه الرائدة التي عملت بجد وإخلاص لمصلحة أبنائها الطلاب في كل موقع من المواقع الواقعة تحت مسؤوليتها.

لقد شاركت الأستاذة صفية العوضي في العديد من المؤتمرات واللقاءات التربوية بمملكة البحرين وخارجها، وفي الفترة من عام 1993م حتى عام 1997م شاركت في مؤتمرات تربوية وثقافية في القاهرة وإلقاء المحاضرات في المؤتمرات التي يحضرها وزراء التربية والتعليم العرب سنويًا، إذ غالبًا ما تمثل مملكة البحرين في العديد من المؤتمرات والمعارض التربوية التي تُعقد في العاصمة البريطانية لندن.

وللأستاذة صفية العوضي دور هام في إعادة هيكلة الملحقية الثقافية في العاصمة البريطانية لندن لتستوعب متابعة طلبة البعثات والمنح، بالإضافة إلى متابعة طلبة برنامج ولي العهد للبعثات الخارجية، كما استحدثت نظامًا خاصًا مبرمجًا للمتابعة في جامعات بريطانيا وشمال إيرلندا، كما قامت بإعداد دليل لتسهيل أمور الطلبة الدارسين بالمملكة المتحدة، وغيرها من الأمور التي لا تعد ولا تحصى.

هذه النقاط المضيئة للأستاذة صفية يوسف العوضي يشهد لها التاريخ التربوي والتعليمي بمملكة البحرين.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها