النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11928 السبت 4 ديسمبر 2021 الموافق 29 ربيع الآخر 1443
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:48AM
  • الظهر
    11:29AM
  • العصر
    2:26PM
  • المغرب
    4:46PM
  • العشاء
    6:06PM

كتاب الايام

رابط مختصر
العدد 11067 الأحد 28 يوليو 2019 الموافق 25 ذو القعدة 1440

اننا لا نجد.. وقد لن نجد من الكلمات التي تجيش بها صدورنا لنقولها اليوم وقد تنامى الى مسامعنا ووقع في انفسنا ذلك النبأ الذي ارتسمت كلماته وجوما على وجوهنا واعتصر قلوبنا وقلوب ابناء هذه الارض الطيبة المعطاءة.. رجالا ونساء.. شيوخا وشبابا.. رفعوا اكفهم عالية في المساء.. مرددين.. فليحفظ الله الامير.. فليحفظ الله الامير.. فليحفظ الله الامير من كل مكروه ويديم على سموه نعمة الصحة والعافية. فبالأمس.. عندما اعلن الديوان الاميري نبأ الوعكة الصحية التي ألمت بحضرة صاحب السمو الشيخ عيسى بن سلمان آل خليفة امير البلاد المفدى وأدخل سموه حفظه الله المستشفى على اثرها لاجراء بعض الفحوصات الطبية تعلقت القلوب بالسماء داعية الله العلي القدير ان يفيض بنعمة الصحة والعافية على سمو اميرنا المفدى.. كيف لا وقد كان لسموه في كل بيت من بيوت ابناء هذه البلاد دار محبة.. شاطرهم فيها سموه افراحهم واحزانهم حتى ترسخت الألفة.. وكذلك كانت.. وستكون بإذن الله. وكان ذلك فعل الوفاء والمحبة الصادقة والعميقة الصادرة من القلب الى القلب.. فكلنا فداؤك يا سمو الامير.. يا من غرست فينا بذور الوفاء ورعيتها بأكفك الحنونة نبتة صغيرة حتى ترعرعت واشتد عودها لتينع لنا ورودا ورياحين سننثرها في دروب عودتك الينا سالما معافى لتقود مسيرة هذا البلد من جديد بحكمتك ودرايتك نحو الغد الافضل والمشرق الذي كنا نراه في محياك السعيد دائما. نعم.. سنظل على العهد والوفاء.. وستظل ألسنتنا تلهج بالدعاء.. وستظل اكفنا مرفوعة عالية الى السماء.. داعية الله العلي القدير ان يحفظ راعي مسيرتنا المباركة ورب اسرتنا الواحدة.. انه سميع مجيب الدعاء.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها