النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11927 الجمعة 3 ديسمبر 2021 الموافق 28 ربيع الآخر 1443
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:45AM
  • الظهر
    11:27AM
  • العصر
    2:26PM
  • المغرب
    4:45PM
  • العشاء
    6:15PM

كتاب الايام

للايام كلمة

رابط مختصر
العدد 11067 الأحد 28 يوليو 2019 الموافق 25 ذو القعدة 1440

شواهد التاريخ في هذا العالم المتغير والمضطرب تتغير السياسة، فتقام الدول وتتبدل الحكومات ويذهب الساسة ويأتي غيرهم وتقام الحروب والصراعات وتتبدل ايضاً مع الزمن وقوانينه. وبجانب السياسة تتبدل احوال الجغرافيا ويتقدم العلم ويتغير كل شيء سوى التاريخ الذي يقف وحده عنيداً أمام أي تغير، وتبقى حقائقه وأحداثه وأيامه عصية على التبدل والتزييف والتغير مهما حدث في الدنيا من حروب عظمى وأسلحة نووية. وهذا التاريخ الخالد هو وحده صاحب الحق في الحديث عن ثلاثين عاماً عن عمر أو تاريخ تقلد امير البلاد صاحب السمو الشيخ عيسى بن سلمان آل خليفة مقاليد الحكم في البحرين، وعشرون عاما اخرى من استقلال بلادنا الحبيبة. فالذين يقرأون التاريخ هم وحدهم العارفون بما حدث والتاريخ أمامهم الشاهد الوحيد على ازهى فترة عاشتها البحرين بقيادة سمو الامير المفدى. ففي خلال الثلاثين عاما من حكم سمو الامير حققت البحرين الكثير من المنجزات التي طالما سعى لتحقيقها أهل البحرين، ووصلت البحرين في هذه السنوات إلى مراتب الدول المتقدمة والمزدهرة التي يعترف العالم كله بما حققته من نهضة شملت جميع الميادين وغطت جميع المرافق. وقراء التاريخ وشهود هذه الفترة الزاهية التي قادها صاحب السمو امير البلاد مع صاحب السمو الشيخ خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء وصاحب السمو الشيخ حمد بن عيسى آل خليفة ولي العهد والقائد العام لقوة دفاع البحرين، يعرفون كما يعرف كل شعب البحرين والعالم كله ان هذا البلد الصغير الذي لم يكن يعرف الا بشهرة اللؤلؤ وداناته أصبح اليوم بلداً يشهد نهضة اقتصادية كبيرة لا يستطيع احد تجاهلها ويقيم علاقات سياسية ودبلوماسية يحترمها ويقدرها الجميع ويشيد بسواعد ابنائه تنمية شاملة تتحدث عن نفسها بلا مديح او نفاق. وبلد ايضاً يفتخر بما يقدمه لشعبه من امن وامان وجيش متطور يحمي ارضه واهله من العدوان، ودولة تعتز بعطائها المتميز لشعبها الوفي في ميادين التعليم والاسكان والصحة والاعلام وغيرها. ولابد ان هذا التاريخ الناصع يشهد وبكل ثقة وفخر ان القيادة الحكيمة لصاحب السمو امير البلاد هي التي قادت مسيرة النهضة وهي التي ادارت دفة التقدم والرقي الذي شمل بلادنا شعباً وارضاً. وفي هذا التاريخ العنيد عن التغير والعصي على التبدل تبقى المنجزات والقيادة الحكيمة عبر الثلاثين عاما التي تولى فيها صاحب السمو امير البلاد قيادة الحكم في البحرين لا تتبدل وعصية على التغيير مثل التاريخ نفسه. وبحساب التاريخ فان ثلاثين عاما تبدو قصيرة وبحساب الشعوب ونهضات الدول والأمم تتجلى كبيرة وكبيرة جداً. وتلك هي التوليفة العظيمة التي جمعتها البحرين بافتخارها بقائدها سمو الامير المفدى واعتزازها بتاريخها الناصع المملوء بالمنجزات الحضارية والنهضة التي لا تعرف التعب ولا تعبأ بالصعاب مهما كانت كبيرة. الأيام.

 

12/16/1991 12:00:00 AM

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها