النسخة الورقية
العدد 11180 الاثنين 18 نوفمبر 2019 الموافق 21 ربيع الأولى 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:35AM
  • الظهر
    11:23AM
  • العصر
    2:26PM
  • المغرب
    4:48PM
  • العشاء
    6:18PM

كتاب الايام

نجاح الرهن العقاري مرتبط بالمقيمين المعتمدين

رابط مختصر
العدد 11018 الأحد 9 يونيو 2019 الموافق 6 شوال 1440

نجاح الرهن العقاري مرتبط بالمقيمين المعتمدين

 

الرهن العقاري هو قرض من بنك أو شركة تمويل لشراء سكن ابتدائي أو استثماري.

 وللرهن العقاري إما سعر فائدة ثابت أو عائم، ويتم دفعه كل شهر، وبما أن مالك المنزل يقوم بدفع رأس المال مع الوقت، فإن الرهون العقارية تسمح للمواطنين فرصة امتلاك العقارات وهو واحد من أكثر أشكال الديون انتشارًا، حيثُ تأتي قروض الرهن العقاري بأسعار فائدة أقل نوعًا ما من أنواع الديون الأُخرى وتتراوح مدتها بين 10 إلى 30 سنة.

هناك أكثر من نوع لقروض نظام الرهن العقاري وبعد ذلك يحصل على السيولة النقدية وتكون السيولة بمقدار قيمة العقار أو أقل، حيث يتعلق بمسألة سد حاجة المستهلك لتملك العقار (فقط)عن طريق بقاء ملكية العقار للممول إلى حين سداد مستحقات التمويل

وسبق إصدار بشأن تراخيص المثمنين في القطاع العقاري قرار رقم (2) لسنة 2019 يقضي بتأسيس مؤسسة التنظيم العقاري هيئة منظمة ورقابية لتأهيل مهنة التثمين والتقييم العقاري التوعية، وضرورة وضع أسس لتأهيل المثمن وفق برامج موثقة،

حيث كانت العقارات تثمن بطريقة مضخمة أكثر من اللازم وبذلك يفاجأ الراهن بأن سعر العقار المرهون لا يعادل نصف قيمته في السوق، وبذلك حصلت خسائر كبيرة للمؤسسات المالية. 

ما يحتم النظر في أن التثمين العقاري يعتبر من أهم الأساسيات لنظام الرهن العقاري ولإتمام صفقة الرهن وتحديد قيمة الرهن، فهو الأداة التي تعتمد عليها المؤسسات الاقتصادية في معظم دول العالم لمعرفة القيمة الفعلية والوقتية (Present Value) لكثير من المنتجات العقارية

وهو عادة يكون تحت إشراف جهة إشرافية ورقابية ممثلة في أعضاء من الدولة أو المؤسسات المدنية الرسمية والقطاع الخاص، مثل «مجلس معايير التقييم الدولية IVSC»، وهــي جهــة مســتقلة غيــر ربحيــة تعمــل لتطويــر مهنــة التقييــم ورفــع جودتهــا. ويهــدف المجلــس إلــى بنــاء ثقــة الجمهــور فــي عمليــة التقييــم مــن خلال تقديــم معاييــر عالميــة لتقييــم الأصــول قابلــة للتطبيــق والتنفيــذ فــي كافــة أنحــاء العالــم. 

كمــا يعتقــد المجلــس أن تطبيــق معاييــر التقييــم الدولةّ بطريقة احترافية مــن هــو جــزء أساســي النظــام المالــي احترافيــة إلا أن البعض يستغل هذه الحالات التي تتطلب الدوران حول الأنظمة. 

إن المقيمين غير الأكفاء الذين تخرجوا في دورات لأيام معدودة يتسببون في ممارسات خاطئة تشوه وتزعزع ثقة المواطنين والمؤسسات بصحتها، وبالتالي تترك وصمة على القطاع العقاري والاقتصادي للدولة. 

في حين يساعد التقييم المهني على اتخاذ القرار الصحيح بالبيع أو الشراء سواء لغرض شخصي أو استثماري، ويقلل من سوق المضاربات، وهو ما ينعكس إيجاباً على الاقتصاد.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها