النسخة الورقية
العدد 11124 الإثنين 23 سبتمبر 2019 الموافق 24 محرم 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:07AM
  • الظهر
    11:31AM
  • العصر
    2:57PM
  • المغرب
    5:35PM
  • العشاء
    7:05PM

كتاب الايام

سوالف مجلس اعيال الخنفروش.. بيع الفلفل والدغوس.. فيه واجد ـ وايد فلوس

رابط مختصر
العدد 11015 الخميس 6 يونيو 2019 الموافق 3 شوال 1440

هذه سالفة جديدة ـ هاذي سالفة يديده من سوالف مجلس اعيال الخنفروش.

أشهر مجلس ملاسين وثرثارين وهرارة وكذابين وجذابين في فريق ـ في فريج الأخوين الأعداء ـ حجي الشمالي ـ وحجي اللي أكل بالحرام كل فلوسي وخنفروشي وكبابي!

ـ يعني هذا الحجي ما ترك على ـ سفرة الفطور ـ لي ولولدي فريد إلا شوية ثريد!

أقول ـ هذا خوش مجلس ـ مجلس اعيال الخنفروش بسوالفه الزينة الأوكي المفيدة اللي استفادت منها حتى ـ جمهورية الواق واق ـ في إجراء عمليات ـ استنساخ البقر!

لأن هذا المجلس ـ الميلس ـ يستقبل كمتحدثين ـ أطباء بيطريين «نمرة واحد» فيرست كلاس ـ درجة أولى من دولة ـ البلاليط استان!

ـ سالفة ـ اليوم ـ الكبيرة ـ الچبيرة ـ بهذا المجلس ـ الميلس ـ ستكون عن الموضوع المهم التالي:

عن ـ الشغلات الصغيرة المربحة ـ ماديًا.

وكيف تكون ناجحة؟

سيتكلم في هذا الموضوع المهم..

المدير الليلي للمجلس ـ صاحب الفضيلة مستر جورج أبو سلامة..

ـ في الشام يسمونه ـ جورج أبو سلامة..

وفي الخليج يسمونه جورج أبو علامة.

علامته شامته ـ له شامة على خشمه.

ـ قال المدير الليلي للمجلس ـ صاحب الفضيلة مستر أبو سلامة ـ السيد أبو علامة للقاعدين يمه «للقاعدين يمه بالمجلس»:

الحضور الكريم..

يا أولاد عمي..

أنا ولد عمكم الكبير ـ الچبير ـ الشايب العايب منتهي الصلاحية..

يا أولاد عمي ـ أقول لكم عندي لكم ـ اليوم ـ بهذا المجلس سالفة ـ كلش مهمة..

لذا رجائي أن تسمعوها زين، كويس أوي، كويس قوي..

بآذانكم الطويلة الأطول من آذان غنم مالطا!

سالفتي هذه وباختصار شديد جدًا ـ عن ـ الشغلات الصغيرة المربحة ـ ماديًا ـ والشرط الذي يمكن أن يجعلها كذلك.

أقول فيها ـ هناك شغلات وأعمال صغيرة ـ جدًا ـ لكنها قادرة على تحقيق مكاسب مادية كبيرة لأصحابها لكن بشرط.

مثل هذه الشغلات أعمال الكراجات والمطاعم والورش بأنواعها، وتصنيع بعض أنواع الأطعمة والأغذية.

لكن هذه الشغلات لا يمكن أن تحقق نجاحًا إلا تحت إشراف ورقابة وإدارة أصحابها الأصليين الحقيقيين.

أما إذا تركت للآخرين فلا كثير حظ أمامها في النجاح.

ـ أعرف شخصاً حقق مداخيل مادية كبيرة من وراء تصنيع وتسويق «مقبلات الطعام» مثل «الآچار» و«الفلفل» و«الدقوس».

ذلك لأن «محله» يعمل ويشتغل تحت إشرافه ورقابته، ولم يتركه للآخرين.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها