النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11492 الخميس 24 سبتمبر 2020 الموافق 7 صفر 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:08AM
  • الظهر
    11:30AM
  • العصر
    2:56PM
  • المغرب
    5:33PM
  • العشاء
    7:03PM

كتاب الايام

ولي العهد.. استثنائية الفكر والإرادة

رابط مختصر
العدد 10950 الثلاثاء 2 أبريل 2019 الموافق 24 رجب 1440

لم تكن مصادفةً تلك النهضة الشاملة التي ما تزال مملكة البحرين تتابع المسير نحوها بخطىً ثابتة، ولم تكن مصادفةً تلك القدرة الاستثنائية التي أظهرها الاقتصاد البحريني في مواجهات أزمات عاتية على اختلاف اشكالها وأنواعها والتي اثرت مباشرة على البحرين في اخر عقدٍ من الزمن.
لقد رسم ولي العهد ملامح المستقبل الذي أراده لأبناء البحرين، وكان مؤمنًا أن مسيرة التطور الاقتصادي ستكفل للبحرين وشعبها ما يستحقه من ريادة وتميز، وأن العمل الجماعي والفكر الجمعي المنظم والخلّاق والمبني على أسس المهنية والاحتراف والابتكار هو السبيل الوحيد لبناء نهضةٍ شاملة في كافة مرافق الدولة، وقد تُرجم هذا الفكر عبر سنوات من التخطيط والتدريب والعمل الدؤوب والتركيز على الاستثمار في رأس المال البشري كأهم أهم عنصرٍ للنجاح من خلال ابتعاث الطلبة المميزين وتطوير وتدريب أبناء البحرين وتعزيز مهاراتهم، وبرهن سموه على قدرته الفائقة في مخاطبة الشباب بروح عصرهم ولغتهم،
مؤمناً أن الإبداع هو أهم أصلٍ من أصول أية مؤسسة حكومية كانت ام خاصة، وكانت النتيجة حاضرة أمامنا اليوم (#فريق_البحرين).
وتأخذني الذاكرة للعام 2004 على سبيل المثال لا الحصر عندما انطلقت النسخة الأولى من سباقات الفورمولا، وكان البعض يشكك وقتها بنجاح واستمرارية تلك السباقات، وما نجاح السباقات هذا اليوم إلا دليلٌ واضحٌ على نضوج الرؤى لتضع البحرين على خارطة أهم الدول في تلك الرياضة التي تحظى بشعبية واسعة في مختلف دول العالم.
أدرك ولي العهد مبكرًا أن القطاع العام بأسلوبه التقليدي لن يأخذ البحرين الى الهدف المراد، وكان مدركاً بأهمية وجود مؤسسات عامة وشبه عامة تكون سندًا للقطاع العام وتنهض بمستوى خدماته وتسعى ضمن تخطيط وتنفيذ مختلفين عن المعتاد للنهوض بمستوى الخدمة العامة وتحقيق الأهداف المنشودة، فكان مجلس التنمية الاقتصادية، وكانت تمكين وغيرهما من هيئات الدولة الخلاقة والتي تجاوزت مفهوم العمل الرسمي الرتيب لتنطلق في تحقيق مزيد من الإنجاز والتميز.
لقد جاءت الرؤية الاقتصادية 2030 رؤيةً شاملة وجامعة لتحدد وجهة واضحة للتطوير المستمر للاقتصاد البحريني، وهي في جوهرها تعكس هدفاً أساسياً مشتركاً يتمثّل في بناء حياةٍ أفضل لكافة المواطنين والمقيمين، مستندةً في ذلك إلى ثلاثة مبادئ توجيهيّة أساسية هي الاستدامة والعدالة والتنافسية لصياغة خارطة طريق تحمل الأجمل والأفضل في قادم الأيام. لم يكن مقالاً ليكفي لتسليط الضوء على جوانب تلك الشخصية الاستثنائية الصلبة صاحبة العزيمة والإصرار والتي لا تعرف أو تعترف في قاموسها باليأس او الاستسلام، كيف لا وقد آمن سموه بأن العمل المتميز المبتكر هو الطريق الوحيد والتغلب على التحديات والأزمات، وهو النهج الراسخ، وإن مواصلة التميز هي الاستراتيجية الدائمة لعنوان المستقبل المشرق لمملكة البحرين. كانت تلك بعض من حصيلةِ مشاهدات ملهمة لرجل ملهم عبر سبعة عشر عاماً قضيتها على أرض دلمون الخالدة بين واحدٍ من أكثر الشعوب علماً وخلقاً ورقياً.
* رئيس جمعية المستثمرين الأجانب

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها