النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11183 الخميس 21 نوفمبر 2019 الموافق 24 ربيع الأولى 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:38AM
  • الظهر
    11:23AM
  • العصر
    2:26PM
  • المغرب
    4:46PM
  • العشاء
    6:16PM

كتاب الايام

لنغرد في حب الوطن

رابط مختصر
العدد 10912 السبت 23 فبراير 2019 الموافق 18 جمادى الثاني 1440

هيمنت شبكات التواصل الاجتماعي على الفضاء الالكتروني في السنوات الأخيرة، وتمكنت من إحداث ثورة معلوماتية هائلة، وانتشار متسارع في زمن قياسي، وباتت الأكثر تأثيرًا على جميع مناحي الحياة، وخصوصًا صناعة الرأي العام في مختلف الجوانب السياسية والاقتصادية والاجتماعية، لتضع نفسها على عرش الأدوات الفاعلة والمؤثرة في التاريخ الحديث.

ولا يمكن إنكار التأثير المتزايد للسوشيال ميديا، وشبكات التواصل على اختلافها، حيث تحولت إلى منصات متعددة الوظائف، تقدم مختلف انواع الاشباعات النفسية والمعرفية والطقوسية، ما هيأ لها الأرضية الخصبة لتكون من أنجح الأدوات في ممارسة الضغط والتقويم السلوكي.

وفي خضم هذه التعقيدات، نحن نسعى لإيصال صوت الحق عن وطننا (البحرين) للعالم، ألا وهو صوت المواطن الذي سخر «تويتر» و«إنستغرام» و«فيسبوك» وغيرها في خدمة الوطن والولاء لقيادته، والدفاع عنه، والاشادة به، والاعتزاز بإنجازاته ومكتسباته، والرد على كل ما يسيء له، والتصدي للهجمات المغرضة من أعداء الخارج، وتصحيح أي صورة تشوه الوطن وتنال من سمعته، والوقوف في وجه من يحاولون النيل منه، والتغريد حولها بكثافة.

صوت الموطن الذي يصد السهام المغرضة عن الوطن ويقف بحزم في وجه من يزرع الفتنة ويحاول المساس باللحمة الوطنية عبر حسابات مدسوسة تروج الأكاذيب والشائعات، وتسعى إلى استغلال السوشيال ميديا بصورة خبيثة لتقويض مسيرة التطور والنهضة التي تشهدها البحرين.

نريد مواطنًا (يغرد) لإظهار الوجه الحقيقي الجميل للبحرين، سواء من خلال الترويج السياحي، أو دعم النشاط الاقتصادي، أو إلقاء الضوء على البرامج والانشطة والفعاليات التي تقام داخل المملكة. 

نريد مواطنًا يمثل جانب القوة للوطن، ووجهه المشرق، وحجر الزاوية في بناء النهضة، فكل فرد في هذا الوطن جندي مخلص له، لا يتردد في أن يفتديه بالغالي والنفيس.

ولا شك أن حب الوطن وحب قيادته والدفاع عنه وعن مكتسباته مسؤولية يتحملها الجميع، بمختلف مواضعهم ووظائفهم وأدوارهم، وتصبح هذه المسؤولية مضاعفة عند مستخدمي (السوشيال ميديا).

نعم، هناك العديد من (المؤثرين) في السوشيال ميديا ولكن (المؤثر الحقيقي) ليس بعدد متابعيه، ولا بشهرته، وقوة حسابه، بل بحجم القضايا الوطنية التي يتصدى للدفاع عنها وينشرها ويعرف الناس بها.

فلنغرد معًا.. في حب البحرين وحب قيادتنا، لنغرد جميعًا عن إنجازاتنا، تغريدات تحكي الوطن وتحاكي العالم.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا