النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10971 الثلاثاء 23 أبريل 2019 الموافق 18 شعبان 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:46AM
  • الظهر
    11:26AM
  • العصر
    3:07PM
  • المغرب
    6:05PM
  • العشاء
    6:35PM

كتاب الايام

كوكيــــز !

رابط مختصر
العدد 10873 الثلاثاء 15 يناير 2019 الموافق 9 جمادة الأول 1440

يُشار لملفات الارتباط – التي غالباً ما تكون دائمة مستمرة أو مؤقتة محددة، وتابعة لطرف أول يتم تعيينها بواسطة موقع الويب الذي تتم زيارته في الوقت الحالي أو تابعة لطرف ثالث التي يتم تعيينها بواسطة شخص آخر غير مالك موقع الويب - بالملفات النصية القصيرة التي تتضمن ثللة من المعلومات المُرسلة إلى المتصفح بعد حفظها في أحد أجهزة الحاسوب الشخصي أو الهاتف المحمول أو غيره عند زيارة أي من مواقع الويب المعروفة حيث تبقى في حالة استمرار إلى حالة إغلاق المتصفح.
ويعدّ تحسين وظائف الخدمة والتمكين من التنقل بين الصفحات بكفاءة وتذكر الإعدادات المفضلة وتحسين تجربة المستخدم وتحليل كيفية استخدام المستخدمين للخدمة وتفاعلهم مع المحتوى المقدم ومشاهدة الإعلانات، من أهم استخدامات ملفات الارتباط التي يمكن تصنيفها إلى ملفات ضرورية ولازمة تتيح للتصفح في أنحاء الموقع وإستخدام الخصائص المتوافرة، وهناك ملفات متعلقة بالأداء التي تجمع معلومات حول كيفية استخدام الزوار لمواقع الويب المختلفة، وكذلك ملفات متعلقة بالوظائف التي تُمكِّن مواقع الويب من تذكر الإعدادات التي حددتها وتوفير الخصائص المحسَّنة وتقديم الخدمات المطلوبة كمشاهدة الفيديوات وإضافة التعليقات! إضافة إلى الملفات المتعلقة بالإعلانات أو التابعة لأطراف ثالثة التي تستلزم التحقق من مواقع الويب الأخرى.
تُمكّن ملفات تعريف الارتباط Cookies لمستخدميها وزاورها خاصية تذكر المعلومات وتغيير طرق التعاطي بها، حيث باستطاعته التذكير باللغة المفضلة والمنطقة السكنية والتقاريرالتفصيلية عن أحوال الطقس المحلي والعالمية وأخبار حركة المرور وغيرها، باعتبارها سجل تتبعي أوتصفحي في صورة قطعة نصية صغيرة مخزنة على الحواسيب، في واحد أو أكثر من أزواج قيم الأسماء التي تحتوي على وحدات البايت Bits .

 ‬ ‬‬نافذة:
من المعروف، أنّ بعض المناطق حول العالم يتعذر الوصول إليها دون تفعيل ملفات تعريف الارتباط، الأمر الذي سيحول من الوصول إلى بعض المحتويات المقدمة والاستفادة الكاملة من مميزاتها المُتاحة في مواقع الويب المتنوعة. ولذلك يستلزم على المستخدمين في حالة استمرارهم في التجوال والتنقل؛ إلى ضرورة تغيير إعدادات المتصفح المستخدمة وفق سياسة الخصوصية!

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها