النسخة الورقية
العدد 10997 الأحد 19 مايو 2019 الموافق 14 رمضان 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:20AM
  • الظهر
    11:34AM
  • العصر
    3:02PM
  • المغرب
    6:19PM
  • العشاء
    7:49PM

كتاب الايام

لكن بشرط.. اطمئنوا.. أسعار البترول ستعاود الارتفاع وبسرعة

رابط مختصر
العدد 10849 السبت 22 ديسمبر 2018 الموافق 15 ربيع الآخر 1440

ـ اقتصاد ـ بترول.
حديث عن البترول في ايامه هذه، في أيامه هذه المقلقة والقلقة ـ الناجمة والناتجة عن الانخفاض الكبير والحاد الذي تعرضت اليه اسعاره «بنسبة مرتفعة تجاوزت الـ 30%» نزولا من حوالي 85 دولارا للبرميل إلى حدود 54 دولارا للبرميل.
اقول ـ ومع ذلك على ـ الدول النفطية ـ بعدم الخوف والخشية والقلق من هذا الهبوط الكبير ـ الهبوط الكبير في اسعار البترول.
لان اسباب ذلك ليست كبيرة أو معقدة يصعب حلها.
انما هي سهلة بسيطة يمكن تجاوزها وعلاجها حتى في لقاءات سريعة.
كما ان ـ الحل ـ لعلاج هذا الهبوط بصورة ناجعة ـ ايضا ـ هو الآخر متوفر وميسور.
أقول ـ والحقيقة ـ هناك ثلاثة اسباب اساسية ورئيسية ادت إلى هذا الهبوط ـ أدت إلى هبوط اسعار البترول بهذه الدرجة السريعة والكبيرة هي ـ على التوالي ـ حسب الأهمية:
ـ الأول: ظهور بوادر ومؤشرات قوية على احتمال تعرض نمو الاقتصاد الدولي إلى تباطؤ وانكماش او جمود بالاشهر الحالية خلال اشهر العام الجديد المقبل ـ 2019 ـ.
ـ السبب الثاني: مواصلة روسيا لانتاج البترول ـ بترولها ـ بكميات كبيرة تجاوزت الـ 11.2 مليون برميل ـ يوميا.
ـ السبب الثالث: الزيادة الواضحة في انتاج النفط الصخري الأمريكي في الستة أشهر الأخيرة.
ـ اقول ـ هذه الأسباب والعوامل الثلاثة مجتمعة أدت لظهور ـ تخمة ـ زيادة في المعروض من البترول بالسوق الدولية تقدر بحوالي ـ 1.4 ـ مليون برميل ـ يوميا ـ.
ـ أقول ـ لإعادة البترول إلى اسعاره السابقة المرتفعة والمناسبة يطلب ـ كشرط من الدول النفطية ـ فقط ـ خفض انتاجها بذات هذا الحجم ـ 1.4 ـ مليون برميل ـ يوميا، وهذا امر ميسور وسهل خصوصا إذا ما تم هذا الخفض ـ على شكل حصص ـ تشمل كل البلدان المنتجة للبترول.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها