النسخة الورقية
العدد 11005 الاثنين 27 مايو 2019 الموافق 22 رمضان 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:16AM
  • الظهر
    11:35AM
  • العصر
    3:02PM
  • المغرب
    6:23PM
  • العشاء
    7:53PM

كتاب الايام

مسؤول في دولة إسلامية كبرى: البحرين دولة جميلة ونموذجية

رابط مختصر
العدد 10648 الاثنين 4 يونيو 2018 الموافق 19 رمضان 1439

«قضايا الوطن».
حديث حول الصورة الجميلة الرائعة الزاهية لبلادنا مملكة البحرين في الخارج.
 ما هي مناسبة هذا الحديث؟
مناسبته - قبل ايام اطلق مسؤول في دولة اسلامية كبرى «غير عربية» تصريحا «كلامًا طيبًا» عن بلادنا مملكة البحرين قال فيه الآتي:
البحرين دولة جميلة رائعة لا تسيء لاحد ابدا».
«وانا احبها كثيرا».
 اخواني واخواتي اقول لكم انا كاتب هذه السطور كلاما لطيفا كهذا قيل في بلادي البحرين ضروري ان اكتبه واسجله هنا - فالبحرين العظيمة تستحق ذلك - البحرين العظيمة بسموها وعلوها وشموخها، وبما تحققه وتحرزه من نجاحات على المستويات كافة وفي كل المجالات تستحق ان يكتب ويسجل ويوثق كل ما يقال فيها وفي حقها من كلمات مديح وثناء واطراء واشادة.
 اقول لكن هذه ليست المرة الاولى التي تحظى فيها البحرين بهكذا اعجاب وتقدير، فقد سبق ان نالت من ذلك الكثير والكثير جدا نالت ذلك بكل جدارة من زعماء دول، ومن حكومات، وهيئات ومنظمات دولية ذات سمعة ووزن دوليين.
كما نالت ذات هذا الاعجاب والتقدير من شخصيات دولية مرموقة شخصيات سياسية واقتصادية واجتماعية وعلمية وفكرية.
اسأل لكن ما اسباب هذا التقدير العالي والمميز العالمي للبحرين؟
اقول في تقديري تكمن هذه الاسباب في امرين اثنين هما:
 الاول: عدم تدخل بلادنا في الشؤون الداخلية لاية دولة.
 الثاني: ما حققته وتحققه بلادنا البحرين من نجاحات لافتة في مجال الاقتصاد والتنمية تحديدا.
 هذه النجاحات تحولت في السنوات الاخيرة إلى نماذج يحتذى تسترشد به دول كثيرة في العالم نحو بلوغ غايات كبرى.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها