النسخة الورقية
العدد 11092 الخميس 22 أغسطس 2019 الموافق 21 ذو الحجة 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:50AM
  • الظهر
    11:41AM
  • العصر
    3:11PM
  • المغرب
    6:08PM
  • العشاء
    7:38PM

كتاب الايام

فاشل في الحب: «عاين يا دكتور القلب.. كم ـ چم ـ جرح مجروح»

رابط مختصر
العدد 10549 الأحد 25 فبراير 2018 الموافق 9 جمادى الآخرة 1439

«الحب العاطفي الصادق» ما حقيقته؟

أقول – يبدو ان طرح هذا الموضوع – الكريه – الشخصي – في آن واحد «الحب – ما حقيقته» أقول يبدو ان طرحه – هنا – بالفترة الأخيرة – فتح – بالواقع – جراحاً غائرة مؤلمة لم تندمل بعد، لدى كثيرين، وأطل برأس ذكريات ملتهبة كانت حتى قبل لحظات نائمة تحت الرماد.

بل ان هذا الفعل – أقصد – طرح هذا الموضوع – استفز نفراً من الناس ربما لاخفاق وفشل في حياة عاطفية وذلك استفزهم، ودفعهم للمشاركة معنا في هذا الحديث، وفي هذه المحادثة عن «الحب وهويته».

- القارئ الكريم «الجرح الخالد» شاركنا في ذلك بهذه «الكلمات»:

- أخي – محرر هذه – الزواية -.

- أخي العطاوي – أقول لك ولقرائك – الكرام – كافة بخصوص «الحب وحقيقته».

أقول الآتي:

- للأسف – الحب أكبر كذبة صدقها الناس وانطلت عليهم منذ ما قبل التاريخ وحتى يومنا هذا!.

«الحب العاطفي الصادق» كذبة من «العيار الثقيل» لا وجود لها في الحياة مطلقاً.

كذبة أنتجها وصنعها وقام بالترويج والتسويق لها – قديماً وحديثاً – ما يطلق عليهما «شعراء الغزل» مثل الشاعر امرؤ القيس، والشاعر ابو نواس، والشاعر نزار قباني.

أقول – وللأسف – بضاعة هؤلاء الشعراء الفاسدة المسماة «بالحب العاطفي الصادق» وجدت لها مكاناً في «السوق» منذ – 1500 – سنة!.

وحظيت طوال هذه الفترة بإقبال كثيف من جانب مئات الملايين من المستهلكين والزبائن!.

- أخي العطاوي – الموقر – بالنسبة لي أنا أخوك «الجرح الخالد» أبلغك – بكل ألم وحسرة..

أقول لك: لقد تعرضت لـ 21 خيانة عاطفية من جانب 21 فتاة خائنة!.

ولا أملك إزاء هذه الخيانات العاطفية الكارثية سوى القول: «عاين يا دكتور القلب كم – چم جرح مجروح».

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها