النسخة الورقية
العدد 11087 السبت 17 أغسطس 2019 الموافق 16 ذو الحجة 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:46AM
  • الظهر
    11:42AM
  • العصر
    3:12PM
  • المغرب
    6:13PM
  • العشاء
    7:43PM

كتاب الايام

قبل ـ 2000 ـ سنة .. كان عنتر يكلم النساء.. بالهاتف النقال!

رابط مختصر
العدد 10525 الخميس 1 فبراير 2018 الموافق 15 جمادى الاول 1439

«استراحة الخميس».

نكتبها هذا اليوم – هذا الأسبوع – في المشاكل العاطفية والغرامية.

عودة لفتح ملف قضية «الحب» بمعناه «العاطفي» وحقيقته.

مع طرح هذا السؤال الهام المقلق التي تحرص على معرفة إجابة شافية وافية دقيقة عليه مجموعات واسعة من الشباب والفتيات ممن دخلوا «تجارب عاطفية» بعضها كان إيجابياً وبعضها الآخر كان سلبياً.

هذا السؤال يقول:

هل يوجد بالفعل «حب حقيقي عاطفي» في الحياة أم – هذا الحب مجرد كذبة، ومجرد «إشاعة» أطلقها أناس يريدون – فقط – «الضحك» على السذج والمغفلين «الغشمشم» من البشر!.

- بالواقع – شخصياً – كانت لي – وجهة نظر – في هذا الموضوع – تحدثت فيه – هنا – «بكلمتي» – هذه – في وقت سابق.

واليوم – دعونا – هنا – نقرأ هذا «الحكي» عن ذات هذا الموضوع لقارئ كريم يريد إيضاح موقفه بشأنه:

يقول هذا القارئ الكريم في ذلك:

«الحب» بكل أشكاله وأنواعه وماركاته! وموديلاته وألوانه – كله كذب!.

- نعم – «الحب» كله كذب.

- نعم – اخواني وأخواتي – ما يسمى «بالحب العاطفي» «الخالد والدائم» – كله كذب!.

- كله كذب – كله – دجل! و«جمبزة»! ونصب! واحتيال! وبلطجة! وتمثيل! «تمثيل أفلام هندية ومكسيكية!».

أقول – المرحوم عنتر بن شداد كان – حقيقة – كذاباً «ابن كذاب» عندما ادعى وزعم في أشعاره وقصائده بالمحب – وبالحبيب الصادق والوفي للمرحومة الآنسة عبلة بنت مالك!.

كذب هذا – العنتر كذب عنتر بن شداد في أشعاره وقصائده حين ادعى – حين قال في بليون قصيدة له: أنا مجنون عبلة..

لأنه اُكتشف – بعد ذلك – يكلم كل نساء الصين والهند – بالهاتف النقال -!.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها