النسخة الورقية
العدد 11087 السبت 17 أغسطس 2019 الموافق 16 ذو الحجة 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:46AM
  • الظهر
    11:42AM
  • العصر
    3:12PM
  • المغرب
    6:13PM
  • العشاء
    7:43PM

كتاب الايام

رأس زغلول

الصياد البحريني «المرخص».. المتضرر الوحيد!

رابط مختصر
العدد 10516 الثلاثاء 23 يناير 2018 الموافق 15 جمادى الاول 1439

«قضايا محلية».

من شكاوى وهموم - صيادي الأسماك البحرينيين.

أفعال «البعض» اللامسؤولة، وسلوكياتهم المستنكرة الخارجة على النظم والقوانين والتعليمات في «البحر»، والتي تفضي وتؤدي في أغلب الحالات لتدمير البحر، وإفساد بيئته، وقتل أسماكه، وتهديد وجود كل احيائه على شكل كامل وشامل!

لكن – أخواني وأخواتي – قبل الخوض في شيء من تفاصيل وجزئيات هذا الموضوع المهم والحساس والمقلق.

علينا بتوجيه كلمة شكر وتقدير وإشادة وثناء لكل الاخوة المسؤولين والعاملين بإدارة الثروة السمكية على ما يبذلونه من جهد كبير مخلص مقدر فاعل لحماية ثرواتنا السمكية، وثرواتنا المائية بشكل عام.

وقد حقق هذا الجهد الصادق – وعلى النحو المعروف والمعلوم – كل أهدافه وغاياته المرجوة.

والآن – دعونا – أخواني وأخواتي – نتحدث في «أصل» «موضوع» «كلمتنا» – هذه:

دعونا نتكلم فيه مباشرة «دايركت» وبكلمات قليلة موجزة أقول فيه:

كإعلامي وكصحفي تصلني – بالحقيقة – شكاوى كثيرة تكاد تكون شبه يومية من صيادي اسماك مواطنين حول «مخالفات بالبحر» حول «ممارسات خاطئة في البحر» تؤثر على «ارزاقهم» بشكل سلبي خطير.

- منها: «فوضى الصيد» – نعم – منها «فوضى صيد الأسماك»!

فكل من يريد صيد أسماك ويرغب في ذلك، ما عليه سوى ركوب قارب «طراد» مع «خيوط وميادير وأقفاص – قراقير» والتوجه إلى موقع في البحر! والتوجه إلى أقرب «فشت» في البحر!

ولا يهم ان كان هذا الشخص يحمل – رخصة صيد – أم لا!

هذه الفوضى في «الصيد» عرَّضت وتعرِّض ثروتنا السمكية لاستنزاف خطير.

والمتضرر الوحيد من ذلك هو «الصياد البحريني القانوني» «حامل الترخيص».

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها