النسخة الورقية
العدد 11122 السبت 21 سبتمبر 2019 الموافق 22 محرم 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:06AM
  • الظهر
    11:31PM
  • العصر
    2:58PM
  • المغرب
    5:36PM
  • العشاء
    7:06PM

كتاب الايام

اتفاق فيينا الجديد.. قد يرفع أسعار النفط.. لكن بشرط

رابط مختصر
العدد 10467 الثلاثاء 5 ديسمبر 2017 الموافق 17 ربيع الأول 1439

«اقتصاد» «بترول»..
على ضوء تمديد ـ اجتماع فيينا ـ اتفاق خفض الإنتاج، إلى أين تتجه أسعار النفط في الفترة المقبلة؟.
أقول ـ كما تابعنا ذلك على مختلف وسائل الإعلام أنهى وزراء النفط في الدول المنتجة والمصدرة للبترول اجتماعهم الحاسم والمرتقب بالعاصمة النمساوية ـ فيينا ـ يوم الخميس الفائت باتفاق يقضي بتمديد الخفض السابق ـ الذي ينتهي في مارس القادم من العام الجديد المقبل 2018 ـ الاتفاق على تمديده 9 شهور إضافية تبدأ من مطلع شهر أبريل القادم ـ 2018 ـ لينتهي مع حلول العام - 1 ديسمبر 2018.
يذكر هنا بأن هذا «الاتفاق» الذي تم تطبيقه لأول مرة في يناير 2017 بمشاركة 26 دولة منتجة ومصدرة للبترول يقضي بخفض إنتاج هذه الدول النفط بواقع 1.8 مليون برميل يومياً لغرض موازنة حجم الإنتاج بحجم الطلب في السوق البترولية الدولية ـ كمحاولة لتعديل الأسعار «أسعار النفط».
السؤال:
تمديد هذا «الاتفاق» الذي تم بالفعل.. هل بمقدوره أن يحقق الهدف المنشود والمتمثل في رفع أسعار النفط الى المستويات المأمولة؟.
أقول - هذا ممكن لكن شرط أن تتقيد كافة الدول المنتجة للنفط بحدود ـ حصص الإنتاج المقررة لها ـ دون زيادة.
أقول - ومما سيساعد - بالفعل - على تحسن أسعار النفط  بالفترة المقبلة وفي ظل العمل «بالاتفاق المذكور» - هذه الأوضاع.
-     أولاً: قبول بعض الدول النفطية ـ هذه المرة ـ الالتزام «بحصة إنتاج معينة» على العكس مما كانت عليه في السابق مثل نيجيريا.
-     ثانياً: تحسن أوضاع الاقتصاد العالمي.
-     ثالثاً: الانخفاض الواضح والمقدر بحوالي 50% في مخزونات البترول العالمية الأساسية.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها