النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11927 الجمعة 3 ديسمبر 2021 الموافق 28 ربيع الآخر 1443
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:45AM
  • الظهر
    11:27AM
  • العصر
    2:26PM
  • المغرب
    4:45PM
  • العشاء
    6:15PM

كتاب الايام

شاهدته ولا تعرفه

رابط مختصر
العدد 10453 الثلاثاء 21 نوفمبر 2017 الموافق 3 ربيع الأول 1439

غالبًا ما مثـّـل هذا الفنان المتميز بالأداء الهادئ أدوار الشر. ساعده في ذلك تقاسيم وجهه ونبرات صوته وقدرته على تكييف حاجبيه وعينيه بما يتلاءم مع مشاهد الإجرام وبث الرعب. 

يكفي أن نشير هنا إلى فيلم واحد فقط ، من بين أعماله السينمائية والمسرحية التي بلغت نحو 50 عملاً، كدليل على قدرته التمثيلية الفائقة في الأعمال التي تطلبت الغموض وبث الرعب والفزع وحبس الانفاس. الفيلم هو القصر الملعون /‏ 62 من إخراج حسن رضا، حيث أدى فيه دور مرسي، الخادم الغامض قليل الكلام في الفيلا الموحشة التي يقطنها فهمي بيه (محمود المليجي) وشقيقته نجية (علوية جميل) وابنته يسرية (مريم فخر الدين).

اسمه محمود السبـّاع. ولد في 1911 ، وتوفي في 1989، قبل أن يشاهد آخر أعماله (فيلم البيضة والحجر) الذي تم عرضه في 1990. وحسنًا فعل مخرج الفيلم علي عبدالخالق حينما أسند إليه دورًا يقترب من البطولة أمام أحمد زكي ومعالي زايد. في هذا الفيلم أدى السباع دور دجال يدعى «سباخ التيبي»، يستأجر غرفة فوق أحد العمارات، ويدعي معرفة الغيب وفك السحر، مستغلاً ذكاءه، علاوة على جهل العوام.

 

 

تخرج السباع من معهد التمثيل بالقاهرة، ثم سافر إلى بريطانيا لدراسة الإخراج بمعهد لندن، وأتبعه بالسفر إلى أمريكا لدراسة التلفزيون بجامعة بوسطن. وحينما عاد إلى وطنه عمل مخرجا إذاعيا سنة 1954، فمراقبًا للتمثيليات في التلفزيون سنة 1962، فمديرًا للمسرح الكوميدي سنة 1967. وبينما كان يعمل في السينما في الاربعينات كتب سيناريو وحوار بضعة أفلام من تلك التي شارك فيها بنفسه مثل: هدمت بيتي /‏ 46، غدر وعذاب /‏ 48، المرأة /‏ 49.

من حسن حظه أنه لم يُحبس في أدوار الشر في كل أعماله التي بدأت بفيلم نشيد الأمل /‏ 37. فبسبب ملامحه المرعبة الصارمة، طلبه المخرجون لأداء دور محقق المباحث أو وكيل النيابة. ففي فيلم المنتقم /‏ 47 مثلاً يؤدي دور المحقق في قضية احتراق معمل أدوية تابع لعزوز بيه /‏ بشارة واكيم، على يد خبير المعمل صادق /‏ محمود المليجي للحيلولة دون نجاح زميله أحمد /‏ أحمد سالم المنافس له على قلب ابنة صاحب المصنع إلهام /‏ لولا صدقي. وقد كرر السباع دور المحقق مرة أخرى في فيلم أنا حرة /‏ 59، حيث هو رجل المباحث الذي يحقق مع بطل الفيلم الصحفي عباس صفوت /‏ شكري سرحان والفتاة المتمردة أمينة حسين زايد /‏ لبنى عبدالعزيز لقيامهما بنشاطات سياسية في العهد الملكي.

وفي فيلم حياة حائرة /‏ 48 نراه يؤدي دور عبدالرحمن بيه وكيل النيابة الذي يتمكن بمساعدة أستاذ علم النفس الجنائي أحمد علوي /‏ أحمد سالم من فك لغز جريمة قتل ارتكبه عكشة الأخرس /‏ السيد بدير بالاشتراك مع الفتاة اللبنانية نادية إسماعيل /‏ نور الهدى.

جسد السباع أيضا أدوار الأخ والصديق والأب والزوج والتاجر المفلس والمعلم الجشع والطبيب النفسي والسياسي. فمثلاً في فيلم دماء في الصحراء /‏ 1950 هو رياض  زوج ابنة نوري /‏ زكي إبراهيم شيخ القبيلة التي يغار عليها خالد /‏ عماد حمدي قائد عصابة السود، وفي فيلم من غير وداع /‏ 51 هو توفيق صديق المقاول مجدي عبدالحميد /‏ عماد حمدي الذي يثق فيه فيكلفه بسداد ديونه في القاهرة لكنه لا يفعل ويأتيه بفواتير سداد مزورة، الأمر الذي يؤدي إلى سجن المقاول، وفي فيلم كدت أهدم بيتي /‏ 54 هو محمود صديق المحامي حمدي /‏ محسن سرحان الذي يؤكد ما يردده صديقهما الثالث صفوت /‏ محمود المليجي من أن جميع النساء خائنات؛ وفي فيلم المرأة /‏ 49 هو فريد أخو محمود /‏ كمال الشناوي واللذين يتقاتلان بشراسة من أجل الفوز بقلب جارتهما فاطمة /‏ أحلام، وفي فيلم المرأة الشيطان /‏ 49 هو الدكتور شريف والد الفتاة الحقودة سعاد /‏ لولا صدقي، وفي فيلم خلود /‏ 48 هو علي باشا أدهم الذي يقتل إبنه حسن /‏ كمال الشناوي انتقاما لقتله ليلى/‏فاتن حمامة عروسة ابن عمه محمود /‏ عز الدين ذوالفقار خطأ في ليلة دخلتها بسبب تنافسهما عليها. 

أما دور التاجر الجشع فقد أداه في فيلم أيام بلاحب /‏ 62، حيث هو المعلم مغاوري الصياد الجشع المتحكم في أرزاق صيادي بورسعيد. وفي فيلم المتمردون /‏ 68 يجسد دور مدير المصحة النفسية الذي يتمرد عليه نزلاؤها بسبب إهمال شؤونهم، ويستبدلونه بالدكتور عزيز /‏ شكري سرحان، وفي الفيلم السياسي الله معنا /‏ 55 جسَّد دور أحد أعضاء مجلس الشورى في العهد الملكي.

من أدواره الشريرة: دوره في فيلم حسن ونعيمة /‏ 59 حيث هو الفلاح عطوة الذي يشاكس حسن /‏ محرم فؤاد، محاولا بالقوة الزواج من نعيمة /‏ سعاد حسني عبر تهديد والدها العم متولي /‏ حسين عسر، ودوره في فيلم إبن الفلاح /‏ 48، حيث هو غباشي ابن أخ مبروك بيه /‏ شرفنطح كبير أعيان بلدة كفر البلاص الذي يعادي ابن عمه حسين /‏ محمد الكحلاوي، محاولاً أن يسلبه حبيبته زبيدة /‏ المطربة العراقية نظيمة إبراهيم.

إلى ما سبق هناك طائفة من الأفلام التي أدى فيها دور زعيم العصابة أو أحد أفرادها. فقد أدى دور أبو حجل عضور عصابة المخدرات التي يتزعمها عوض شحاته /‏ فريد شوقي في فيلم الأخ الأكبر /‏ 58. وأدى في فيلم الرجل الثعلب /‏ 62  دور زيدان زعيم عصابة المخدرات التي يعمل معها بطل الفيلم فريد شريف /‏ فريد شوقي ليلاً بينما يعمل نهارًا في وظيفة بشركة التنمية التجارية.

وفي رصيد السباع عدد لا يستهان به من الأفلام التاريخية منها: الرسالة /‏ 76 في دور إبن سلول؛ قيس وليلى /‏ 60 في دور منازل، لاشين /‏ 38 في دور بوادي. على أن أهمها فيلم خالد بن الوليد /‏ 58، حيث هو مالك بن نويرة الممتنع عن أداء الزكاة بعد موت الرسول، فيأمر خالد بن الوليد /‏ حسين صدقي بايداعه السجن إلى حين عرض قضيته على الخليفة أبو بكر.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها