النسخة الورقية
العدد 11002 الجمعة 24 مايو 2019 الموافق 19 رمضان 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:17AM
  • الظهر
    11:34AM
  • العصر
    3:02PM
  • المغرب
    6:22PM
  • العشاء
    7:52PM

كتاب الايام

«في الخارج» «معارض صور» مسيئة لدول المجلس

رابط مختصر
العدد 10451 الأحد 19 نوفمبر 2017 الموافق غرة ربيع الأول 1439

«قضايا خليجية».

حديث عن استغلال بعض من أبناء – دول مجلس التعاون الخليجي – «من اعداء اوطانهم» للمناسبات الدينية الجليلة التي تقام وتنظم في بعض الدول العربية والاسلامية للإساءة لبلدانهم.

- نعم – وبكل أسف – هناك – مواطنون خليجيون – «من أعداء أوطانهم» يستغلون مثل هذه المناسبات الدينبة الجليلة للقيام بأنشطة ذات أبعاد سياسية دعائية – تحديدًا – بقصد الاساءة – وبكل أسف – لبلدانهم وتقديمها في صورة غير لائقة لشعوب العالم.

اعتمادًا على عدم «الصدق» – وفي حالات كثيرة – الاعتماد على الكذب في الوصول الى غاياتهم واهدافهم ومراميهم غير الشريفة.

أقول: قبل أيام شهدت إحدى الدول العربية إحياء مناسبة دينية كبرى جليلة – كما هو الحال في مثل هذا الوقت من كل عام.

هذه المناسبة الدينية الكبرى الجليلة يشارك في إحيائها – في كل سنة – وعلى النحو المعروف – عشرات الملايين من البشر – ومن دول كثيرة.

هذه المشاركة تتم في صورة أفراد وأسر وجماعات، وعلى أشكال متعددة.

أقول – وبكل أسف – بعض من أبناء دول مجلس التعاون الخليجي «من اعداء أوطانهم» يسعون – وبكل جهد وهمة – وفي كل عام لاستغلال هذه المناسبة الدينية الكبرى – استغلالاً سياسيًا – دعائيًا – لتحقيق مآرب وغايات سياسية غير شريفة وغير نزيهة.

- نعم – هؤلاء يفعلون ذلك لتحقيق مآرب وغايات سياسية ترمي إلى الإساءة لبلدانهم.

أقول – في هذه المناسبة الدينية الكبرى الجليلة – لهذا العام – نظم هؤلاء «بعض من أبناء دول المجلس – اعداء اوطانهم» «معارض صور» ذات أبعاد سياسية هي أبعد ما تكون عن الصدق والحقيقة بغرض تشويه صورة بلدانهم.

- نعم – قام هؤلاء بتنظيم «معارض الصور – هذه» «غير الصادقة» في هذه المناسبة الدينية الكبرى الجليلة بقصد تشويه صورة بلدانهم والإساءة إليها.

- «وللحديث صلة».

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها