النسخة الورقية
العدد 11002 الجمعة 24 مايو 2019 الموافق 19 رمضان 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:17AM
  • الظهر
    11:34AM
  • العصر
    3:02PM
  • المغرب
    6:22PM
  • العشاء
    7:52PM

كتاب الايام

رأس زغلول

لتقليص مشكلة القروض اقتراح جديد.. مطلوب عدم تحويل «الراتب» للبنوك

رابط مختصر
العدد 10431 الإثنين 30 أكتوبر 2017 الموافق 10 صفر 1439

«قضايا محلية».
حديث عن – مشكلة القروض المصرفية، واقتراح جديد لحلها او للحد منها وتقليصها لأضيق الحدود.
هذا الاقتراح الجديد لحل هذه المشكلة العويصة:
- نقترح على الوزارات والشركات والمؤسسات عدم الموافقة على تحويل رواتب موظفيها الساعين والراغبين في الحصول على – قروض مصرفية شخصية – إلى البنوك.
- وجعل الموظف الراغب في الحصول على قرض يتفاهم لأجل ذلك مع البنك على تقديم «ضمان» آخر غير «ضمان تحويل الراتب» للحصول على «سلفته».
- وفي هكذا حالة – على البنك أن يدرس هذا «الضمان». وفي ضوء ذلك – يقرر إن كان بمقدوره منح «القرض» لطالبه من عدمه.
ما أهداف وغايات هذا الاقتراح؟
أهداف وغايات هذا «الاقتراح» جعل عملية حصول الأفراد على – القروض المصرفية الشخصية – عملية صعبة – بل عملية صعبة غاية في الصعوبة.
أقول: عبر هذا «الاقتراح» بمضمونه يمكن خفض اعداد «المقترضين» الى أرقام صغيرة ومحدودة أقول – تبعًا – لذلك ستقلص حدود هذه المشكلة التي يعاني منها مواطنونا كثيرًا – مشكلة الديون المصرفية الكبيرة على الافراد.
- أسأل – ما سبب بروز هذه المشكلة الكبرى وتفاقمها على نحو متواصل ومستمر؟
السبب الرئيس في ذلك «الاقتراض بضمان تحويل الراتب».
هذا سهّل كثيرًا مسألة الحصول على «القرض البنكي الشخصي» فـ«تراكض» الناس عليه.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها